الحوار المتمدن - موبايل



كما تتحدُ الروح بالجسد، أتحد معك!!!

أماني محمد ناصر

2009 / 5 / 13
الادب والفن


لا ليس صحيحاً أنك ولدتَ قبلي بعشرة أعوام

فأنا، كنتُ قد ولدتُ قبلك بعشرين سنة، كُتب حينها اسمي أمام اسمك

بكلمة منقوشة في موج البحر الذي غمرتني به من عطائك

بكلمة سحرية

مؤلفة من حروف

ألف حاء باء كاف

أماني حبك باقية كالأزل

،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،

لا

ليس صحيحاً أنك ولدتَ قبلي بعشر سنوات

فحبي، ولد قبلك بعشرين سنة، بل بمائة عام

وولدتُ معه، لأشعر، أنني حبلى بك، أنك قطعة من جسدي

أضع يدي على فؤادي وأتلمسك كيفما تحركتَ بأحشائي

وأتحسسك، أتحسس روحك وجسدك...

من قال إنّ الطفل فقط هو ذاك الذي ولد من رحم هذه الأم؟

كنتُ أتحسسك منذ عشرين سنة مضت، من اليوم الأول الذي، شعرتُ بأنّ أنوثتي اكتملت...

وكنتُ من لحظتها، أعرف أنني سأعاني يوماً آلام المخاض وسحر الولادة

وها أنا ذا، أتألم لفراقك وأُسحر بعطائك

أليس فراقك ألم وعطاؤك كالولادة؟

،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،

من قال إنك ولدتَ قبلي بعشرة أعوام؟

فأنا منذ أن تحسستُ جسدي الذي اكتمل أنوثة أحسستُ بشفاهك وقبلاته تمر به

منذ أن شعرتُ أنّ روحي أصبحت سامية عرفتُ بأنني حبلى بك

ومنذ أن اتحدت روحي بجسدي عرفتُ أنني ولدتك

،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،

من قال إنني لم أجرب شعور الأم يوماً؟؟!!

وأنت طفلي، وأنت رضيعي، وأنت من يحبو لحضني ويمشي بدمي ويركض بروحي..

وأنت سندي للغد المجهول؟

،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،









اخر الافلام

.. حاتم العراقي اغنية خبروني عنه شلونه .. قناة ابــو رعــود ا


.. الفنانة سميرة عبد العزيز تكرم الناجية من حادث الدرب الأحمر


.. تفاعلكم | جدل حول النشيد الوطني العراقي وكاظم الساهر




.. رئيس حزب المؤتمر: الاتحاد الليبرالي يهدف لنشر الثقافة الوطني


.. ماذا قال وزير الثقافة السعودي للعربية عن مشروعات الرياض العم