الحوار المتمدن - موبايل



(خاسر وتعاند)

محمد عبيدو

2011 / 11 / 17
الادب والفن


طائش كان القلب
وخاسر
يتجول وحيدا في مدينة
تتأرجح بين الحياة والخراب
عصيا على التدجين
ويعاند
الموت والارتحال عن البلاد
***
الفراغ المترامي للعالم
هجر كل الكلام
وكل شظاياه الضامرة
وركن للصورة الحقة
الصورة التي تلتقط
الخوف المنسرب من فم الفراغ
والتحدي الواقف على حافة الهاوية ..







اخر الافلام

.. بتحلى الحياة – بودي صفير – مخرج فيلم ملا علقة


.. «طربال رايح جاي» اول فيلم بحريني مصري في صالات السينما ابتدا


.. نشرة الرابعة .. لماذا أوقفت عروض السينما للأطفال في جدة؟




.. القمامة تحاصر مدرسة الزاوية الفنية بالقاهرة


.. هذا الصباح - الحرف التقليدية.. ثقافة واقتصاد ببولو التركية