الحوار المتمدن - موبايل



سحقا للشريعة الإسلامية ولرائف بدوي الحرية

أبو مريم الشمالي

2014 / 11 / 2
العلمانية، الدين السياسي ونقد الفكر الديني


الشريعة الإسلامية بتطبيق حكام السعودية لها على ضعفاء المسلمين أو بتطبيق حكام إيران لها تشريعات دموية ووحشية وهمجية ، الشريعة الإسلام من جذورها وبنصوصها صاغها مؤسس الإسلام محمد لتكون أداة قمع وقتل وتنكيل وسجن للمخالفين والمعارضين له ولسلطته وحكمه وقيام مملكته ، الشريعة الإسلامية وصمة عار في جبين الإنسانية ، وحقبة مظلمة سوداء موحشة في تأريخ البشرية ، الشريعة الإسلامية جرائم حرب ضد الإنسانية توجب محاكمة ومقاضاة من يطبقها بمحاكم دولية ، الشريعة الإسلامية ليست إلهية بل هي شرائع عدائية إجرامية ، الشريعة الإسلامية مخلفات زبائل الشعوب البشعة القديمة قدم تأريخ البشرية ، الشريعة الإسلامية همجية وحوش في عصر المدنية ، الشريعة الإسلامية شماعة بقاء النظم القمعية وظهور التنظيمات الإرهابية ، الشريعة الإسلامية تشريعات قتل وقطع وجز بمبررات إلهية ، الشريعة الإسلامية تخلف ونكوص عن الحضارة والمدنية لجحور وكهوف منسية ، الشريعة الإسلامية جرائم مركبة بصور مقننة ومشرعنة ، تشريعات ضعيفة لإله أضعف مزعوم ، إله بحاجة لمن يدافع عنه وعن شريعته ، سجن المناضل الحر الاستاذ رائف بدوي بزعم الإساءة للإسلام فهل الإسلام بحاجة لشريعة تدافع عنه بالسيف والسوط والسجن ؟! ألا يملك الإسلام وإله الإسلام حججا عقلية ومنطقية لإيضاح حقيقته إن وجدت عوضا عن إرهاب المقابل وقمعه وسجنه ؟! هل الإسلام مفلس تماما من الحجج التي تقنع مقابله بالمنطق دون السحق والقمع والجلد والسجن ؟! هل الفكر الليبرالي الحر مخيف مرعب لإله الإسلام والمتسترين بردائه لهذه الدرجة ؟!! نعم الليبرالية مدنية وحداثة وحرية ، تكفل حياة الإنسان وحريته وكرامته ومعاشه ، الليبرالية تشريعاتها إنسانية ، وقوانينها تكفل العدل والحق ، وعقوباتها تنسجم مع الجنح والجرائم التي قد يرتكبها غير الأسوياء من البشر ، لكن الليبرالية لا تقتل المرتد ولا تسجن المخالف ، ولا تشرعن للفساد والسلب والنهب والسرقات ، الليبرالية لا تقنن للحكم الديكتاتوري الشمولي ولا تستر بوائقه ، الليبرالية ليست بحاجة لإله وليست بحاجة لشرعنة وجودها بزعم إله وتشريعات إلهية ، الليبرالية تمقت الآلهة وتتجنب الأديان وهمها الأوحد سعادة الإنسان ، رسالتها إنسانية مفعمة بالسلام والمحبة للبشرية ، الليبرالية بواقع الأمر هي من يصلح لكل زمان ومكان ، أما الشريعة الإسلامية فقد كانت تناسب العرب عند تأسيس الإسلام ومزاعم الرسالة والنبوة وما تلاها من حقب تأريخية لاحقة حتى سقوط خلافة بني عثمان ، لكن في العصر الحديث الشريعة الإسلامية جرائم حرب ضد الإنسانية وآن رميها بتشريعاتها كلها بأقرب مكب للنفايات.







التعليقات


1 - قصة فتاة ايزيدية
بارباروسا آكيم ( 2014 / 11 / 2 - 20:36 )
http://www.youtube.com/watch?v=rWjGxUpCOVQ


2 - تعليق
عبد الله خلف ( 2014 / 11 / 2 - 21:36 )
(الشريعه الإسلاميه) مُعترف بها في الـ(القضاء الدولي) :
يقرر (مارسيل أ. بويسارد) في دراسة مستقلة , أن أصول (القانون الدولي الحديث) مستمدة بالأساس من (دواوين الفقه الإسلامي).
كما أن تشريع (نابليون) مُستمد من (الفقه المالكي).
كما تم الاعتراف بـ(الشريعة الإسلاميه) ؛ كمصدر عالمي للتشريع و القانون في عدد من المؤتمرات الدولية العلمية منذ عام ( 1932م) منها:
1- القانون المقارن الدولي في (لاھاي) عام 1932م.
2- مؤتمر (لاھاي) المنعقد في عام 1937م.
3- مؤتمر القانون المقارن في (لاھاي) 1938م.
4- المؤتمر الدولي عام 1945م بـ(واشنطن).
5- شعبة الحقوق بالمجمع الدولي للقانون المقارن 1951م بـ(باريس).
و قد صدرت عن ھذه المؤتمرة قرارات ھامة ھي:
- اعتبار التشريع الإسلامي مصدرًا رابعًا لمقارنة الشرائع.
- الشريعة الإسلامية قائمة بذاتھا لا تمت إلى القانون الروماني أو إلى أي شريعة أخرى.
- صلاحية الفقه الإسلامي لجميع الأزمنه و الأمكنه.
- تمثيل الشريعة الإسلامية في القضاء الدولي و محكمة العدل الدولية.


3 - من شوه الاسلام يا مسلمون؟؟
فهد لعنزي ـ السعودية ( 2014 / 11 / 3 - 06:10 )
الستم انتم من شوهتم الاسلام بقبح اللسان واعمال الشيطان؟؟.هل الدفاع عما تؤمنون به واقناع الناس به يكون بالحوار والمنطق ام بالشتم الفاضخ؟؟.اين موضع الآية التي تقول: وجادلهم بالتي هي احسن فاذا الذي بينك وبينه عداوة كانه ولي حمبم ؟؟.يا Yazan Alkhlif. هل ترضى لنفسك ان يقال لك :انت ابن عاهرة بمجرد الخلاف في الرأي وهل هذا دفاع عن الدين ام اٍسآءة له؟؟.لماذا لا ترد على المقال باسلوب حضاري وحجج مقنعة كي تكون قدوة ووجها نيرا للاسلام بدل ان تكون وجها كالحا وكارثة على الاسلام نفسه؟؟. اليس عدو عاقل خير من صديق جاهل؟؟.الا تدعون بان داعش لا تمثل الاسلام وان الاسلام بريء من اعمالهم وفي الوقت ذاته تاتي باقوال تنبئ بان لو تسنح لك الفرصة لـ كنت احدهم اما في الفعل او في المساندة .الاقناع لا ياتي بالسب والشتيمة وجز الرقاب بل ياتي بالحجة والمنطق .لكن اقول لك صراحة!. الا يثبت تعليقك بان ما قاله امير الشعراء ان العرق دساس في قوله:
ان الافاعي وان لانت ملامسها *** عند التغلب في انيابها العطب
الكلام الفارغ دليل فراغ عقل صاحيه.


4 - أخ فهد إخسرك منو
أبو مريم الشمالي ( 2014 / 11 / 3 - 07:31 )
مشكور أخ فهد العنزي علشان وفرت علي الرد على شاتم الأموات وهو شتم أمه لأن أمي متوفيه وبصراحة هالشخص ضحية تعصب وإلغاء عقل وفكر
الله يشفيه وينور بصيرته

اخر الافلام

.. توافد أقباط ومسلمين على دير العذراء مريم ببنى سويف فى الليلة


.. تعرف على مشروع توسعة المسجد الحرام


.. العويوي حارس الأقصى يروي مشاهداته لحريق المسجد




.. أخبار عربية | كيف يؤثر الترويج لحمزة بن لادن على تنظيم #القا


.. إدارة أموال الإخوان بعد 5 سنوات تتحفظ على 1400 قيادي و66 صرا