الحوار المتمدن - موبايل



لماذا تراجعت حركة النهضة في الانتخابات واندثر حزبا المرزوقي وبن جعفر؟

رياض الصيداوي

2014 / 11 / 17
العلمانية، الدين السياسي ونقد الفكر الديني



ليست "لعنة سوريا" فقط التي أصابت كل من عادها وتآمر عليها من ساركوزي في فرنسا إلى الحمدين في قطر إلى محمد مرسي في مصر ... ولكن أيضا وبالطبع لعدة أسباب موضوعية داخلية وخارجية اقتصادية واجتماعية وحتى نفسية ودينية.
أهم الأسباب دائما هي الأسباب الاقتصادية الاجتماعية. حكومة "الترويكا" وعدت من قام بالثورة الاجتماعية في تونس ورفع شعار "شغل / حرية / كرامة وطنية" بوعود كثيرة من تشغيل إلى ازدهار اقتصادي... لكنها انتهجت سياسة "الٍرأسمالية المتوحشة" مثلها مثل "التجمع الدستوري الديموقراطي" المنحل، بل ربما زادت حتى عليها.

خيانة الفقراء

لقد طبقت حرفيا أوامر صندوق النقد الدولي في مواصلة سياسة رفع الدعم عن المواد الاستهلاكية وفي بيع القطاع العام للخواص. أي اختارت "النيوليبراليزم" على الطريقة الأمريكية. ولم تلطف ذلك حتى عبر "الدولة الراعية الاجتماعية" على الطريقة الأوروبية الغربية. ببساطة خانت الفقراء الذين أصبحوا معدمين كما خانت الطبقة المتوسطة التي أصبحت فقيرة بدورها. سعت حركة النهضة للتحالف مع رجال الأعمال الكبار واستقطابهم وقال راشد الغنوشي قولته الشهيرة "إن الله غني ويحب الأغنياء" وفي الآن نفسه تجاهلت الفقراء الذين صوتوا لها في انتخابات 23 اكتوبر 2014. فخسرت دائرة المتعاطفين معها ولم تحافظ إلا على أنصارها المنتمين للحزب. كانت ثمة مؤشرات اجتماعية أنبأت كثيرا من المرات على ذلك. فطرد قياداتها من القصرين أو سيدي بوزيد معقلي الثورة كانت إشارة واضحة. وكذلك استهداف موكب الرئيس المنصف المرزوقي بالحجارة في نفس المنطقة كان مؤشرا واضحا على خيبة الأمل.
في المحصلة انتهجت "الترويكا" سياسة اقتصادية اجتماعية معادية تماما للثورة وشعاراتها. وصفة "الرأسمالية المتوحشة" تناقضت كلية مع ثورة اجتماعية بامتياز قامت بها الحركات الاجتماعية الشبابية وليس الأحزاب السياسية المحترفة الموجودة بقوة على الساحة الآن. هذا أول درس للجميع. ولو بقيت في السلطة إلى حد اليوم لكانت الخسارة أفدح. لأن كل غلاء الأسعار الفاحش وانهيار القدرة الشرائية للمواطنين سيحسب عليها. كان انسحابها ذكيا جدا خفف من حجم حدة الغضب الاجتماعي ضدها.
كما اختلفت ظروف انتخابات سنة 2011 عن انتخابات 26 أكتوبر 2014. في 2011 كانت حركة النهضة الحزب الوحيد الذي يتمتع بما نسميه في العلوم السياسية "بالقدرة على التعبئة والتنظيم" Capacity of Organization and Mobilization في مواجهة أكثر من مائة حزب ضعيف ومشتت وبخاصة بعد حل خصمها التاريخي حزب "التجمع الدستوري الديموقراطي" فكان فوزها سهلا جدا واستفادت من رغبة الشعب في التغيير ومعاقبة نظام الدكتاتور المخلوع بن علي.

اندثار حزب المرزوقي

أما الرئيس المنصف المرزوقي فقد استفاد سنة 2011 من الشعبية التي اكتسبها حينما قال في قناة "الجزيرة" القطرية قولته الشهيرة "نظام بن علي لا يصلح ولا يصلح". فجمع حوله أنصارا ومتعاطفين لكن لم يكن له أبدا حزب بالمعنى البنيوي الهيكلي للكلمة. فانشق حزبه إلى أحزاب وخرج منه محمد عبو الذي فاز بعدد أكبر من المقاعد من حزب "المؤتمر من أجل الجمهورية" نفسه الذي لم يحصل إلا على أربعة مقاعد أي مثله مثل أي حزب صغير في الساحة. كما انشق عنه عبد الرؤوف العيادي وآخرون.
أحاط المرزوقي نفسه بمجموعة من المستشارين الهواة جعلوا من مؤسسة الرئاسة مثارا للسخرية وللتندر. فجاء بشخص مجهول ومغمور اسمه محمد هنيد ليصبح مسؤولا إعلاميا عنده لأنه شاهده في "قناة فرنسا 24" يشتم النخب التونسية وقال عنها "نخب متعفنة" واتهم ابن بلده الإعلامي محمود بوناب بأنه "لص" يستحق ما يحدث له من اضطهاد في قطر ومدح مدحا شديدا دكتاتور قطر وموزته.

الوهابية في قصر قرطاج

وفي عهده ألقى الشيخ الوهابي بشير بن حسن "محاضرة" في قصر قرطاج وهو الذي كان يدعو للولاء لزين العابدين بن علي حينما كان داعية يعيش في فرنسا ويقتات من الوهابية السعودية.
لقد دخلت "الوهابية" قصر قرطاج لتلقي محاضرات أمام الرئيس. وهي من أبشع ما أنتجه الفكر النجدي من خرافات وشعوذة وإرهاب وإساءة للإسلام الحنيف.
كما دعا المرزوقي عضو الكنيست الإسرائيلي السابق عزمي بشارة "منظر" آل ثاني في "نشر الديموقراطية في سوريا" وفي الجمهوريات العربية التي لا يحكمها السفير الأمريكي، ليلقى محاضرات عنده في قصر قرطاج متجاهلا الكفاءات العلمية التونسية في كافة الاختصاصات.
الرئيس المنصف المرزوقي صلاحياته محدودة في الدفاع وفي الخارجية فلا يمكن لومه كثيرا عن السياسة الاقتصادية الاجتماعية المعادية للطبقة المتوسطة والمهمشة في تونس لذلك يحاسب على سياسته الخارجية.

إهانة دكتاتور قطر للمرزوقي

أول نكسة للمرزوقي كانت حينما أهانه دكتاتور قطر حمد بن خليفة آل ثاني في المطار أمام كاميرات التلفزيون وقال ساخرا "سأعلم رئيسكم الجديد كيف يسلم ويودع". المرزوقي طأطأ رأسه وكأنه أمام مديره في قناة الجزيرة التي يكتب فيها. لو رد المرزوقي عليه قائلا : "وأنا أعلمك أيها الدكتاتور كيف تلمس أصابعك لأول مرة في حياتك بطاقة اقتراع وتضعها في الصندوق" لصعدت شعبية المرزوقي إلى السماء وأصبح رمزا "للثورة التونسية" وجديرا باحترام منصب رئيس دولة تونس. لقد فوت على نفسه فرصة بروتوكولية تاريخية. وعلى عكسه تماما حينما حاول دكتاتور قطر حمد إهانة رئيس موريتانيا محمد بن عبد العزيز قائلا له "نعطيكم القروض والمنح بشرط وهو أن تطبقوا الديموقراطية". سخر منه رئيس بلد المليون شاعر وقال له: "هل عندك ديموقراطية أنت يا حمد؟ هيا اخرج". وطرده ذليلا محتقرا ولم يشارك حتى سكرتيرا موريتانيا في توديعه في المطار. هذه هيبة الدول وكيف تكون فما بالك بهيبة دولة وثورة في الآن نفسه.
وزاد المرزوقي الطين بلة وقام مع حركة النهضة بطرد سفير الجمهورية العربية السورية من تونس وعقد مؤتمر سمي "بأصدقاء سوريا" حضره الفرنسيس والأنجليز والأمريكان وآل سعود وآل ثاني لينشروا "الحرية والديموقراطية" في سوريا. ومولت دكتاتورية قطر المؤتمر بسخاء غازي... لكن الشعب التونسي تصدى لهم جميعا وأدرك حجم المؤامرة.

وذهب المرزوقي إلى ليبيا ليلتقي بميليشيات مسلحة متحالفة مع الناتو ويقودها الفرنسي ذو الميولات الصهيونية برنار هنري ليفي ليهاجم الجزائر وجيشها الوطني ومواقفها القومية العربية المشرفة تجاه ليبيا أو سوريا أو فلسطين أو العراق... كان مثله مثل عمرو أديب في هجومه على الجزائر. البلد الذي ساعد تونس فورا منذ سقوط بن علي بمائة مليون يورو. وهو الذي حمى ظهر تونس من الإرهاب على طول حدودنا الغربية.
كما هاجم الرئيس المنصف المرزوقي المقاومة اللبنانية ورمزها السيد حسن نصر الله الذي استشهد ابنه في الجبهة ضد إسرائيل في برنامج تلفزيوني في قناة "روسيا اليوم" باللغة الأنجليزية وقال "أن شعبيته انتهت في تونس وفي الوطن العربي".
وسبق أن هاجم الراحل صدام حسين سنة 1991 في مقاله الشهير في مجلة "حقائق".

المرزوقي يهدد من أجل قطر

وختمها بتهديد كل من يتطاول على دكتاتورية قطر ورموزها حمد وموزة وتميم... لكن الشعب التونسي رد الفعل وسخر منه ومن حمده ومن تميمه وبخاصة من موزته. ولم يقل المرزوقي كلمة واحدة دفاعا عن الإعلامي التونسي محمود بوناب المحتجز في الدوحة بل بالعكس رقى من شتمه واتهمه باطلا وزورا باللصوصية. ولم بنبس بكلمة واحدة عن شاعر الثورة التونسية بجدارة محمد بن الذيب العجمي المرمي في سجون دكتاتور الدوحة بسبب قصيدته "الياسمين: كلنا تونس"...
لم يبرز المرزوقي أبدا كرجل دولة ولا كثائر. فثورته فقط ضد الجمهوريات العربية الوطنية ذات السيادة والتي لا تتلقى الأوامر من السفير الأمريكي. أما ولاؤه التام فكان للملكيات الإقطاعية الاستبدادية ممثلة في دكتاتورية قطر. من سيصدقه بعد ذلك؟
راشد الغنوشي أيضا قال عن دكتاتور قطر أنه "راعي الثورات العربية". فهل نحن أغبياء؟ كيف لدكتاتورية من القرون الوسطى فاقدة تماما لسيادتها الوطنية باستعمارها من قاعدتي "العديد" و"السيلية" وتمنع عن شعبها رؤية صناديق الانتخابات إلا في التلفزيون أن تنشر الحرية والديموقراطية في تونس وفي الجزائر وفي سوريا وفي مصر؟؟؟

عشق قطري وخسارة اقتصادية

انعكس "العشق القطري" لكل من النهضة والمرزوقي سلبا على الاقتصاد التونسي. حيث شكلا عداوة مع دول "البريكس" روسيا والصين والهند والبرازيل وجنوب إفريقيا التي وقفت بشرف كبير مع سوريا في مجلس الأمن. وهي دول ثرية لديها فائض مالي يمكنها مساعدة تونس. وكذلك الجزائر التي صدمت وأحست "بجزاء سنمار" لما فعلته لتونس من مساعدة. وبالطبع السعودية والإمارات وبقية دول الخليج في صراع مع قطر فابتعدوا جميعا عن مساعدة تونس. الكارثة أن العشق القطري اللامحدود لم ترد عليه الدوحة إيجابا. فكان غزلا وحبا من طرف واحد فقط. ولم تحصل تونس إلا على قرض صغير بنصف مليار دولار بفائدة مرتفعة جدا تصل لثلاثة بالمائة في حين أن اليابان منحتنا قرضا ب300 مليون دولار بفائدة أقل من واحد بالمائة. ولم يفهم الشعب هذا الكلف، العشق، الغرام، الهيام، الحب، الهوى... بدكتاتورية من القرون الوسطى تحتجز إعلاميا تونسيا وتنكل بشاعر الثورة التونسية محمد بن الذيب العجمي ولا تساعد تونس اقتصاديا، أي لا وجود حتى لما يسمى بمصلحة الدولة... فقال كلمته في صناديق الانتخابات.
الثورة قيم وأخلاق ومثل ومبادئ. ولو دفعت مليارات العالم كله فلن تغير من حقيقة دكتاتورية تتآمر على العرب وتدفع فواتير وكالة المخابرات المركزية في كل مكان تسيل فيه الدماء العربية.
روح محمد الدغباجي وخليفة بن عسكر ومصباح الجربوع وبشير بن سديرة ما زالت قائمة بقوة في الذاكرة الجمعية للشعب التونسي. الوطنية لم تندثر بل تأكدت.

الاستنجاد بشيوخ الإقطاع والاستعمار

أخطاء فادحة أخرى قامت بها حركة النهضة حينما استنجدت بشيوخ الملوك والأمراء والقواعد العسكرية الأمريكية "لينشروا الإسلام في تونس". فاستدعت كهنة السلاطين والاستعمار ليعلموا أحفاد الدغباجي الإسلام.
وجدي غنيم الذي يعيش في قطر تحت حماية قاعدة "العديد" الأمريكية وينعم بريع غاز آل ثاني جاءت به النهضة لتونس ليعلمنا الإسلام. وسقطت الحركة في ازدواجية الخطاب فهاجمه مورو علنا ومدحه في لقاء خاص تسرب عبر الفايسبوك. وهو ما يسمى نفاقا شديدا في اللغة العربية.
كما جاءت النهضة بمفتي "الناتو" يوسف القرضاوي رئيس "الاتحاد العالمي لعلماء المسلمين" الذي أسسه حمد وتميم وموزة سنة 2004 لنشر إسلام "العديد" والقواعد العسكرية الأمريكية. القرضاوي سبق وأن مدح بن علي ومعمر القذافي وبشار الأسد وكل من دفع له أو لم يدفع والله أعلم.
الجنرال يوسف باشا القرضاوي أصدر فتاوى لحلف "الناتو" لقصف طرابلس ودمشق إكراما لآل ثاني وغازهم واستعمارهم العسكري المباشر. وكذب على الهواء مباشرة حينما سئل عن حكم الإسلام في شاربي الخمر والآتين بالفواحش مثل أمير قطر. فاصفر وجهه ومهمه وفهفه وتهته وتلعثم وارتبك ثم كذب وقال لم"أفهم السؤال".
وجاؤوا بالمليونير الوهابي المصري الشيخ حسان المرتزق من آل سعود لنشر الإسلام في تونس. وهو اليوم منحاز إلى الجيش المصري وضد الإخوان المسلمين في مصر. مثله مثل المليونير عمرو خالد الذي انقلب لاحقا على الإخوان نظير المال السعودي...
وجاؤوا بالشيخ العريفي صاحب نظرية ملائكة بيض على جياد بيض تقاتل الجيش العربي السوري في حمص لينشر الإسلام في تونس... والذي دعا للجهاد والنفير في سوريا في مؤتمر في القاهرة أيام مرسي ثم ذهب إلى لندن هاربا من حر صيف الجزيرة العربية مثله مثل أمرائه وملوكه...

انتصار إسلام المجاهدين على إسلام الاستعمار

كل الكهنة والمرتزقين من الملوك والأمراء الذين أتوا بهم ليعلموا الشعب التونسي الإسلام فضحناهم وكشفناهم كشفا مبينا ولم تكن المهمة عسيرة أبدا. في برنامجين تلفزيونيين لي في قناة "الحوار التونسي": واحد عنوانه "شيوخ النكاح" وآخر "نفاق شيوخ السلاطين" كشفت للجمهور التونسي مدى كذبهم وخداعهم وارتزاقهم.. ودعوت الشيوخ التونسيون لنشر الإسلام في قطر والسعودية لأنهما فعلا دولا مارقة عن الإسلام وخارجة عنه وعن تعاليمه بارتكابها الكبائر وهي مساعدة الاستعمار لقتل العرب والمسلمين... فليجاهد هؤلاء الشيوخ في بلدانهم ويحرروها من القواعد العسكرية الأجنبية أولا... ويأتوا لتونس المجاهدين والشهداء والأحرار لنتحاور لاحقا...
الشعب التونسي واع جدا ومثقف جدا وسخر منهم وتصدى لهم ولم تكن المهمة صعبة. وعادت هذه السياسة بالوبال على من انتهجها. يوسف القرضاوي كان قديسا لدى الرأي العام في تونس. اليوم والحمد لله أصبح الجميع يعلم أنه شيخ منافق ومرتزق وخادم للاستعمار ولا يصدقه أحدا حتى جماعة آل ثاني يعرفون حقيقته.

انتصر الإسلام التونسي السني المالكي الصوفي المدعوم بموروث المجاهدين الأبرار على إسلام وزارة المستعمرات البريطانية وعلى إسلام القواعد العسكرية الأمريكية وعلى إسلام الملوك والأمراء... كانت معركة سهلة وفزنا بها والحمد لله.
لقد اندثر حزب المرزوقي وشرحت أسباب اندثاره أما اندثار حزب التكتل بقيادة مصطفى بن جعفر فتفسيره سهل جدا وهو أن من صوت له من أنصاره كان يعتقد أنه سيكون مضادا للنهضة لكن زعيمه لم يصمد أمام إغراء السلطة فقبل المشاركة في الحكم وليكون رئيسا للمجلس التأسيسي فعاقبه أنصاره على ما فعله بهم.

الشعب التونسي انتفض أيضا ضد الحضور الكثيف لدكتاتورية قطر في تونس ولم يقبل معادلة "النفاق المقدس". دكتاتورية بشعة تنشر في الديموقراطية.
إن الخارطة السياسية التونسية ما زالت في طور التشكل بعد وستتضح أكثر بعد خمس سنوات. فككل الديموقراطيات في العالم لا يمكن للمشهد السياسي أن يتحمل مائة حزب... سيتحدث عمليات اندماج لأحزاب واندثار لأحزاب أخرى... حتى تتضح معالم الخارطة السياسية التونسية المستقرة.







التعليقات


1 - الاستاذ رياض الصيداوي المحترم
عبد الرضا حمد جاسم ( 2014 / 11 / 17 - 12:30 )
تحية و احترام
احسنتم فيما تفضلتم في تفصيلكم
لكن اعتقد ان هناك دور لتركيا اردوغان المعجب بالنهضة و شيخها الغنوشي
اكرر التحية

اخر الافلام

.. دعوات لحماية التراث اليهودي في لبنان بعد اعتداءات على مدافن


.. ألمانيا: محاكمة لاجئ سوري اعتدى بالضرب على شخص يرتدي قلنسوة


.. كيف استقبل التونسيون زواج المسلمة بغير المسلم؟




.. قرقاش: قطر والإخوان متخوفون من تأثير هزيمة الحوثيين عليهم


.. 31 قتيلا في هجمات تحمل بصمات بوكو حرام شمال نيجيريا