الحوار المتمدن - موبايل



كئيب هذا المساء

فواز قادري

2015 / 2 / 25
الادب والفن


عيناكِ تشبهان دمعتين نافرتين من الضياء
لا تطفئيهما في هذا الليل الداجي
حجركِ الملقى في الهاوية
كوكب وحيد يترنّح من السكر والغربة
ابقي على عهد الطفولة والشغب
أعدكِ بأغنيات وأناشيد ليس له عدّ
هذا دفتر قلبي المتخم بالحزن والحكايا
اكتبي ما تشائين من الهوى
مازال فيه هوامش للخربشات والتحايا العابرة.
**

كئيب هذا المساء
كئيبة أغانيه ويفيض من عتماته الشجن
هذا أثر "عطّابي" فلا تسألي عن النيران
اللهب لهب الأخضر والناشف والحنين المحروق
أكلت النيران بشراهة
أرواح الناس والأفئدة
لا أثر للغيمات التي تركتها على مشارفكِ هناك
لا أثر لغدران الطفولة حارسة تراب الأزل
أفلّي الشوارع لعلي أعثر على أثر من قلبي
أثر لم تأكله النيران ولم تأخذه المناحة
أفتّش عن شبابيكِ المغلقة
وأمسح آفاق الشرفات
صدى صراخي عاصفة في الحارات والبيوت
من "الجبيلة" حتى ريحان وأعشاب "الجولة"*
من الجّهات كلّها إلى أخاديد السماء
بُحّ صوت الحادي وبُحّت نداءات الفرات.

أماكن في مدينة دير الزور*







اخر الافلام

.. رئيس حزب المؤتمر: الاتحاد الليبرالي يهدف لنشر الثقافة الوطني


.. ماذا قال وزير الثقافة السعودي للعربية عن مشروعات الرياض العم


.. جولي والموسيقى وأطفال داعش




.. الفنان العراقي ياس خضر واغنية ليل البنفسج كتبها الشاعر مظفر


.. مقهى أم كلثوم ببغداد يتحدى الظروف الصعبة في العراق!