الحوار المتمدن - موبايل



رد على مقالات سناء بدري وسامي لبيب

محمود يوسف بكير

2015 / 9 / 7
مواضيع وابحاث سياسية


أصابتني حالة من الاكتئاب مؤخرا من جراء المذابح والاقتتال وعمليات التدمير التي لا يجني حصادها المر الا المواطنين العاديين والنساء والأطفال في سوريا والعراق واليمن.
ولست هنا بصدد تحليل ما يحدث في هذه الدول فخبراءنا العسكريون ومحللونا السياسيون يقومون بالواجب وزيادة ولكن ما يعنيني هو أن الدماء التي تراق والدموع التي تسيل يوميا تجري تحت رايات مختلفة للإسلام السياسي وبرعاية أنظمة حكم مستبدة وفاسدة شكلا ومضمونا. وكما قلت من قبل فلو أن قادة هذه الأنظمة العربية كانوا على الخط الأول لجبهات القتال لما قامت أي حروب.

هذا التهريج الذي نعيشه منذ سنوات دعاني إلى التوقف عن الكتابة حتى أنني دعوت القراء في أخر مقال لي على الحوار "فتاوى مضحكة لصحة قلبك" إلى الضحك والعبث لأن فعل الكتابة فقد معناه ولم يعد يجدي. ولكن المقالتين الأخيرتين للكاتبة الموهوبة سناء بدري والباحث العلامة سامي لبيب أعادا شيئا من الامل إلى قلبي الحزين وعقلي المكتئب. والمقالتان على الترتيب هما:

"الغرب والمهاجرين بالأفواج والسعودية تنتظر الحجاج" و
"منطق شديد التهافت ولكن احترس فهو مقدس"

عنوان المقال الأول للأخت العزيزة سناء بدري معبر جدا ويحمل مفارقات مخزية ومحزنة على ما وصلت اليه أوضاع العرب وحكامهم. فالغرب الكافر كما يسميه شيوخنا وتحت ضغط منظماته الإنسانية ونسبة كبيرة من مواطنيه أختار أن يمد يد المساعدة لهؤلاء الهاربين من أوطانهم. أما دول الخليج وهي أكثر الدول العربية غنا فقد اختارت أن تتجاهل المشكلة تماما.

الأستاذة سناء غطت الموضوع بشكل ممتاز ومتكامل في متن المقال وفي تعقيباتها على تعليقات القراء الذين تفاعلوا مع المقال بحرارة.
وإذا كان لي أن أضيف شيئا فإنني أؤكد أن تجاهل دول الخليج الذي -يدعون أنه لايزال عربيا- لهؤلاء الهاربين من سوريا والعراق وليبيا جاء في مصلحتهم. ويمكنني أن أجزم هنا أنه لو خير هؤلاء بين الهجرة لدول الخليج وبين أوروبا لاختاروا أوروبا، فهل يمكن لأحد أن يتصور أنهم كانوا سيختارون دول الخليج؟!

أن هؤلاء الهاربين من أوطانهم يبحثون عن الأمان والكرامة والحرية ومستقبل أفضل لأبنائهم ومن ثم فقد اختاروا بكامل إرادتهم أن يغامروا بحياتهم وحياة أولادهم من اجل تحقيق حلم كل عربي أصيل يؤمن بحق الحياة الكريمة وحق الحرية.

إن أكثر ما يؤلمني كلما زرت موطني مصر هو الحاح كل شباب العائلة وكل أبناء أصدقائي أن أحاول مساعدتهم في الهجرة من مصر إلى أي بلد أوربي.

ولذلك فإنني أقول للأخت سناء لا تحزني على تجاهل دول الخريف للنازحين العرب لأن هؤلاء أسعد ما يكونون بهذا التجاهل ولسان حالهم يقول "بركة يا جامع" وقائل هذه الجملة أضطره أحدهم للذهاب للصلاة فلم فعل وجد الجامع مغلقا!

وليسامحني صديق العزيز سامي لبيب لعدم تمكني من التعقيب على مقاله اليوم لضيق الوقت وحاجتي إلى الاستعداد ليوم عمل طويل غدا الاثنين بداية الأسبوع. وأعد بالرد في أسرع وقت.

ولعلي أختم هذا الجزء من المقال بهذه المقولة الإنجليزية:

Belief is not necessarily real. It is a mental activity and often leads to abstraction of reality

والترجمة العربية هي أن الاعتقاد أو الايمان ليس بالضرورة حقيقة فهو لا يعدو أن يكون نشاطا ذهنيا وفي أحيان كثيرة يشكل عقبة للوصول إلى الواقع والحقيقة.







التعليقات


1 - الخراب العربى
emad ( 2015 / 9 / 7 - 09:02 )
العرب اعداء الحضاره والانسانيه
اجتمع العرب قبلا خربوا لبنان
خراب العراق وسوريا وليبا واليمن
من اموال واراده دول الخليج
كيف يلجا السوريون الى السعوديه
وهم يعرفون انهم من خربوا بلادهم
اليست داعش سعوديه وهابيه ؟؟؟؟؟


2 - الاستاذ الدكتور محمود يوسف بكير المحترم
سناء بدري ( 2015 / 9 / 7 - 13:35 )
اشكرك على الاشاده ودعم ما اكتب وهو شرف ووسام على صدري لا استحقه لكن لي رجاء حار وطلب منك ان لا تحرمنا من متعتة قرأة مقالاتك المتعدده وفي كافة المجالات .فانت يا استاذي الفاضل ومجموعه رائعه من كتبة الحوار من مثقفي ومبدعي عالمنا العربي نلتمس منكم المزيد من المعرفه والتنوير وانارة الطريق في هذا النفق المظلم للخروج من المحن والمأسي .اذا لم تتحقق بزماننا على الاقل لتكون بزمن اجيالنا القادمه.
كلنا نمر بمراحل الاحباط واليأس وانا منهم لكن ما يدفعنا على الاستمرار بارقة الامل التي نتمناها وتنتظرنا.
انت قبطان تقود سفينة المعرفه ولا يليق بك ان تترك الدفه الا اذا وصلت لبر الامان والا فعليك المتابعه والابحار طالما ان العقل يخدم والامه والشعوب تتطلاطمها امواج الفقر والتخلف والعجز
تحياتي لك وبانتظار مزيدك


3 - السبب
على سالم ( 2015 / 9 / 7 - 15:17 )
استاذ محمود , فى تقديرى ان مايسمى بالسعوديه هى فعلا اساس البلاء والكوارث والدماء والشقاء فى عالمنا الاسلامى البائس , احيانا اتخيل العالم بدون هذا الشيطان الخبيث المسمى بالسعوديه , كيف سيكون ؟ بالتأكيد سوف يكون حال العالم افضل بكثير


4 - السعودية رجسة الخراب ألأولى
س . السندي ( 2015 / 9 / 7 - 20:33 )
بداية تحياتي لك ياعزيزي محمود وتعقيبي ؟

1: السعودية دون شك هى رجسة الخراب ألأولى في المنطقة والعالم وقبلة العهر والفساد السياسي والديني ؟

2: هذه العاهر لم تكتفي بخراب وإفساد عقول شيبنا وشبابنا بل إمتد خرابها وفسادها لكل البلدان وحتى الغرب ؟

3: كيف تساهم هذه العاهر بوقف نزيف الهجرة وهى التي تدفع مليارات الدولارات للسفارات والقنصليات والجمعيات لتسهيلها لتبقى الحمرنة في بلداننا ؟

4: يكفي اللبيب أن يدرك حكم العفن الذي في عقول من يحكمونها ، حيث حلال لهم ولأولادهم ول... أن يستمتوا على شواطيء الريفيرا والهادي والأطلسي وحرام على المرأة الواعية والمثقفة أن تحكم أو تقود سيارة ونحن في القرن ال 21 ؟
؟
5: وأخيرا ...؟
صدق من قال أن دول الخليج لابد وأن تعود الى ماضيها التعيس ، وأن يعود فكرها العفن الذي مسخ الحضارات والاوطان والإنسان الى غاره فطيس ، سلام ؟


5 - المسلمون هربوا من دولهم الاسلامية الى الملحدة
,وفاء احمد ( 2015 / 9 / 8 - 10:31 )
استاذ احمد المحترم تحية طيبة
موضوع هجرة اللاجئين باعداد هائلة الى دول اوربية موضوع الساعة
المانيا بزعامة السيدة العظيمة انجيلا ميركل استوعبت اكبر عدد من اللاجئين السوريين والعراقيين الهاربين من عصابات داعش وبرازيل ورئيسته امراة عظيمة لاتقل عن السيدة انجيلا ميركل فتحت ابوابها لاستقبال اللاجئين المسلمين رغم ان الدول الاسلامية رفضت استقبال اي سوري وحتى الصومال اغلقت ابوابها والسعودية رفضت استقبال حجاج من سوريا تصوؤ اخي العزيز الدول الاسلامية رفضت استقبال المسلمين بينما الدول الملحدة والمسيحية مدت يد المساعدة لاستقبال اللاجئين المسلمين نتمنى ان يندمجوا ويكونوا من الشاكرين لهذه الدول التي قبلت استقبالهم شخصيا لو كنت محجبة مع امن عبر قوارب المهربين ووصلت اوربا سارمي الحجاب وادعس عليه عندما يقبل لجوئي واعبد مايعبدون حتى لو كان يعبودون بقرة وانسى الاسلام والدول الاسلامية اللعينة

اخر الافلام

.. ايغور


.. تطورات الباغوز.. انكفاء مقاتلي داعش إلى ضفاف نهر الفرات


.. لماذا يحتفل العالم بـ -اليوم العالمي للسعادة-




.. السجن مدى الحياة لـ -سفاح البوسنة-


.. السعادة تختلف من شخص الى آخر