الحوار المتمدن - موبايل



قطعةً من الفراغ

محمد عبيدو

2016 / 5 / 21
الادب والفن


وجهك الحزن
حزن طويل كالحور
والحزن يهز أعماقي
القاحلة ..
واليأس أيضا
بداخلي
اليأس العميق
العميق
وفي الخارج الهلاك
ثم الهلاك
خذيني معكِ
مع تجاعيد الرغبات المشتركة
مع الظلال
وشرديني بعيدا في يد الريح
البرد يكبر
مع
كل هذه الرغبات
في الكلمات البائسة
البحر مرآتك
جسدك يحمل خلجانا
وأعمدة ملح
ولحظات فيض
وتلاطم أمواج ..
ثوان قليلة
مرت عليّ
وجعُ
نظرتك
على قطعةً من الفراغ
ممزقة.
ارتعاشه نسيان
حيث الضباب
هو وحده المتبقي .







اخر الافلام

.. بتحلى الحياة – بودي صفير – مخرج فيلم ملا علقة


.. «طربال رايح جاي» اول فيلم بحريني مصري في صالات السينما ابتدا


.. نشرة الرابعة .. لماذا أوقفت عروض السينما للأطفال في جدة؟




.. القمامة تحاصر مدرسة الزاوية الفنية بالقاهرة


.. هذا الصباح - الحرف التقليدية.. ثقافة واقتصاد ببولو التركية