الحوار المتمدن - موبايل



من حكومة المأساة في تونس إلى حكومة الملهاة: (مقال في أجزاء)

محمّد نجيب قاسمي

2016 / 8 / 5
مواضيع وابحاث سياسية


من حكومة المأساة في تونس إلى حكومة الملهاة: (مقال في أجزاء)
1-انجلى "الغبارالثوري " في تونس سنة 2011 عن حقيقة مفادها أن ما حدث لا يرتقي إلى وسمه بالثورة لأنه يفتقد كل المقومات التي دأب الفكر السياسي على تحديدها في الثورات وهذا فيه استفاضة طويلة لا نحتاجها هنا .بل من المفارقات ان الثورة المزعومة لم تستمد شرعيتها من نفسها بل حرص لصوصها الذين انتشلوها جهارا نهارا من الشباب والاحزاب الثورية المتصارعة وكذلك من اصحاب الايادي المرتعشة على اكتساب شرعيتها من النظام السابق فكان أحد أبرز اركانه رئيسا للجمهورية وحافظ الوزير الاول على منصبه ثم حدث تعديل شكلي طفيف بتولي السبسي الوزارة الأولى .وهكذا قاد الثنائي المبزع والسبسي الثوار الى الانتخابات فكانت ماساة الثورة الاولى.







اخر الافلام

.. الاحتفال بمهرجان هولي الهندي في الإمارات مع حلول فصل الربيع


.. أردنيون يحتفلون بعيد الأم برقم قياسي في موسوعة غينيس


.. ما أعراض سكري الحمل وتأثيره على الجنين




.. الماكينات الألمانية توقف دوران الطواحين الهولندية


.. ممثلة لبنانية محور بحث جمهور صلاح