الحوار المتمدن - موبايل



من حكومة المأساة في تونس إلى حكومة الملهاة: (مقال في أجزاء) الجزء الثاني

محمّد نجيب قاسمي

2016 / 8 / 6
مواضيع وابحاث سياسية


من حكومة المأساة في تونس إلى حكومة الملهاة: (مقال في أجزاء)
2- انفتحت أمال عريضة لدى فئات واسعة من التونسيين بمناسبة انتخابات المجلس التأسيسي في أكتوبر 2011 وطمع الكثيرون في بلوغ السلطة بديمقراطية التمثيل النيابي وهاجت الأحزاب و انصارها وماجوا على بعضهم البعض إلى درجة تهديد اللحمة الاجتماعية وانتهى الأمر إلى فوز النهضة بنسبة اقتربت من الأغلبية ووقفت الأحزاب الثورية على حقيقة معروفة مسبقا في الاصل وهي ضعف تغلغلها في الاوساط الشعبية ذات الاصوات الكثيفة بل ان صاحب قناة فضائية مغمورة هناك وراء البحار قد سرق مقولاتها واضفى عليها صبغة شعبوية ونال من المقاعد ما يتجاوزها جميعا .ووصلت الى كرسي البرلمان وجوه لا صلة لها بوضع الدساتير بل كان منها الكثير من المهرجين والتافهين والذين كان همهم الرئيسي تحسين مسكنهم وهندامهم وعرض وجوههم امام الكاميرات .وكانت هذه مأساة الثورة الثانية







اخر الافلام

.. لايف مع لوتس


.. الجزائر.. ما فائدة جولة لعمامرة في عواصم أجنبية؟


.. إشادات متواصلة بتنظيم الإمارات للنسخة الأكبر من الأولمبياد ا




.. هذا الصباح - مقهى الجزيرة يستضيف نردين أبو نبعة


.. مقابلة مع زعيم حزب عدالة الشعب الماليزي أنور إبراهيم