الحوار المتمدن - موبايل



إلى رجل آخر

عايده بدر

2016 / 10 / 25
الادب والفن


إلى رجل آخر

خفقة أخرى
يتكوّر قلبي في زوايا صمتك
تفاصيل دقيقة تحيك اللحظات
دثارا لصقيع الوقت
على ضفتي الانتظار
كم من غابات دهشة تتأرجح في عيني؟
/
أخذتني المصابيح حتى آخر الدرب
تركتني هناك بلا أجنحتي
من حينها و كل ما بي يثرثر
عن الضوء
/
تسبقني للنهر
تطعم الأسماك بقايا موعدي
يفيض بي فتركض أمواجه
أصب حثيثا بين ذراعيك
يغرقني صخب الملح في عينيك

/
تفاصيل تشاكس صباحاتك
قهوة تنادي مواعيد مرتجفة
جريدة لا صوت انتظار لها
طاولة ازدحمت بأنفاس الورد
ترتب ملامح نهارك فيَّ
تتسلل من أسفل صمتك
/
لم يكن العبور إليك يسيرا
و ضفة النهر تلملم أثوابها
و ترحل
بين عين الوحشة تتربع عتمتي
ينذرني الصقيع خارجك بزوابع جليدية
يراودني الدفء داخل نبضك عن قلب تدثر بك
لن ترحل
الغابات بين نخيلي و قد رواها المطر
كيف ترحل
و السعي بين تلالك غفران أعظم لجميع ذنوب العشق
/
إلى رجل آخر
أكنت امرأة أخرى من زمن آخر ليس زمنك !

#عايده_بدر
23-10-2016







اخر الافلام

.. مهرجانات تخلد ثقافة الفلان في غرب أفريقيا


.. باحث سعودي يصمم روبوتا ناطقا باللغة العربية


.. المجالس الرمضانية موروث اجتماعي يجسد ثقافة التواصل




.. فنانون في اليمن يعرضون لوحات تدعو إلى التفاؤل بإحلال السلام


.. تعليق ظافر العابدين على استبعاد ياسمين صبرى واستبدالها بالفن