الحوار المتمدن - موبايل



فتاة المقهى

اكرم السموقي

2016 / 10 / 28
الادب والفن


فتاةً بريئةً
تخطفُ أعينَ الحاضرين
في مقهىً صغيرٍ
بأزقةٍ أسطنبول
تصنع ليَّ قهوةً سادةً
أتأملُ من عينيها السوداوين
سهرةً للعاشقين
أتشوقُ من أناملها الملساء
أن تنثرَ قطعةَ سُكّرٍ
بأعماقِ دياجي قهوتي
فجأةً سقطَ فِنجاني
وتكسّرَ. .وتكسر
فهل ليَّ يا سيدتي
بقهوةٍ أخرى
أرتجفت شفتاها
كزخةِ المطر. .أبتسمتْ ضاحكةً!
كسرت فنجان قهوة عمداً
يا سيدي..
لتخطفَ ملامحي البريئةَ
نعم يا سيدتي
لقد كسرتها عمداً
حتى لا تبتعدين
عن طاولتي أكثر..







اخر الافلام

.. انتوني كوين وعمره 85 يعود لرقصة زوربا مع الموسيقار العظيم مي


.. اللحوم الحمراء تساعد على توازن عملية التمثيل الغذائي


.. هذا الصباح -مهرجان الفيلم اللبناني يكرم المرأة




.. عبد الحكيم قطيفان – فنان سوري – أنا من هناك


.. عمرو يوسف : أطمح بتقديم عمل سينمائي يرتقي للتطعات الجمهور