الحوار المتمدن - موبايل



من رموز العبادات القضيبية

وليد يوسف عطو

2017 / 2 / 8
العلمانية، الدين السياسي ونقد الفكر الديني


من رموز العبادات القضيبية

يقول الباحث كليفورد هوارد في كتابه (عبادة الجنس:شرح لاصل اديان عبادة القضيب ), ان الكنيسة لاتعتبر كاملة البناء دون برجها , وهي اثر بدائي ترمز للخالق . وكانت وظيفته تقديس المكان الذي يعبد فيه اله الولادة . ان تعددابراج الكنائس حالها كحال المنارة في المعابد ذات رمزية موغلة في القدم للخالق .

هنالك رموز اخرى استخدمت لكي تشير الى الخصب والجنس وتمثيل اله التناسل مثل السهم وعصا الراعي المعقوفة , والصولجان الثلاثي الرؤوس . وقد اختيرت بعض الاجسام الطبيعية لرمزيتها كشكل يمثل القضيب . ان اية صخرة عالية او ارتفاع شاهق اوجبل يمكن ان يصبح مقدسا لرمزيته واطلق عليها تسمية (جبال مقدسة ), او ( جبال الله ).

واعتبرت الاشجار مقدسة لخواصها مثل شجرة الصنوبر بسبب استطالاتها , والبلوط بسبب شكل الاوراق , واخرى مثل التينة والنخلة بسبب شكل اوراقها ,او تاثير ثمارها الجنسي والتناسلي.لذلك نجد الشجرة من الرموز الجنسية القضيبية , قد ازدهرت عبادتها على نطاق واسع على مر التاريخ.

كما تم تقديس بعض الحيوانات لخصوبتها ,مثل الديك والتيس والثور .كان الثور تجسيد للاله اوزيريس عند المصريين .والثور المقدس تجسيد للقوة وللقدرة التناسلية , ونجده في العديد من المعابدالهندية .اما التيس فهو اكثر الحيوانات شبقا .ان شهوته وفحولته التي لاتنضب تمكنه من الجماع مع 80 عنزة في ليلة واحدة .لذا فليس من العبث ان يختار كرمز مقدس .القدرات الجنسية الاستثنائية استرعت انتباه الانسان القديم كاعلان صريح لقدرة الخالق اللامحدودة .
كانت الطقوس الباطنية للمصريين القدماء يطلب فيها من الكهنة ان يكونوا منتمين الى اسرار الجدي قبل ان يسمح لهم بمعرفة اسرار ايزيس المقدسة .كانت هذه الطقوس والاسرار تمارس في غاية السرية وتحرس من قبل كهنة المعبد .
كانت الحمامة رمزا لباخوس بصفته المنجب الاول للحب.وكانت رمزا للروح القدس او للقوة المنتجة المقدسة.تعتبر السلحفاة عند الهندوس رمزا قضيبيا مهما بسبب طبيعته الخنثوية , وبسبب خصبها العظيم واصرارها على الحياة, بالاضافة الى سرعتها في ابراز وسحب راسها وهو تغيير من مظهر الراحة الى مظهر القوة , بالاضافة الى شكل راسها ورقبتها عندما يثاران .

كان نهر النيل يرمز لقوة الصب والتخصيب , والقوة المبدعة للاله اوزيريس , واعتبرت مياه نهر النيل كقداسة نهر الفانج في الهند .مورست عبادة الناركرمز للطاقة التناسلية على نطاق واسع خصوصا من قبل الفرس . لكن الشمس كانت اول الرموز الطبيعية للاله الخالق , فهي التي اعطت الضؤ والحياة الى العالم .مسكن اوزيريس الشمس كخالق قدير .وكان هو الاله الاعلى نفسه كعلامة محبة وقوة . لذلك شكلت عبادة الشمس جزءا مهما من العبادات القضيبية .

ففي تبجيل الشمس كخالق وحافظ للجنس البشري يكمن اصل اعتقاد لاهوتي يعود الى اقدم العصور البشرية منذ ان ابصرالانسان عجائب هذا الكون وراقب الرحلة السنوية للشمس , وراقب بخوف وفزع اتجاه العالم نحو الانجماد والبرودة الشديدة وموت مظاهر الحياة , ورصد بحب وبهجة تجدد الحياة في الربيع , وكالشمس يظهر الله الاب والمخلص ثانية في مجد وقوة وتالق .







التعليقات


1 - عبادة القضيب
بارباروسا آكيم ( 2017 / 2 / 8 - 21:48 )
إِقتباس ..
ان الكنيسة لاتعتبر كاملة البناء دون برجها

لاحول ولاقوة إِلا بالله .. يعني إنت قصدك ...
لا حول ولا قوة إلا بالله

أَتعرف أَخ وليد ..
الآن فقط فهمت معنى ( الرماح والبيض ) في قول الشاعر
سل الرماح العوالي عن معالينا
واستشهد البيض هل خاب الرجا فينـا

عشرات السنين مرت وَأَنَا أَتسائل ما علاقة البيض بالرماح العوالي ؟

الآن بدأت الأمور تصبح واضحة

لاحول ولاقوة إِلا بالله

تحياتي عزيزي وليد


2 - قالولو..قال جناب الباحث
معلق قديم ( 2017 / 2 / 8 - 22:04 )
يستهل الكاتب مقاله بجملة عجيبة نقلها على لسان (باحث)

(((يقول الباحث كليفورد هوارد ...ان الكنيسة لاتعتبر كاملة البناء دون برجها)))

أبعد 2000 عام من الكنائس المبنية الماثلة أمام الجميع المسيحي والمسلم والبوذي والكافر يصل الجهل إلى هذه الدرجة؟؟

ألم يسمع منكم أحد قط أو يرى كنيسة دون برج؟

أم أن كلام (الباحث) يطغى على العقول والأبصار؟

ثم يتمادى باحثنا فيؤكد إن برج الكنيسة وظيفته تقديس المكان الذي يعبد فيه اله الولادة))) يا خبر أبيض!)))

إيه يا أستاذ وليد؟ (إله الولادة)

(((الطقوس الباطنية للمصريين القدماء يطلب فيها من الكهنة ان يكونوا منتمين الى اسرار الجدي)))
إن كانت أسرار باطنية فمن أفشاها؟ ما علينا قالولو الجدي يبقى الجدي

الثور كان من أسماء آمون وليس أوزيريس :(آمون كا موت إف) أي الثور الذي يخصب أمه لأن آمون رع تبتلعه نوت إلهة السماء كل غروب فيولد كل صباح شمسا مشرقة

(((مسكن اوزيريس الشمس))) غير صحيح بل العكس أوزيريس ملك وإله البر الغربي أرض الأموات


بالرغم من بعض الافتكاسات والأخطاء الفاضحة في المقال فهو مقبول في مجمله مشكور ناقله وإن كنت أتمنى النقل بروح نقدي متعقل مستقبلا


3 - قالولو
معلق قديم ( 2017 / 2 / 8 - 23:44 )
يستهل الكاتب مقاله بجملة عجيبة نقلها على لسان (باحث)

(((يقول الباحث كليفورد هوارد ...ان الكنيسة لاتعتبر كاملة البناء دون برجها)))

أبعد 2000 عام من الكنائس المبنية الماثلة أمام الجميع المسيحي والمسلم والبوذي والكافر يصل الجهل إلى هذه الدرجة؟؟

ألم يسمع أو يرى أحد منكم قط كنيسة دون برج؟

أم أن كلام (الباحث) يغشى العقول والأبصار؟

ثم تمادى باحثنا فأكد (((برج الكنيسة وظيفته تقديس المكان الذي يعبد فيه اله الولادة))) يا خبر أبيض!
(إله الولادة) إيه يا أستاذ وليد؟

(((الطقوس الباطنية للمصريين القدماء يطلب فيها من الكهنة ان يكونوا منتمين الى اسرار الجدي)))
إن كانت أسرار باطنية فمن أفشاها؟ ما علينا قالولو الجدي يبقى الجدي

الثور كان من أسماء آمون وليس أوزيريس :(آمون كا موت إف) أي الثور الذي يخصب أمه لأن آمون رع تبتلعه نوت إلهة السماء كل غروب فيولد كل صباح شمسا مشرقة

(((مسكن اوزيريس الشمس))) غير صحيح بل العكس أوزيريس ملك وإله البر الغربي أرض الأموات


بالرغم من الافتكاسات والأخطاء الفاضحة في المقال فهو مقبول في مجمله مشكور ناقله وإن كنت أتمنى النقل بعقل نقدي واع مستقبلا


4 - بعد إذن الأَخ وليد
بارباروسا آكيم ( 2017 / 2 / 9 - 18:30 )
الى صاحب التعليق على الفيس بوك
والله عيب عليك ...ولكن بعض الناس بالفعل لاخجل ولا حياء

حقيقةً الآن وأَكثر من أَي وقت مضى ابتدأت أَفهم لما يغلق الأَخ وليد خانة التعليقات

اخر الافلام

.. في مصر ورغم تهديدات التعايش... أجراس الكنائس تستمر بالاحتفاء


.. كيف تنظر دمشق لإعدام 116 شخصا من قبل تنظيم -الدولة الإسلامية


.. المرصد السوري: تنظيم -الدولة الإسلامية- يعدم 116 شخصا في الق




.. تقرير خاص من دير الزور: مسلحو تنظيم -الدولة الإسلامية- لايزا


.. الاسلاميين على دوار عبدون دعما للثورة السورية 6 72012