الحوار المتمدن - موبايل



اختفاء الهاون من اسواق العراق الشعبية

محمد الرديني

2017 / 2 / 13
كتابات ساخرة


في بادرة هي الاولى عالميا افتتح حيدر العبادي رئيس وزراء العراق امس، وفي غياب مقصود للاعلاميين والمصورين وممثلي السفارات الاجنبية، مشروع بناء العضلات الفكرية والجسدية في جانب الكرخ.
وتسربت "شتلة" اخبار عن هذا المشروع الذي يهدف الى تخريج رجال ونساء للتصدي الى بعض الظواهر السلبية في المجتمع العراقي.
ويبدو ان ان الحماس لم يبلغ مداه عند رجال الاعمال لكونها "عادي" ولا تحتاج الى تخصيص بنود صرف للقضاء عليها.
فمثلا ظاهرة امتلاك المواطنين المدنيين لقاذفات الصواريخ واسلحة الهاون لايشكّل اي مخالفة قانونية خصوصا وان الغاية من امتلاكها هي حماية حياة الناس من المليشيات وتجّار الحروب ومروجي الطائفية وحملة كاتم الصوت وحرامية بغداد وغيرهم.
وسرت شائعات عن نية وزارة المالية تقديم القروض المجانية لأصحاب هذه الاسلحة لبناء مخازن للاحتفاظ بها في بيوتهم.
وبعد ان عاد رئيس الوزراء من مهمة قص شريط المشروع الى مكتبه بالخضراء ترأس على الفور
اجتماع المجلس الوزاري للأمن الوطني.
(ارجوكم لاتحسبون كم مجلس في الحكومة العراقية).
ويقال انه تم توجيه قيادة عمليات بغداد بالتنسيق مع العمليات المشتركة للقيام بحملات تفتيش واسعة ومكثفة في عموم مدن العراق وخصوصا بغداد ومصادرة قاذفات الصواريخ بمختلف انواعها واعتدتها واسلحة الهاون بمختلف العيارات باستثناء مخازن الاسلحة والاعتدة التابعة للقوات الامنية المخولة بذلك".
ولم يتجرأ احد ان يسأل كيف سيتم التفتيش، هل باقتحام المنازل دون اذن قضائي ام يكسرون باب البيت ويدخلون بنص الليل غير مهتمين لصراخ الاطفال...؟
في هذه المعمعة و"الهوسة الكايمة" استغل سليم الجبوري رئيس مجلس النواب الفرصة لنقل مستشاريه وعدد من الموظفين التابعين لسيادته الى بعض الوزارات التابعة للحزب الاسلامي مبررا ذلك بانها تعليمات وزارة المالية.
ياربي اشكد مطيع هذا الولد خصوصا وان وثائق مسربة حديثا تشير الى خرقه القانون باستثناء عودة الموظفين العاملين في مكتبه الخاص ومكاتب نوابه.
اللي عنده قسطرة بالقلب لايقرأ السطور اللاحقة:
تدرون كم موظفا يعمل في مكتب الجبوري(200 موظف بالتمام والكمال) ولدى ونائبه الاول همام(95 موظفا) اما النائب الثاني الذي يبدو انه اطرش بالزفة فلديه(80 موظف في مكتبه! ؟.
يكلفون خزينة الدولة مليار دينار رواتب بس.
فاصل غنائي: تشكلت في البصرة وبمساعدة اصحاب المروءة فرقة موسيقية شعبية يغني افرادها فقط اغنية حسين نعمة "ياحريمة".
نسأل له الشفاء العاجل.







اخر الافلام

.. الفنان العراقي ياس خضر واغنية ليل البنفسج كتبها الشاعر مظفر


.. مقهى أم كلثوم ببغداد يتحدى الظروف الصعبة في العراق!


.. النحات فهد الهاجري يُحوّل الأخشاب إلى لوحات فنية




.. فيديو: الإحباط يدفع زوجين أردنييْن لإنجاز مسلسل كرتوني لتعلي


.. عباس حزين: نسعي لنشر ثقافة الروح الرياضية