الحوار المتمدن - موبايل



موقف الحكيم من حل الدولة الديموقراطية الواحدة

محمود فنون

2017 / 2 / 14
القضية الفلسطينية


موقف الحكيم من حل الدولة الديموقراطية الواحدة
محمود فنون
14/2/ 2014م
مقتطف يبين رأي جورج حبش في التسويات والتنازلات عموما وهو صالح كموقف صريح من فكرة الدولة الديموقراطية والصرخة :
"... حين نحصر رؤيتنا للصورة في الساحة الفلسطينية بإطارها الجغرافي الراهن ، نضحي بلا شك في مواجهة مشكلة حقيقية ، مشكلة غالبية سكان ذلك الإطار وولاءاتهم ، هذه مشكلة حقيقية ، وشعار دولة فلسطين الديموقراطية لا يحلها فعلا . في اعتقادي يجب ان يرافق هذا الموضوع تصور عربي ، أي النظر للمشكلة من خلال إطار عربي ..."
إي ان محاولات طرح المبادرات العبقرية من أصحاب الصرخة ومن شاركهم إنما يقدمون موقفا مستحيلا للفلسطينيين من جهة ويعطون فلسطين للصهيونية من جهة واحدة .
فاليوم لا أحد يوجه ضغوطات جدية لإسرائيل كي تتراجع عن برنامجها الصهيوني بل إنها مستمرة فيه، سواء تقدم أصحاب الصرخة بمبادرتهم ام لا .
ويستمر الحكيم في فضح من تطرقوا لاسمه قي سياق طرحهم لمبادراتهم بالقول :
"إنه من المستحيل استمرار المعركة على شكلها الإقليمي الراهن ولا بد ان تؤدي مسيرة التحرير إلى إزالة الكيانات المصطنعة وذلك بالضبط هو الذي يقدم إطار الحل الصحيح والديموقراطي ، لكل القوميات والأقليات ليس فقط في فلسطين ، ولكن في جميع المناطق العربية الأخرى. بعد هدم إسرائيل ككيان عدواني عنصري... "
تم يحصن رؤياه بالقول :
"... فمعركة التحرر الوطني الديموقراطي تتجه نحو تحطيم الوجود العنصري الإستيطاني الإستعماري في فلسطين وذلك بالتحرر الناجز دون الوقوع في فخ التسويات او التنازلات ...."
إن تحطيم الكيان العنصري الإستيطاني وفي إطار معركة الأمة العربية يسبق أي طروحات ثم بتكفل الوضع الديموقراطي الناتج بتقديم الحلول الديموقراطية الإشتراكية للجميع .







اخر الافلام

.. الجلابية السودانية.. -أنصارية- و-رايح جاي- وبـ-زراير- لكل من


.. -نيمو-.. كلب الرئيس الفرنسي الذي -قاطع- اجتماعا في الإليزيه


.. مدّ وجزر.. بين بغداد وأربيل




.. إيران.. الاستراتيجية الأميركية والحسابات الروسية


.. قوات سوريا الديموقراطية.. مكاسب وتداعيات