الحوار المتمدن - موبايل



ما يغري الأصابع ...

يعقوب زامل الربيعي

2017 / 3 / 2
الادب والفن


هناك،
على بقعة باردة
تبحث عن دفء مشارفك الأربعين،
تركت اصابعي
توّشم غايتها..
وغارقة بكل المفاصل
تبحث عن مرسى في الطين
عن جمرة
عن صدمة تدمي الأهداب
يا ماء العالم
هل ذاكرة الارامل
تصيب الأصابع
ما يصيب الذاكرة،
فلماذا أبحث حتى اللحظة
عن ظهر دافئ ينعم بالكتان
كان يغري اصابعي
منذُ أكثر من أربعين مشتىً،
في بحثي
عن جدوى؟!







اخر الافلام

.. ...لمن ابتسم الحظ في اختتام فعاليات كان السينمائي بنسخت


.. جائزة السعفة الذهبية لمهرجان -كان- في دورته 70 تذهب إلى فيلم


.. بعد 60 عاما.. الأب المؤسس للسينما اللبنانية يعود إلى كان




.. فيلم البريطانية لين رامساي يختتم عروض المسابقة الرسمية للمهر


.. جائزة -نظرة ما- من نصيب الفيلم الإيراني -رجل نزيه-