الحوار المتمدن - موبايل



ما يغري الأصابع ...

يعقوب زامل الربيعي

2017 / 3 / 2
الادب والفن


هناك،
على بقعة باردة
تبحث عن دفء مشارفك الأربعين،
تركت اصابعي
توّشم غايتها..
وغارقة بكل المفاصل
تبحث عن مرسى في الطين
عن جمرة
عن صدمة تدمي الأهداب
يا ماء العالم
هل ذاكرة الارامل
تصيب الأصابع
ما يصيب الذاكرة،
فلماذا أبحث حتى اللحظة
عن ظهر دافئ ينعم بالكتان
كان يغري اصابعي
منذُ أكثر من أربعين مشتىً،
في بحثي
عن جدوى؟!







اخر الافلام

.. أخبار حصرية - #فنان عراقي يجسد الأمل للعراقيين بأعماله


.. أخبار خاصة - الفنانة #فايا_يونان تطلق مجموعتها الغنائية الاو


.. انطلاق مهرجان أفلام السعودية في دورته الرابعة بتكريم سعد خضر




.. بوكس أوفيس| تعرف على إيرادات السينما الأمريكية لهذا الأسبوع


.. رغدة عن عادل إمام: تجربتي معاه في المسرح مهمة جدا