الحوار المتمدن - موبايل



رواية هيرمان هيسه عن أورغن توما الأكويني /A

سعد محمد مهدي غلام

2017 / 3 / 20
الادب والفن


في السماء روح يسكن
أوتار قلبه تكون عودا
لا احد يغني بوحشية حسنة كهذه
مثل أسرافيل الملاك
أدغار ألان بو
-------
1
المسردب الخردة
اﻷغطش ...
فيالق نمل سليمان
تتمترس جسده
ينقب بدهاليز
منسأة التاريخ
شردت قوائمه
مهدودة تمسك بحبله السري
في النهار تربطه بكوة قذرة
تحيط به أشياء ﻻحصرلها
مما ﻻفائدة منها
ورفوف النبيذ المعتق
2
أحيانا يسمع الأنفاس اللاهثة

جسد وأربع سيقان
يمارسان الجنس
بتقشير لحاء ماء تراث الطين
بأظافر ناتئة مثل لسان يهوذا
الأورغن المهجور
صواع الزمان
تراتيله المركونة
مسوداتها صفراء
منضودة عليه بلا نظام
خفافيش جرباء تحلق
تبدأ...
رحلة شقاء يومه
سعال المسلول
الديك يلتهم صحن الفلفل
لم ينم الليل
الغباش...
دنسه السكون المظلم
خناق البيوت
عنكبوت الجدران المتهالكة
أنقاض كوخه
تستشريه كوابيسه
يدمن:
اﻷنوركسيا ،النيكتوفيليا
يستعرشه قتار القهر
يحلق ذقن خواطره







اخر الافلام

.. رسالة مهرجان الجونة السينمائي .. لقاء مع الفنان / داوود حسين


.. رسالة مهرجان الجونة السينمائي .. جانب من ورشة طيارة للفيلم ا


.. رسالة مهرجان الجونة السينمائي .. لقاء مع علا الشافعي - الناق




.. هند صبرى لصاحب فيلم -فعل فاضح-: -عاوز تعمله عشان تبوس-


.. تأخذك فرقة رياح شرقية التركية في رحلة موسيقية مستوحاة من ثقا