الحوار المتمدن - موبايل



فلنحرق بلهيبِ نارِ نوروزَ ضغائنَ القلوبِ ، وويلاتِ التشرزمِ

يوسف حمك

2017 / 3 / 20
مواضيع وابحاث سياسية


آذارُ للكوردِ مخزونُ عواطفٍ يهزُ النفوسَ ، ويحركُ القلوبَ . مردوداتهُ عظيمةٌ على النفسِ والجسدِ .
شهرٌ كصحراء قاحلةٍ تزخرُ بالمشقةِ والألمِ ، يخيمُ عليهِ التأففُ والضجرُ .
كما هو بستانٌ ربيعيٌ فيه مفاتيحُ الفألِ واستشراقُ الحياةِ ، وسطَ قصصِ الإحباطِ التي قضى عليهِ الأملُ بنورهِ الساطعِ لبلوغِ أعلى مراتبِ المجدِ والسؤددِ . وبنفسٍ طموحةٍ تعشقُ المجدَ والرفعةَ .

رغبةٌ لحوحةٌ في دواخلنا ليستقرَ شهرُنا على حالٍ واحدٍ ، لا أن تتنافسُ فيها الأفراحُ مع الأتراحِ .
كوراثٌ عظيمةٌ وويلاتٌ جسيمةٌ تعانقُ مناسباتٍ سعيدةً ونجاحاتٍ مجيدةً .
التوازنُ بين المسراتِ والكوارثِ ثقيلٌ على النفسِ ، وعلى الفكرِ منهكٌ . وكأن قدرَنا محسومٌ ، ومصيرَنا مكتوبٌ بمدادٍ مزيجٍ من ألوانٍ زاهيةٍ وكالحةِ السوادِ .
المحنُ تشتدُ والكرباتُ تبلغُ أوجها ، والتعثرُ في الأداءِ منتشرٌ .
وعلى النقيضِ الزغاريدُ تعلو والشموعُ توقدُ ، والدفوفُ تدقُ ، والزهورُ تنثرُ احتفاءً بعيدنا الميمونِ .
الفرحةُ عامرةٌ وشمسُ التهاني أنوارُها مشرقةٌ ، ونسيمُ روضاتِ مُدنا وقُرانا يفوحُ عطرهُ ، ونبضاتُ القلوبِ تهتفُ بكلِ دعواتِ الخيرِ .

حاضرٌ بالضيقِ والضنكِ والتعاسةِ لا يرضينا . التفجرُ والسخطُ والغرقُ في بحرِ الأحزانِ ، أو الركونُ لمدِ الأفراحِ لا تجدي نفعاً .
الحذرُ واجبٌ من اللهوِ الغافلِ ، كما الهم المقيم في الصدورِ .الفشلُ والنجاحُ معاً ما هما إلا انعكاسٌ لهذا الواقعِ التعيسِ ، وخطأٌ في تقديرِ الحالةِ .

فانتصارُ النورِ على الظلامِ ، والالتحامُ والتعاضدُ أهمُ من الأهازيجِ . والتآلفُ بينَ القلوبِ أعظمُ من إنشاءِ مسارحِ حلقاتِ الرقصِ ، والتوحدُ في الأهدافِ أنفعُ من الخطبِ الرنانةِ التي لا تغيرُ في النفوسِ قيد أنملة من الأحقادِ والأخذ بالثأرِ .

الأهم من كلِ هذا وذاكَ هو التخطيطُ لمواجهةِ الأزماتِ وتربية النفسِ إعداداً للملماتِ ، والقيامُ بانقلابٍ أبيض من العيارِ الثقيلِ على الإحباطاتِ والكراهيةِ داخلَ الأفئدةِ ، والعملُ بإرادةٍ صلبةٍ تحيلُ المستحيلَ ممكناً ، والبعيدَ قريباً.
ومن أعمقِ جراحِ الوطنِ حريٌ بهم أن ينحتوا حاضراً لنصنعَ عليهِ غداً جميلاً .







اخر الافلام

.. أخبار منوعة | إصابة المغني -إد شيران- بكدمات وكسور في حادث #


.. ترويج برامج متفرقة- سجن الرزين


.. ماكرون: الأجهزة الأمنية الفرنسية قامت بإحباط 13 هجوما إرهابي




.. هيلي: بدأنا مسارا من أجل التصدي لسلوك إيران المدمر وعلى المج


.. 4.5 مليون طفل يمني قد يحرمون من التعليم