الحوار المتمدن - موبايل



فتنة مختلفة

محمد عبيدو

2017 / 4 / 21
الادب والفن


أهبك للانتشاء
ضحكتك الراكضة
تواسي الوجع الغامض حينا
وترش الزيت على ناره حينا
*****
خيبة أدمنت الرحيل
تحثني على
اشتمام نعناع جسدك
لأنسج فتنة مختلفة
*****
أن تشاغبي
بجمالك
ورقتك
وضحكتك المجلجلة
تقاسميني اللحظة ..
بين الغواية والتردد
اهرب من نساء شاسعات
و أحيا العالم في عينيك
*****
ترتشفين القهوة
بتلذذ
وتقتليني انتظارا
ازداد فناء بك
انظري إلى قوس السماء
لتريني و أنا أتدلى منه
إلى حبق صدرك







اخر الافلام

.. دردش تاغ - ما رأيكم في الأفلام المستقلة؟


.. مهرجان الفيلم العربي بواشنطن يدخل عامه الثاني والعشرين


.. ا?سرة «الخلية»:النقيب عمرو صلاح شهيد «الواحات» دربنا علي موا




.. الفنانة أروى تتحدث عن غنائها باللون الشعبي


.. هذا الصباح- الأدب السوداني وتداعيات القاص