الحوار المتمدن - موبايل



أنا وظلّي

قاسم عيدو مراد

2017 / 4 / 21
الادب والفن


دَعكِ منِّي
وأبتعدي عنِّي
فأنا لا أؤمن بالحبِّ
إنني رجلٌ
غريبُ الأطوارِ
أخترعُ لظلِّي
رسمهُ وأسمهُ
أضعهُ فوق
أجنحةِ فراشةٍ
يلهو كما يشاء
لا تنتظريني
فإنني أكمل حياتي
مع ظلِّي
يمشي
كما امشي
أدخلُ بيتي
يدخلُ بيتي
لا يخدعني
كما الإنسانُ







اخر الافلام

.. رموز الثقافة والأدب فى عزاء الناقد والروائى سيد البحراوى


.. انطلاق ملتقي سلسبيل النيل للفنون التشكيلية بمشروع قناطر أسي


.. هل ستعود نجمة لعبة العروش ايمليا كلارك الى فيلم سولو-قصة حرب




.. بي_بي_سي_ترندينغ| ألبوم مشترك للفنانة الأمريكية #بيونسي وزوج


.. الجزء الرابع من سلسلة أفلام أوشن بنكهة نسائية