الحوار المتمدن - موبايل



الاردن (الشقيق جدا) قاعدة الارهاب !

سعد السعيدي

2017 / 6 / 2
الارهاب, الحرب والسلام


تتابعت الانباء منذ اسابيع حول استعدادات تقوم بها زمر إرهابية لغزو سوريا متخذة من الاردن قاعدة لانطلاقها. وقد تورط هذا الاردن مع دول إقليمية مثل دول الخليج وكذلك تركيا واخرى دولية في التآمر على امن سوريا منذ بداية الاحداث فيها ، والتي كان له فيها دورا كبيرا في تغذية الاضطرابات الامنية فيها بوسائل الادامة بالنظر لموقعه الجغرافي. ويشتمل هذا التورط بشكل رئيسي على القيام بتدريب زمر ما يسمى بالجيش الحر الارهابية هذه ، ثم إرسالها الى داخل سوريا سواء مباشرة عبر الحدود او عبر اطراف ثالثة. وقد ظهرت منذ سنوات اخبار وتقارير عن هذا التورط في عدد من الصحف والمواقع على شبكة المعلوماتية كما كشفته الصحافة العالمية. من هذا ما نشره موقع المصدر نيوز من صور للمدربين الامريكيين وهم يقومون بتدريب إرهابيي سوريا في الاردن (1). وكذلك ما نشره نفس الموقع من صور اخرى جوية لمعسكرات تدريب زمر المرتزقة هؤلاء في نفس هذا البلد (2).

وقد اسعفتنا التقارير العالمية في إماطة اللثام عن حجم الدعم الاردني للمجاميع الارهابية هذه. فقد اورد موقع قناة العالم عن صحيفة "التايمز" البريطانية عن قيام اميركا بالاشراف على تدريب عناصر هذا الجيش الحر بغية تغيير الموازين على الأرض في سوريا (3). كذلك قد قام موقع (كلوبال ريسرتش) بتأكيد اخبار تدريب الامريكيون لهؤلاء في الاراضي الاردنية عند بلدة تدعى الصفاوي في صحراء الاردن الشمالية الغربية (4). ومن موقع إخباري آخر نتعرف على تفاصيل مركز العمليات الرئيسي لهؤلاء المرتزقة في الاردن فيما يسمى بغرفة الموك. وهي الغرفة السرية التي تدير العمليات العسكرية لهذه الزمر الارهابية في سوريا. وكلمة الموك هي الاحرف الاولى لجملة (غرفة العمليات العسكرية) باللغة الانكليزية. وتوجد غرفة الموك هذه كما تؤكده مصادر ما يسمى بالمعارضة السورية من درعا السورية في مبنى مقر المخابرات الاردنية في عمان التي يتواجد فيها عدا عن ضباطا كبار من المخابرات الاردنية ، مسؤولون عسكريون آخرون من 14 دولة تشمل الولايات المتحدة ودول غربية ودول الخليج. وتقوم غرفة الموك هذه برسم الخطط وتزويد الارهابيين بالسلاح من مثل العربات واسلحة القنص ومدافع الهاون والاسلحة الثقيلة والخفيفة بانواعها مع عتادها. كذلك فهناك ما اذاعته الصحافة الامريكية فيما يتعلق بوجود جسر جوي للسلاح بين الاردن وهذه المجاميع الارهابية في سوريا (5).

بعدها يجري نقل هؤلاء الإرهابيون الى ساحات القتال سواء مباشرة او جوا عن طريق دولة ثالثة (6). ففي موقع إخباري آخر يروي احد المسؤولين السابقين في المخابرات التركية الكيفية التي يجري بموجبها نقل هؤلاء الى تركيا ومن ثم الى سوريا. إذ يوضح انه بعدما يجري تدريب هؤلاء في الاردن والسعودية وتركيا نفسها يجري تجميعهم في المدن التركية بعلم المخابرات التركية ليرسلوا الى سوريا... والعراق (7).

ولم يكتف الاردن (الشقيق جدا) بالتورط بتدريب وتجهيز إرهابيي سوريا من القتلة والسفاحين ونقلهم اليها. إنما ينشط ايضا بالمساهمة من عنده برفد اولياء هذا الارهاب بالمقاتلين. فمن خبر من موقع (آر تي) الروسي يتبين بأن الاردن هو ثاني اكبر مورد للارهابيين الى سوريا بعد تونس (8). كذلك فخلال معارك تحرير حلب قد القي القبض على ضباط مخابرات من جنسيات مختلفة فيها من ضمنهم اردنيون (9).

وقد جرى وضع مجاميع المرتزقة الارهابية هذه في البادية بموازاة الحدود الاردنية السورية. بينما قد اختير موضع التمركز الرئيسي في منطقة اخرى بعيدا عند اطراف سوريا وبالضبط في نقطة استراتيجية هي صحراء التنف عند مثلث الحدود العراقية الاردنية السورية. وهذه المجاميع الارهابية هي مما اشرنا اليها بايجاز في مقالة سابقة مما كانت تسمى بقوات سوريا الجديدة (غيرت اسمها لاحقا الى مسميات اخرى مثل "مغاوير الثورة" و"اسود الشرقية"). هذه المجاميع هي ما جرى تحريكها هذه الاسابيع الاخيرة للقيام بعمليات هدفها التقدم للتلاقي مع قوى الارهاب الاخرى عند دمشق لفتح جبهات جديدة. وقد ذكر بان من الاهداف الاخرى التقدم شمالا نحو دير الزور. وحسب ما وصلنا من اخبار لحد هذه اللحظة لم تكلل محاولات هؤلاء الارهابيون بالنجاح حيث قام الجيش السوري بسلسلة عمليات عسكرية ما زالت جارية تمكن من خلالها من إفشال هذه الخطط فمنع التقاء هذه المجاميع وحاصر بعضها الآخر. وتمكن بنفس الوقت من الاقتراب من معبر التنف بمسافة بضعة عشرات الكيلومترات.

وليس لدينا من ضمان من الا تكون هذه المجاميع الارهابية هي ايضا مما يكون مخصصا للتسلل عندنا الى الانبار او انها لم تقم به في السابق من ضمن وظيفتها. وحيث اننا قد اوضحنا بمقالة سابقة عن وجود تواطؤ مع الدواعش من قبل المجاميع العشائرية في الانبار الممولة والمسلحة امريكيا وقياداتها العميلة من التي نصبها العبادي في هذه المحافظة.

وكأن كل هذا بغير الكاف إذ عثرنا على هذا الخبر عن النشاطات المريبة والمقلقة حول معبر الوليد التنف هذا والذي صعد بتأثير هذه الاحداث من مرتبة المنطقة المنسية الى اخرى اعلى في عين الحدث. فقد ذكر موقع المصدر نيوز عن انه قد جرى السماح لقوات خاصة نرويجية (ولاحقا امريكية) بالعبور من الجهة العراقية للمنفذ الحدودي هذا الى الجهة السورية والتمركز بها (10). وقد جرى تأكيد هذا الخبر في شهر ايار الحالي من قبل احد قادة الحشد العشائري في الانبار العقيد شاكر عبيد الريشاوي آمر فوج صقور الصحراء (11) ، حيث كشف عن إمساك قوات نرويجية لمعبر التنف. وكان هناك خبر آخر مماثل من مصادر ما يسمى بالمعارضة المسلحة عن دخول قوات امريكية هذه المرة من نفس المنفذ من العراق الى سوريا (12) ! لا ندري من هذه الاخبار المفاجئة كيف عبرت هذه القوات الحدود نحو سوريا ومن اين اتت ومن الذي سمح لها ؟ فهل امسينا مطية لقوات غربية للقيام بغزو دولة جارة ، وحيث قد ادعى العبادي في غير مرة بعدم وجود قوات برية اجنبية تقاتل في العراق. فإذا بنا نكتشف الآن عبور قوات اجنبية للحدود (مما يبدو ان العبادي قد سجل نقطة لصالحه في استغفالنا بنجاح) مما قد فاتنا سؤاله هنا ؟ فكيف نزعم الآن مقاتلة الارهابيين.. بينما نترك قوات غربية غير مضمونة بالعبور من خلالنا والتمركز في دول اخرى ، ام يريد العبادي تحويل العراق الى اردن آخر ؟

وحول الاردن الاصلي فقد لا يبدو مستغربا قيامه بكل هذه الوظائف المطلوبة غربيا. فهذا الفيلم من العام الماضي يوضح التعاطف الذي تحضى به داعش في الاردن (13)... عدا عن مقالة قديمة حول (غير المغفور له) والد ملك الاردن الحالي تفضحه بكونه احد عملاء المخابرات الامريكية منذ ان كان شابا بداية الخمسينات حيث كان يدفع له مرتبا شهريا (14).

من كل هذا الاستعراض لما يجري حولنا على الارض ، نتساءل كالكثيرين عن العلاقات الوثيقة بين العراق وهذا الاردن التي لم تتأثر فيما يبدو بتصرفات هذا الاخير مما عرضنا اعلاه !! فهناك استثمار ودعم نفطي واقتصادي وايداع اموال (كلها باتجاه واحد) فيه. وحيث نلاحظ بأن كل ما يرسل لهذا الاردن من دعم لا محدود... يعود علينا بشكل إرهاب ودواعش. ويجري كل هذا دون ان تقوم حكومة العبادي برفع عقيرتها ضده مثلما تقوم به ضد الدول الاقليمية الاخرى التي تقوم بالعمل ذاته من حيث دعم الارهاب والارهابيين. وما نزال نرى من الاخبار اليومية بأنه ما يزال هناك من يروم الاستثمار في هذا البلد وبتشجيع حكومي من لدن هذا العبادي. المدهش في الموضوع هو انه كان هناك في الحكومة العراقية من كان ينادي في السنوات الماضية عن ضرورة تجفيف منابع الارهاب. لكن مما نراه الآن ان الدعوة كانت إما قاصرة ، او انها لم تكن جادة ولعلها كانت موجهة اصلا للاستهلاك المحلي كون منابع الارهاب الواضحة هذه ليست إلا نفس هذه البلدان التي يدعمها العراق من شاكلة هذا الاردن والدول الاخرى التي ذكرت في هذه المقالة. والسؤال هو اما من مراجعة لهذه العلاقات غير السوية مع قواعد الارهاب هذه ؟

الروابط :

Leaked photos show US special forces training Syrian rebels in jordan (1)
https://www.almasdarnews.com/article/leaked-photos-show-us-special-forces-training-camp-syrian-rebels-jordan/

Syrian drones spot hundreds us Jordanian armored vehicles (2)
https://www.almasdarnews.com/article/pictures-syrian-drones-spot-hundreds-us-jordanian-armored-vehicles-border/

(3) "التايمز": اميركا تدرب مسلحي "الجيش الحر" في الاردن
http://www.alalam.ir/news/1584137

US trained ISIS at secret Jordan base (4)
http://www.globalresearch.ca/u-s-trained-isis-at-secret-jordan-base/5387532

Syrian rebels get arms and advice through secret command centre in (5)
Amman
http://www.thenational.ae/world/middle-east/syrian-rebels-get-arms-and-advice-through-secret-command-centre-in-amman

(6) جسر جوي بين الاردن وتركيا لنقل آلاف المسلحين الى سوريا
http://www.alalam.ir/news/1582048

(7) مسؤول تركي سابق يروي اساليب نقل الارهابيين الى سوريا
http://www.alalam.ir/news/1699782

(8) الاردن ثاني اكبر مساهم بالمتطوعين الاجانب الى داعش بعد تونس
https://arabic.rt.com/middle_east/871204-%D8%A7%D9%84%D8%A3%D8%B1%D8%AF%D9%86-%D8%AB%D8%A7%D9%86%D9%8A-%D8%A3%D9%83%D8%A8%D8%B1-%D9%85%D8%B3%D8%A7%D9%87%D9%85-%D8%A8%D8%A7%D9%84%D9%85%D8%AA%D8%B7%D9%88%D8%B9%D9%8A%D9%86-%D8%A7%D9%84%D8%A3%D8%AC%D8%A7%D9%86%D8%A8-%D8%A5%D9%84%D9%89-%D8%AF%D8%A7%D8%B9%D8%B4-%D8%A8%D8%B9%D8%AF-%D8%AA%D9%88%D9%86%D8%B3/

(9) إلقاء القبض على جهاديين وضباط اجانب شرق حلب
http://www.voltairenet.org/article194624.html

Norwegian army enters southern Syria to aid endangered rebels (10)
https://www.almasdarnews.com/article/norwegian-army-enters-southern-syria-aid-endangered-rebels-border-crossing/

(11) الريشاوي ل واع قوات نرويجية تابعة لقوات التحالف الدولي هي من تمسك منفذ الوليد
http://www.al-iraqnews.com/news/newwss/security-news/198363-%D9%88%D8%A7%D8%B9-%D8%A7%D9%84%D8%B1%D9%8A%D8%B4%D8%A7%D9%88%D9%8A-%D9%84%D9%80-%D9%88%D8%A7%D8%B9-%D9%82%D9%88%D8%A7%D8%AA-%D9%86%D8%B1%D9%88%D9%8A%D8%AC%D9%8A%D8%A9-%D8%AA%D8%A7%D8%A8%D8%B9%D8%A9-%D9%84%D9%82%D9%88%D8%A7%D8%AA-%D8%A7%D9%84%D8%AA%D8%AD%D8%A7%D9%84%D9%81-%D8%A7%D9%84%D8%AF%D9%88%D9%84%D9%8A-%D9%87%D9%8A-%D9%85%D9%86-%D8%AA%D8%B3%D9%85%D9%83-%D9%85%D9%86%D9%81%D8%B0-%D8%A7%D9%84%D9%88%D9%84%D9%8A%D8%AF.html

Leaked photos reveal US military entered southern Syria to train rebels (12)
https://www.almasdarnews.com/article/leaked-photos-reveal-us-military-entered-southern-syria-train-rebels-opposition-media/

(13) استقبال داعش في الاردن
https://www.youtube.com/watch?v=viiLaVxNrIQ

(14) كيف ومتى عمل الملك حسين بمرتب شهري في وكالة الاستخبارات الامريكية
http://www.arabtimes.com/this%20man/mr_beef.htm







اخر الافلام

.. صحفي أشاد ترامب بنائب اعتدى عليه: قلق لما حدث لجمال خاشقجي


.. تمديد الاقتراع في الانتخابات البرلمانية الأفغانية


.. استراتيجية اميركية جديدة بشأن الحرب في سوريا وخروج الميلشيات




.. تسريبات تفيد بأن هناك تعليمات بإعادة جميع المعارضين السعوديي


.. حوار مع رئيس تحرير صحيفة الرؤية محمد الحمادي