الحوار المتمدن - موبايل



دقات قلب خجولة

طاهر مصطفى

2017 / 6 / 14
الادب والفن


دقات قلب خجولة


حبيبتي خجولة جداً
حتى في الغرام
شغلها الشاغل
إسعاد روحي الحزينة
هي دقات قلب
ونبض الحياة
رغم أن عيني
لمست رذاذ شفتيها
تلونت بخطوط الشمس
ما زالت خجولة
من عشقها لي
لها وجه
يغتسل من ماء الغيوم
قطراته تساقطت
على عصافير الشمس
لتنثر عطرها العذب
آه يا أمنية القلب
تطاردني ما بين ربوع الهوى
وتنظر إلي خلال عشقي
وما بين سطر وسطر
من سطور الشعر
أراها ترقص
على أوتار الهوى
وتتلاعب بدقات قلبي
فيهرول لها
ويسكن بيديها الناعمة
تمايلت تلك العينان
وتثاقلت الشفتان
أمام ملامح نهر
وجه كمنبع شواطئ
هائمة على إيقاع
وهج رحيق الشفق







اخر الافلام

.. نجمة أفلام إباحية تكشف -تفاصيل حساسة- عن لقائها بترامب


.. من يقف وراء الصوت الأسطوري لإعلانات الأفلام؟


.. أهم لوحات الفن التشكيلي لعام 2018




.. وداعاً شرير الفن الأنيق جميل راتب.. تعرف علي وصية الراحل للف


.. تفاعلكم | 25 سؤالا مع الفنان عبد الله السدحان