الحوار المتمدن - موبايل



يا ليلي

ال يسار الطائي

2017 / 7 / 1
الادب والفن


يا ليلي...
تحيك الغياب ،
بمغرز الحنين
يا ليلي....
تحيك الغربة
بمغرز الشوق
وترتديني وطن
كانت احلامي وآمالي
تحوم في متاهات فكري
حول الفراشات
حول الزهور
وهي تفتح اكمامها...
لميلاد فجر جديد …..
كنت يومها نغمة
انفلتت من وتر راعش
ابحث عن قلب يحتويني
فتارة هنا سهم
واخرى هناك كنانتها ……
وطال بي الامد وتعجمت قناتي
وتوسدت محراب شجوني
على فارعة الزمن
لعل الصدف تلعب دورها …….
.
ال يسار الطائي







اخر الافلام

.. بـ«الطبول».. 22 دولة تشارك بفرقها الفنية تحت سماء القاهرة بش


.. وفاة الموسيقي نشوان طلال والموسيقى حسام صدام في حادث سير في


.. الأكل المصري .. ثقافة وفن وتوفير




.. محسن محي الدين عن الأفلام الحالية: «بنهتم بالفرقعة والنار وا


.. شريف منير ومحمد رمضان بالأبيض والأسود .. وأحدث إطلالة للفنان