الحوار المتمدن - موبايل



تثاؤب بغداد تعفن

سعد محمد مهدي غلام

2017 / 7 / 2
الادب والفن


لسعتني غفلة سيجارالرصيف الدامسة
موحشة متوحشة
أريكة الحزن تسقيني
حلمتها شهوة وثير ة
عميقة الزرقة شبقة
ينام حبي بفيء رموش
ورد صمتها الأطرش
المطبق الدائم البكم
مائية همساتها متعرجة إسفنجية
تجلدني عتبات الدور المتهالكة
الإسفلت حيرانا ماعاد يميز الأحذية واﻻنفجارات
المطر ينهمل قوافل دموع الظعن
وجع يطيح بخصر خارطة الوطن
أفترش حصيرة الاحزمة الناسفة
مدخل وجاغ أليس مكب خواطر
أتنصت ؟!
حكاية العمالقة ...
أقزام على رؤوسهم الطير







اخر الافلام

.. حاكم دبي يطلق أكبر تحد للترجمة في العالم العربي


.. هذا الصباح- المؤثرات البصرية في الأفلام السينمائية


.. عشق آباد: افتتاح الدورة الخامسة لألعاب الصالات والفنون القتا




.. تفاعلكم : صورة تكشف فريق الفنان عمرو دياب المفضل لكرة القدم


.. مقهى درويشي يقدم شايا بمذاقات مختلفة وحضارة وثقافة طهران