الحوار المتمدن - موبايل



الحل التاريخي هو حل صهيوني

محمود فنون

2017 / 7 / 10
القضية الفلسطينية


الحل التاريخي هو حل صهيوني
محمود فنون
9/7/2017م
زعامة الشعب الفلسطيني منذ العشرينات كانت متساوقة مع سياسة الإنجليز.
عندما جاء الإحتلال الإنجليزي لفلسطين قال للناس انه جاء ليساعد اليهود على الإستيطان في فلسطين وإقامة وطن قومي لهم فيها .
كان هذا الإمر واضحا وكان اشد وضوحا لمن كان يسمى زعامة وقيادة الشعب الفلسطيني .
منذ عام 1967 م وحتى اليوم يصرح قادة اسرائيل بانهم لن يسمحوا باقامة دولة فلسطينية غربي نهر الأردن وهم يصرحون بذلك في السنة مئات المرات كما انهم يتخذون القرارات في مؤسساتهم وقيادات وهيئاتهم و أحزابهم ويجمعون ويتفقون على ذلك .
وأمريكا تؤيد أن تكون فلسطين وطنا قوميا لليهود وسبق وايدت وعد بلفور وصك الإنتداب وتدعم المشروع الصهيوني في فلسطين بالباع والذراع حتى انها تؤيد الحملات العسكرية على الفلسطينيين في مدنهم وقراهم وكل اشكال التضييق والإيذاء .
ومع ذلك يصرح ما يسمى بقيادة وزعامة الشعب الفلسطيني بأنهم يتمسكون بمشروع دولة في الضفة والقطاع
ولكنهم يخفون استعدادهم لقبول السياسة الصهيونية في فلسطين ويصرحون بأن هناك حلا تاريخيا .
إن وصف الصفقات بانها حل تاريخي لا يعني انها في مصلحة الشعب والقضية وإنما هذا من باب التدليس على الشعب الفلسطيني
إنما هذا من أجل إعداد المريدين وانصار الصهيونية ليطبلوا ويزمروا ومن أجل ان يتسلحوا بالبعبارات الفارغة والتي تشكل كلمة السر بالموافقة على اية فتات في إطار استمرار الإحتلال اليهودي لفلسطين .







اخر الافلام

.. كلمة لأمير قطر الشيخ تميم بن حمد آل ثاني


.. مقتل 3 فلسطينيين وجرح 170 بمواجهات القدس


.. عملية للجيش السوري وحزب الله بحدود لبنان




.. درون روسي جديد قادر على إنقاذ أرواح!


.. مخاوف من خطة إسرائيلية لتفسيم الحرم القدسي