الحوار المتمدن - موبايل



قصة حب

ال يسار الطائي

2017 / 7 / 12
الادب والفن


قالت بلهفة عاشقةٍ...
الا نسجت حروف غزلٍ لي ؟
قلت ....
وانت الحبيبة الشماء
شهدية المقلِ
كحلاء رمحية اللواحظ
سنان ناظريكِ
لمن يقلقل الشملِ
بنت الرافدين شموخكِ
عطاؤكِ الجود والسؤَلِ
في قيضها ...حضوركِ
غدير يشفي عللي
حبيبتي....اما كفاكِ
انكِ عشقي الازلي
بغداد انتِ
النخل انتِ
الجبل انتِ
الوطن انتِ
والزهو حلتكِ
ونقاء الحللِ
وحقك معشوقتي...
عجز حرفي..
فما صاغ ماكفاني ..
لا من وجدٍ ،
ولامن الغزلِ







اخر الافلام

.. حاكم دبي يطلق أكبر تحد للترجمة في العالم العربي


.. هذا الصباح- المؤثرات البصرية في الأفلام السينمائية


.. عشق آباد: افتتاح الدورة الخامسة لألعاب الصالات والفنون القتا




.. تفاعلكم : صورة تكشف فريق الفنان عمرو دياب المفضل لكرة القدم


.. مقهى درويشي يقدم شايا بمذاقات مختلفة وحضارة وثقافة طهران