الحوار المتمدن - موبايل



حسن ومرقص وكوهين بدولة المختلين عقليا

جاك عطالله

2017 / 7 / 17
العلمانية، الدين السياسي ونقد الفكر الديني


حسن ومرقص وكوهين فيلم مصرى من انتاج عام 1954 من بطولة حسن فايق، ومن اخراج فؤاد الجزايرلي.

الفيلم مأخوذ عن مسرحية بنفس الاسم قدمت عام 1941

تمت عنه مسرحية اخرى عام 1960

يحكى الفيلم قصة ثلاثة أصدقاء من ديانات مختلفة وهم "حسن" (عبد الفتاح القصري) و "مرقص" (محمد كمال المصري) و " كوهين" (استيفان روستي) وقصتهم مع العامل "عباس" (حسن فايق) وكيف أنهم يقومون بخداعه عند اكتشافهم بأن يرث ثروة كبيرة، فيقومون بالتعاقد معه بمرتب يساوي أضعاف مرتبه الحقيقي ولكن بشرط أن يدفع مبلغاً كبيراً كتعويض اذا أراد ترك العمل لديهم. -
-------------------------
اتخذت حكاية حسن ومرقص وكوهين بعدا دينيا عميقا عندما سرق نظام عبد الناصر اموال اليهود بعد ان سلط نظام الضباط الخونة تنظيم الاخوان المسلمين على اليهود فحرق محلاتهم وممتلكاتهم وقتل منهم ما استطاع واجهز عبد الناصر على وجودهم نهائيا بتاميم ممتلكاتهم وطردهم بملابسهم من مصر
من المعروف بعد التطورات الدينية خلال الخمسة وستين عاما الماضية منذ انقلاب الاخوان على شرعية الملك فاروق والدستور فى 1952 مستخدمين مجموعة من افاقى وشواذ ومطرودى الجيش المصرى ان حسن يمثل التيار الاسلامى الارهابى المستمد من الشريعه الاسلامية الارهابية وسيرة محمد مؤسس داعش الاصلى وان كوهين يمثل يهود مصر و مرقص يمثل المسيحيين المصريين

ومن المعروف ان رياسة البجمهورية كل ما يقتل ارهابى مسلم او سياح --او لو حاول المسيحى الدفاع عن دور عبادته واتهام الدولة بتدبير الحوادث الاجرامية من الطلاب ارهابي مصر بترجعهم الدولة لبيوتهم وتقول دول مختليين عقليا حتى لا تتم محاكمتهم مهما كانت الحالة واضحا وصريها
-------------------------

حكاية حسن ومرقص وكوهين الحقيقية بعيدا عن اللهم احفظنا بتوع نعيش ازهى عصورنا مع حسن
==نجيب من الأول المرة دى موش من الاخر زى عوايدى علشان الناس تربط الموضوع ببعضه وتفهم الحكاية

حسن استولى علي ممتلكات وخلص علي كوهين

/ كوهين ناصح حط عينه علي أرض أجداده وفلسع بأقل خسائر ممكنه وعمل دولة محترمة بعيد عن براز حسن اللي بيمطر علينا شريعه وفتاوى وسيرة عطنه ومشايخ ازهر وسلفية واحزمه ناسفة وتفجيرات وذبح شرعى

/ مرقص عبيط و بيستعبط نفسه وماشى ورا غربان خراب بجلاليب سودة وعارف انه ها يحصله نفس الاستندال والوساخة بتاعة حسن مع كوهين

وبنج الجلاليب السودا وغسيل المخ الوسخ اللى بيمارسوه ع الاقباط مخليين مرقص قاعد مستنى معجزة موش جاية بدل ما يستعد لل المصيبة اللي ها تحصل ها تحصل وهو مستنى السمنه من طيز النملة حسب المثل الصعيدى المعروف

قلناله يا مرقص اتنيل بطل غباوة وافهم واستعد لان حسن زى سلومة الأقرع ما يرحمش ابوه مفيش فايدة قاعد يعيط ومستني معجزة ضحكوا عليه بيها الغربان ام جلاليب سودا

المعجزة موش ها تحصل نهائيا

ليه بقي انا متاكد؟؟

لأن الله لا يساعد من لا يساعدو أنفسهم

خلصت حكاية حسن ومرقص وكوهين

مين بقي اللي فاز؟؟

ها آسيبها لفطنة القارىء







التعليقات


1 - تطور الفكر
كامل حرب ( 2017 / 7 / 17 - 18:12 )
الاستاذ جاك , اكيد الوضع معقد وصعب وخطير , اقباط مصر يجب ان يطوروا تفكيرهم ويتحرروا من هيمنه الكنيسه الازليه , يجب تحجيم سلطه الكنيسه فأنها للاأمور الروحيه فقط ولايجب ابدا ان تلعب دور سياسى مصيرى مع رئيس دلدول وعبيط وبيستعبطهم , المفروض انشاء حزب سياسى قبطى حر علمانى جرئ ومشاكس يطالب بحقوقه المشروعه من دوله فاسده ومجرمه وداعره ويتم منع الكنيسه اعطاء هذا الحزب اوامر او توجهات سياسيه او اى هيمنه , الخطوره هنا فى مزج الدين بالسياسه وتكون النتيجه كارثيه ودمار

اخر الافلام

.. حكومة كتالونيا ترفض التنسيق الأمني مع مدريد


.. خاص - قيادة حمزة بن لادن لتنظيم القاعدة ستكون رمزية فقط


.. #أكثر_من_عنوان | حمزة بن لادن.. القاعدة في زمن قيادة الأطفال




.. مواطنون عن الدقائق الاخيره لنهاية العالم-هنعتكف فى المسجد-


.. الشورى السعودي يستعد لتقليم أظافر هيئة الأمر بالمعروف