الحوار المتمدن - موبايل



شذرات :_ الإرض مسطحة ..وليس مكورة .!؟

خالد كروم

2017 / 8 / 22
العلمانية، الدين السياسي ونقد الفكر الديني


Khaled Chrome .

تمهيــدية :_



لعل هذه الآية .. وَإِلَى ٱلأَرْضِ كَيْفَ سُطِحَتْ . .. والى الارض كيف سطحت..... وآيات اخرى على نفس النسق تعد من الآيات التي أرهقتني وحيرتني....


ولربما حيرت الكثيرين مثلي لزمن طويل.... فهي تبدو وكأنها تغاير العلم الحديث وما تعلمناه في المدارس عن حقيقة كروية الأرض .. بأنها كروية وليست مسطحة ..


فلقد تركت لنا الشعوب القديمة تصورات عن السماء والأرض والكون قد تبدو لنا مضحكة أو عجيبة .... فهذا بسبب التخيل البدائي وتأثرهم تأثراً مباشراً بالأشياء المحيطة بهم ...


ان القرآن كلام الله المتعبد بتلاوته إلى يوم القيامة.... ومعنى ذلك أنه لا يجب أن يحدث تصادم بينه وبين الحقائق العلمية في الكون لأن القرآن الكريم لا يتغير ولا يتبدل .....


ولو حدث مثل هذا التصادم لضاعت قضية الدين كلها. ...ولكن التصادم يحدث من شيئين.... عدم فهم حقيقة قرآنية أو عدم صحة حقيقة علمية.....هكذا قال الشعرواي ..


فقد كثر الكلام والنقاش في هذا الموضوع بين من يتبع عقله ومن يتبع هواه ...؟


بين من يبحث بانصاف .....ومن يبحث وفقا لقناعاته وايمانه قبل البحث.. ؟ بين من ينظر لظاهر الامور وبين من يحاول التأويل والالتفاف بالنصوص ليخرج بالنتيجة التي يريد ..؟


الإرض كروية وليست مسطحة .. كما ذكرتها الدينات الإبراهمية ..
---



الآيات المتشابهة في النسق والمعنى:


{ أَلَمْ نَجْعَلِ ٱلأَرْضَ مِهَٰداً } النبأ 6

{ وَٱللَّهُ جَعَلَ لَكُمُ ٱلأَرْضَ بِسَاطاً } نوح 19

{ وَٱلأَرْضِ وَمَا طَحَاهَا } الشمس 6

أما من حيث المعنى اللغوي في لسان العرب:السطح: _ظهر البيت إِذا كان مستوياً لانبساطه... معروف.... وهو من كل شيء أَعلاه! وسَطَحَ اللهُ الأَرضَ سَطْحاً:_ بسطها...


ولو سمعت شخص يقول لي ان القران اعتبر الارض مسطحة وليست كرة لرجعت خطوتين للوراء ....وقلت استغفر الله ربي من شر هذا الشيطان ...!!


المشكله هي اننا عندما نؤمن بشيء ايمان مطلق فان عقلنا اللاواعي سيكون عندنا قناعات .... ونتائج قبل ان ندخل في بحث يخص ايماننا بالشي.... فبالتالي سيكون عندنا حاجز يمنعنا من التفكير بشكل سليم في اي شيء ينافي ايماننا ....


وقد أجمع العلم الحديث على أن الكرة الأرضية تكونت من مخلفات انفجار سابق لنجم كبير في حدث يسمى الـ سوبر نوفا وتكونت الكرة الأرضية .....والكواكب الصلبة نتيجة تجمع مخلفات الانفجار :_ الكويكبات الجنينية أو الكسف....


عملية الاصطدام والتجمع نتج عنها تحول طاقة الحركة الى حرارة وبالتالي:_ .... ولد كوكب منصهر اسمه الأرض وكان شكله كروي الى ما يقارب درجة الكمال....


فأن كروية الأرض ودورانها.... من القضايا العلمية التي أثارت جدلا واسعا قديما وحديثا حيث أخذت اهتماما كبيرا من علماء الفلك.... وعلماء الأديان المختلفة.... بل أصدرت الكنيسة في أوربا أحكاما قاسية على أحد علماء الفلك الذين قالوا بكروية الأرض... وهو العالم الجليل جاليليو...


فكروية الأرض أمر معلوم لدى علماء المسلمين من القرون الأولى... وقد ذكر ذلك أبن تيمية ..حيث يقول نقلا عن ابن المنادي.... :_ وكذلك أجمعوا على أن الأرض بجميع حركاتها من البر.... والبحر مثل الكرة.... قال:_


: _ ويدل عليه أن الشمس.... والقمر..... والكواكب لا يوجد طلوعها...وغروبها على جميع من في نواحي الأرض في وقت واحد، بل على المشرق قبل المغرب...


قال: _ فَكـُــــرة الأرض مثبتة في وسط كرة السماء كالنقطة في الـــدائرة.... يدل على ذلك أن جـــرم كــل كـــوكب يُرى في جـــمـــيع نواحي السماء على قدر واحد... فيدل ذلك على بعد ما بين السماء والأرض... أبن تيمة الذي سرق من كل كتاب قطفة ...؟


أما فــي :_ تفسير الطبري ( المصدر )...يعني تعالى ذكره بقوله ( وَالأرْضَ مَدَدْنَاهَا ) والأرض دحوناها فبسطناها .


:_ هنا نلاحظ ايضا انه ذكر بشكل واضح في تفسير القرطبي ان المقصود هو بسطها وقد رد ابن عباس على من زعم ان الارض كروية ...


ومع تطور الصناعات... وخروج الإنسان من أقطار الأرض فوق سفن الفضاء أصبحت مسألة كروية الأرض.... ودورانها أمراً معلوماً لجميع البشر... ومن جميع الأديان...


فقد أستطعت العثور على حديث موقوف بإسناد حسن عن ابن عباس يتحدث عن كروية الأرض...؟؟!ودورانها بعبارات صريحة..!


ويمكن القول بأن هذا البحث يجيب عن ثلاثة أسئلة: _


السؤال الأول: هل هناك أدلة في القرآن أو السنة تشير إلى دوران الأرض ؟


السؤال الثاني: _كيف نجمع بين هذه الأدلة....والآيات التي تتحدث عن مد الأرض؟ وعن الأمر بالنظر إلى الأرض كيف سطحت؟


السؤال الثالث: _ منهم العلماء المسلمون الذين فسروا هذه الآيات،... وفهموا هذه المدلولات ...وفي أي كتب من مؤلفاتهم ذكروها؟


قال تعالى: _(وَالشَّمْسُ تَجْرِي لِمُسْتَقَرٍّ لَهَا ذَلِكَ تَقْدِيرُ الْعَزِيزِ الْعَلِيمِ).... فسوف أفصل القول عن كروية الأرض.... ودورانها في ضوء القرآن ...وأقوال أهل العلم من علماء الشريعة..وعلماء الفلك... الخ


المبحث الأول دراسة حديث ابن عباس عنهما قال الحافظ أبو محمد عبد الله بن محمد بن جعفر بن حيان – : _

حدثنا ابن الجارود، حدثنا محمد بن عيسى الزجاج، قال حدثنا عامر بن إبراهيم، عن الخطاب ابن أبي المغيرة، عن أبيه، عن سعيد بن جبير، عن ابن عباس رضي الله عنهـما أن رجلا أتاه فسأله عن هـــذه الآية (اللَّهُ الَّذِي خَلَقَ سَبْعَ سَمَاوَاتٍ وَمِنَ الأرض مِثْلَهُنَّ يَتنزلُ الأمرُ بَينَهُن)....


يسأله ثلاث مرات فلم يرد عليه شيئا حتى إذا خف عنه الناس قال له الرجل: ما يمنعك أن تجيبني؟! قال: ما يؤمنك إن أخبرتك أن تكفر، قال: أخبرني ؟


قال: سماء تحت أرض، وأرض فوق سماء، مطويات بعضها فوق بعض، يدور الأمر بينهن، كما يدور هذا الجردناب الذي يدور بالغزل عليه)....


دراسة إسناد الحديث: الراوي الأول : أحمد بن الجارود : هو الحافظ أبو جعفر أحمد بن علي بن محمد بن الجارود الأصبهاني، الرحال المصنف، روى عن أبي سعيد الأشج، وعمر بن شـبه، وأحمد بن الفرات...


وخلق من الأصفهانيين، روى عنه أبو إسحاق بن حمزة، وأبو القاسم الطبراني، وأبو الشيخ، وغيرهم، ثقة، مات سنة تسع وتسعين ومائتين...


الحكم على هذا السند: حديث حسن . المتابعات والشواهد: هناك متابعة عند المؤلف عن الحسين عن خطاب القمي عن أبيه في طبقات أصبهان (1/240) ..

دلالة الحديث ومايستفاد منه: أولا: _

يستفاد من قوله :_ سماء تحت أرض وأرض فوق سماء .... أن الأرض كروية....وأن السماء تحيط بالأرض من كل جهة...

ولكن ابن عباس يعارضها .. تفسير البغوي ( المصدر )..


بعد خلق السماء ( دَحَاهَا ) بسطها، والدَّحْو البسط. قال ابن عباس: خلق الله الأرض بأقواتها من غير أن يدحوها قبل السماء، ثم استوى إلى السماء فسواهن سبع سماوات، ثم دحا الأرض بعد ذلك .

:_ هنا واضح التفسير ان المقصود بكلمة دحى هو بسط وليس دحى بمعنى جعلها كالدحية كما يدعي بعض الاعجازيين ....


كلمة دحاها مأخوذه من كلمة “دحيه” بضم الباء وفتح الحاء وياء مشدده..... و “دحيه” تعنى بيضه . ...وهناك قرى فى مصر تطلق على البيضه لظ دحيه... فـــ دحيه تعنى بيضاويه الشكل...؟؟؟




وهنا يعارضة فى التفسير .. القرطبي كذلك ..
------

( وَهُوَ الَّذِي مَدَّ الْأَرْضَ وَجَعَلَ فِيهَا رَوَاسِيَ وَأَنْهَارًا وَمِن كُلِّ الثَّمَرَاتِ جَعَلَ فِيهَا زَوْجَيْنِ اثْنَيْنِ يُغْشِي اللَّيْلَ النَّهَارَ إِنَّ فِي ذَٰلِكَ لَآيَاتٍ لِّقَوْمٍ يَتَفَكَّرُونَ ) [ الرعد : 3 ]تفسير القرطبي ( المصدر )


لما بين آيات السماوات بين آيات الأرض؛ أي بسط الأرض طولا وعرضا .تفسير الطبري ( المصدر )


يقول تعالى ذكره: والله الذي مَدَّ الأرض, فبسطها طولا وعرضًا .

وهذه ايه اخرى توضح ان المقصود هو بسط الارض طولا وعرضا بشكل مسطح .
---------------------------------

( وَاللَّهُ جَعَلَ لَكُمُ الْأَرْضَ بِسَاطًا ) [ نوح : 19 ] تفسير القرطبي ( المصدر )أَيْ مَبْسُوطَة ...



من هنا نجد في هذا الواقع فإن من كان في القطب الجنوبي سيرى السماء فوقه تماما ....كما يرى صاحب القطب الشمالي السماء فوقه كذلك....


فالأراضي الواقعة في القطبين يصدق عليها أنها سماء تحت أرض.... وأرض فوق سماء....ونحن الآن في القرن الحادي والعشرين نستوعب مفاهيم العلم الحديث ..



( وَمِنْ حَيْثُ خَرَجْتَ فَوَلِّ وَجْهَكَ شَطْرَ الْمَسْجِدِ الْحَرَامِ وَإِنَّهُ لَلْحَقُّ مِن رَّبِّكَ وَمَا اللَّهُ بِغَافِلٍ عَمَّا تَعْمَلُونَ ) [ البقرة : 149 ]..


:_ هنا تتحدث الاية عن التوجه للمسجد الحرام عند الصلاة أي ان يكون وجهك باتجاهة .... اذا كان شخص في امريكا ويريد ان يصلي كيف يمكن ان يكون وجهه باتجاه المسجد الحرام ....؟!


لا يمكن ذلك الا اذا كانت الارض مسطحة وليست كرة ... لان من يصلي وهو في امريكا سيكون وجهه باتجاه السماء ....



وإن الناس كانوا يحسبون أن الشمس تدور حول الأرض فينشأ من دورانها نظام الليل والنهار....ويحسبون الأرض ساكنة....


واهتدى بعض علماء اليونان أن الأرض هي التي تدور حول الشمس في كل يوم وليلة دورة تتكون منها ظلمة نصف الكرة الأرضية تقريبا وضياء النصف الآخر..... وذلك ما يعبر عنه بالليل والنهار....


ولكنها كانت نظرية مرموقة بالنقد.... وإنما كان الدال عليها قاعدة أن الجرم الأصغر أولى بالتحرك حول الجرم الأكبر المرتبط بسيره .....وهي علة اقناعية لأن الحركة مختلفة المدارات ....


فلا مانع من أن يكون المتحرك الأصغر حول الأكبر في رأي العين وضبط الحساب...وما تحققت هذه النظرية إلا بواسطة الرياضي ...غاليلي... الإيطالي...


أما الآن وقد توصل العلماء إلى قوانين حركة الأرض... وحركة الكواكب الأخرى في المجموعة الشمسية..... واستطاعوا حساب ذلك كله بدقة مكنتهم من معرفة ظاهرة الخسوف والكسوف مثلاً ونوع كل منهما،....


ووقته وفعلا تحدث الظاهرة في نفس الوقت الذي حددوه لا تتخلف.... واستطاعوا بحساب هذه الحركة أن يصعدوا إلى سطح القمر....


وأن يطلِقوا مركبات الفضاء ويسيروها بدقة حتى إن إحداها تلتحم بالأخرى في الفضاء الخارجي..... كل هذه الظواهر لو لم تكن مبنية على حقائق متيقنة لأدت إلى نتائج خاطئة وتخلفت....ومن الأدلة التي تثبت صحة ما نميل إليه في معنى حركة الجبال...


وإنما أقول ما أرى ببساطة دون تعقيد... أنني عندما أقول أنني ممدت شيئاً فهذا لغوياً يغني أن الشيء الذي قمت في مده هو لم يكن بوضع المد.. أي أنني لا أقول ممدته لو أنني خلقته بالأساس ممدوداً..

مثال/ مددت الورقة.. مددت العجينة .. ولو سألني مثال : من الذي مد هذه العجينة؟ أجيب : أنا الذي مددتها..


هذه دلالة كافية أن الأرض مكورة وأنه مدها للنا فهي في نظر الانسان منسطة ....وهذه لتسهيل الحياة عليها...


اي أن معنى المد ليس بالضرورة شيء ملموس من الفضاء.. فــ الله سبحانه لا يكلم مخلوقات تعيش على سطح القمر..


فالأرض هي كما نراها بأعيننا.. وهنا الأعجاز بحد ذاته.. أن تكون الأرض كروية ولكنها ممدوة بالنسبة لمن يسكنها..


هذا ليس تفسيراً علمياً قمت بدراسته ....وإنما تفسيراً لغوياً ومنطقياً رأيته وشعرت برغبة نشرة فى هذا المبحث الذي احاول منه كشف زيف الدينات الإبراهمية قاطبة ..


بعض رجال الدين المسلمين الذين نفوا كروية الأرض
----

اقوال بن عثيمين :_ الارض مسطحه ولا دليل في القران علي كرويه الارض .. ثم قال إن الإرض مكورة ؟؟؟


قال الشيخ ابن عثيمين : " الأرض كروية بدلالة القرآن ، والواقع ، وكلام أهل العلم ، أما دلالة القرآن ، فإن الله تعالى يقول :_


( يُكَوِّرُ اللَّيْلَ عَلَى النَّهَارِ وَيُكَوِّرُ النَّهَارَ عَلَى اللَّيْلِ ) ، والتكوير جعل الشيء كالكور ، مثل كور العمامة ، ومن المعلوم أن الليل والنهار يتعاقبان على الأرض ، وهذا يقتضي أن تكون الأرض كروية ؛ لأنك إذا كورت شيئاً على شيء ، وكانت الأرض هي التي يتكور عليها هذا الأمر لزم أن تكون الأرض التي يتكور عليها هذا الشيء كروية .؟؟!



القاهر البغدادي المتوفى في عام 429 هـ , ذكر في كتابه ( أصول الدين ) ص 124 , وهو يتحدث عن اسم الله الباسط :


( والباسط في الدلالة على بسط الرزق لمن شاء وعلى انه بسط الارض ولذلك سماها بساطا خلاف قول من زعم من الفلاسفة والمنجمين ان الارض كروية غير مبسوطة )


عضد الدين الايجي المتوفي في عام 756 هـ , ذكر ان الارض مبسوطة وأن القول بأنها كرة من زعم الفلاسفة , راجع كتابه ( المواقف في علم الكلام ) صفحة 199 , 217 , 219 ...


القرآن لم يقل بطريقة مباشرة ان الأرض كروة..؟ لأن ذالك كن من شأنه أن يخلق مشكلة عند كل تلك الأقوام التي كانت تعتقد أن الأرض مسطحة... لكنه لم يقل أن الأرض مسطحة لأن هذا خطئ...


هم بعض اليونانيين منذ أكثر من 2500 عام... وبالتحديد رجل يدعي ..أناكسيمندر....يراقب النجوم ليلة تلو الأخرى...ما أثار اهتمام أناكسيمندرهو الطريقة التي تتحرك بها تلك النجوم...


حيث لم تكن حركاتها مستقلة بل كانت متزامنة مع بعضها البعض.... وكان نموذج أناكسيمندر للأرض كالتالي:_


الأرض مسطحة والسماء كرة مفرغة تحيط بها... على سطحها الداخلي توجد النجوم...


بدت أفكار أناكسيمندر أكثر منطقية من تلك الأفكار السابقة.... حيث لم تحو أي ولادة وموت للشمس...!


ومع ذلك لم يكن أناكسيمندر راضياً واستمر بالتفكير. ولكن إذا كانت الأرض مسطحة ونموذج أناكسيمندر صحيحاً... ما الذي يمنعنا من الوصول للأفق؟ ما الذي يمنعنا من الوصول لمكان شروق وغروب الشمس؟


استنتج العلماء حينها وبعد مراقبتهم للأطوار المختلفة للشمس والقمر بأن الشمس هي مصدر الضوء....


وأن القمر ما هو إلا مِرآة تضيء بسبب انعكاس ضوء الشمس على سطحه فقط. وببساطة استنتجواْ أيضاً بأنه حتى تأخذ الشمس والقمر تلك الأشكال المختلفة لابد للشمس والقمر أن يكونا كرويا الشكل...



الخلاصـــة :_

عند البحث فى كتب إضابير التاريخ والتفسير .. وصلت إلي الحقيقة وهـــي .. لا تفسير ولا تورايخ .. ولا حتي استطعت الخروج بشيء مفيد .. أو أكيد .. بل وصلت لطريق مسدود وهو ..لا جديد ..؟







اخر الافلام

.. كل يوم - عمرو أديب: هو ده الفرق بين عمرو حمزاوي وبتوع الإخوا


.. «أشكينازي..كُرِيَّم.. وحَنَّان» تعرف على معابد اليهود في «ال


.. ورشات تدريبية لأمة المساجد لمواجهة التشدد والفكر المتطرف




.. قلوب عامرة - د. نادية عمارة: متابعة البرامج الدينية من العبا


.. عبد الهادي الحويج لـRT: من حق سيف الإسلام القذافي الترشح للا