الحوار المتمدن - موبايل



الآخَرُ الذي هو أنا

أديب كمال الدين

2017 / 8 / 31
الادب والفن


شعر: أديب كمال الدين
لم أكنْ مُحتاجاً إلى ما تقول،
كنتُ مُحتاجاً إلى شفتيك.
ولم أكنْ مُحتاجاً إلى شفتيكَ بل إلى لسانِك.
لا لم أكن مُحتاجاً إليه بل إلى روحِك.
لا لا لم أكنْ مُحتاجاً إليها بل إلى حائك،
أعني إلى بائك،
أعني إليك.
وأعرفُ أنّكَ لا تعرفُ نَفْسَكَ مِثْلي
فقدْني إليك.
نعم،
جميلٌ أنْ ألتقي بأعمى مِثْلي،
تائهٍ مِثْلي
يبحث عنّي
ولا يتركني أهذي في الطريق
إلى أنْ أموت.
***************
www.adeebk.com







اخر الافلام

.. شاهد: عروض بهلوانية لفنان مارس رياضة الباليه والكونغ فو…


.. حياة ذكية- قريبا.. تحميل فيلم (8K) خلال ثانية واحدة


.. بي_بي_سي_ترندينغ | فنان شارع في #تايوان يتمتع بمهارات بهلوان




.. الفنانة يسرا سعوف ضيفة خديجة الرحالي في حلقة نُون - بث مباش


.. الشروق| الفنان رامي عياش يتعاقد مع شركة «مزيكا» للألبوم الجد