الحوار المتمدن - موبايل



رسالة مفتوحة الى السادة رئيسي الأقليم والحكومة في كوردستان العراق!

ناصر عجمايا

2017 / 9 / 5
مواضيع وابحاث سياسية


رسالة مفتوحة الى السادة رئيسي الأقليم والحكومة في كوردستان العراق!
سيادة رئيس أقليم كوردستان المحترم
سيادة رئيس حكومة أقليم كوردستان المحترم
الموضوع: رد حقوق الناس الى أصحابها وفقاً للقانون ، المواطن بويا كوركيس نموذجاً.
ليس دفاعاً عن المدعو بويا كوركيس يوسف من أهالي عنكاوا المناضلة ، التي دفعت ضريبة دم كبيرة لمواقفها السياسية الوطنية والقومية والأنسانية ، تجاه حقوق الشعب الكوردستاني خاصة والعراقي عامة طيلة قرن كامل من العهد الحديث ، وأنتم على علم بكل حيثيات الأمور بدقة ودراية كاملتين ، ونحن الكلدان المكون الأصيل المتواجد ضمن الأقليم وفي المناطق (المختلف عليها) وفق المادة 140 من الدستور العراقي ، وكما تسمونها حضراتكم المستقطعة من كوردستان أو المتنازع عليها.
عانينا ككلدان وبقية المسيحيين الكثير من أجل المباديء الحيّة الوطنية قبل القومية بأمتياز ، وفقاً للمباديء الأممية المعنية بجميع المكونات العراقية وفي مقدمتهم الكرد ، بأعتبارهم القومية الثانية في العراق الأتحادي ، كان في مقدمتهم الفقيد توما توماس البطل وآلاف مؤلفة وأنا شخصياً أحدهم ، كما والأخ بويا كوركيس هو ضحية نضاله وتضحياته من أجل حق وحقوق كوردستان العادلة ، دون أنصافنا لا بل هضم حقوقنا كاملة ، بالرغم من نضالنا ودفاعنا المستميت في كوردستان العراق وقضيتها العادلة في القرن الماضي.
بأعتباركم مصممين على تنفيذ قراركم في 25- أيلول الحالي ، حول أستفتاء شعب كوردستان بجميع مكوناته ، نضع قضية المواطن بويا كوركيس المعلنة في موقع عنكاوا المؤقر أمامكم ، وفقاً للرابط أدناه : لأجراء اللازم بخصوص التجاوز على حقوقه بالأستيلاء على أرضه البالغة 6600 متر مربع ، في مدينته عنكاوا من قبل المدعو كمال عباس أغا ..
المواطن العنكاوي المناضل والسجين السياسي في سبعينات القرن الماضي من أجل حقوق كوردستان (بويا كوركيس يوسف) ، يناشدكم كغيره من المواطنين الكلدان في أنصافه لأرجاع حقوقه المهظومة ، حباً بالقانون وأحتراماً للعدالة الأنسانية في الأقليم ، حيث نعتقد هذه من أولى مهامكم الأنسانية تجاه المظلومين في هذا الظرف الدقيق لأحقاق الحقوق تنفيذاً للواجبات المطلوبة منكم كقادة تجاه أبنائهم في الأقليم.
عطفاً منّا وحباً بالعدالة وأحقاقاً للحقوق أرتأينا وضعها أمام سيادتكما للنظر فيها ومعالجة الأمور حباً لاكلدان وجميع المسيحيين في كوردستان العراق ، دون أنحياز لأيّ كان موقعه ووجوده تنفيذاً للقانون العادل والمنصف للجميع.
الرابط أدناه:
http://www.ankawa.com/forum/index.php?topic=852580.0
نرفيق لكم تفاصيل كاملة وفق الروابط أدناه من خلال مقابلاتنا الصحفية المتواصلة ، مع المواطن المناضل السجين السياسي المدعو (بويا كوركيس يوسف) للأطلاع لطفاً:
1. http://www.ahewar.org/debat/show.art.asp?aid=515862
2. http://www.ahewar.org/debat/show.art.asp?aid=516555
3. http://www.ahewar.org/debat/show.art.asp?aid=517218
4. http://www.ahewar.org/debat/show.art.asp?aid=518361
5. http://www.ahewar.org/debat/show.art.asp?aid=518361
6. http://www.ahewar.org/debat/show.art.asp?aid=519793
7. http://www.ahewar.org/debat/show.art.asp?aid=521236
8. http://www.ahewar.org/debat/show.art.asp?aid=521575
9. http://www.ahewar.org/debat/show.art.asp?aid=522181
10. http://www.ahewar.org/debat/show.art.asp?aid=522563
11. http://www.ahewar.org/debat/show.art.asp?aid=523084
12. http://www.ahewar.org/debat/show.art.asp?aid=523658
13. http://www.ahewar.org/debat/show.art.asp?aid=524009
الكاتب والصحفي
منصور عجمايا
5-9-2017
ملبورن - استراليا







التعليقات


1 - لا تحلم أستاذ ناصر عجمايا.
خليل احمد ابراهيم ( 2017 / 9 / 6 - 14:08 )
رئيس إقليم ورئيس حكومته غير معنيان بحقوق الشعب الكردي فكيف بحقوق
كفار حسب فكرهم الإسلامي.
علي باپير أقرب لهم من كل مناضلي المسيحية والأيزيدية في حزبهم المسمى
بالحزب الديمقراطي الكردستاني.
حقيقة اسم على غير مسمى،كان المفروض أن يسمى الحزب الديكتاتوري اللاكردستاني،حقوق الكرد مهضومة في قاموسهم إلى لمصالحهم،هم مليارديرية والشعب الكردي يعاني آخرين.
قل واطلب شيء معقول.


2 - لا تحلم أستاذ ناصر عجمايا.
خليل احمد ابراهيم ( 2017 / 9 / 6 - 14:11 )
رئيس إقليم ورئيس حكومته غير معنيان بحقوق الشعب الكردي فكيف بحقوق
كفار حسب فكرهم الإسلامي.
علي باپير أقرب لهم من كل مناضلي المسيحية والأيزيدية في حزبهم المسمى
بالحزب الديمقراطي الكردستاني.
حقيقة اسم على غير مسمى،كان المفروض أن يسمى الحزب الديكتاتوري اللاكردستاني،حقوق الكرد مهضومة في قاموسهم إلا لمصالحهم،هم مليارديرية والشعب الكردي يعاني الأمرين.
قل واطلب شيء معقول.


3 - الأخ خليل أحمد المحترم
ناصر عجمايا ( 2017 / 9 / 6 - 15:53 )
بداية شكراً لمروركم وتفضلكم بالرأي ، نحن نحترمه ونقدره أحتراماً للرأي والرأي الآخر
بالنسبة لنا نطلب ما نراه مناسباً للشعب ، وفي حالة الأخفاق نحن لسنا معنيون به..
مع أجمل التحيات


4 - ابديت الواجب.
خليل احمد ابراهيم ( 2017 / 9 / 6 - 19:23 )
نعم قمت بواجبك تجاه من تعتقد اصابه الغبن وهذا من شعورك تجاه شعبك وايضٱ-;- تجاه الشعب الكردي وانت ترى الإنحراف من قبل من يقودون كردستان،ولكننا كنا نحلم بكردستان
ليس كهذا الكردستان الذي يتحكم الكثير من الجحوش السابقين بمصير مناضلين اعطوا زهرة
شبابهم للثورةالكردية اثناء الكفاح المسلح ضد الطاغية وبإمكاني ذكر أسماء العشرات منهم
والشعب الكردي يعرفهم.
تحدث في صديق كان پيشمه رگه وقال التقيت بشخص من عشيرتي وهو غني ومن وجهاء العشيرة وقال:إنك مجنون سيأتي يوم والأكراد ياخذون حقوقهم وانذاك سيكون موقعي أقوى
من موقعك ولسبب بسيط لأنني وجه عشائري وغنى ودارت الدوائر ورأيت بنفسي ذاك الپيشمه رگه يتوسط لدى ذاك الوجه العشائري لتمشية بعض معاملاته لدى من كان يناضل معهم.


5 - ابديت الواجب.
خليل احمد ابراهيم ( 2017 / 9 / 6 - 19:23 )
نعم قمت بواجبك تجاه من تعتقد اصابه الغبن وهذا من شعورك تجاه شعبك وايضٱ-;- تجاه الشعب الكردي وانت ترى الإنحراف من قبل من يقودون كردستان،ولكننا كنا نحلم بكردستان
ليس كهذا الكردستان الذي يتحكم الكثير من الجحوش السابقين بمصير مناضلين اعطوا زهرة
شبابهم للثورةالكردية اثناء الكفاح المسلح ضد الطاغية وبإمكاني ذكر أسماء العشرات منهم
والشعب الكردي يعرفهم.
تحدث في صديق كان پيشمه رگه وقال التقيت بشخص من عشيرتي وهو غني ومن وجهاء العشيرة وقال:إنك مجنون سيأتي يوم والأكراد ياخذون حقوقهم وانذاك سيكون موقعي أقوى
من موقعك ولسبب بسيط لأنني وجه عشائري وغنى ودارت الدوائر ورأيت بنفسي ذاك الپيشمه رگه يتوسط لدى ذاك الوجه العشائري لتمشية بعض معاملاته لدى من كان يناضل معهم.


6 - شكرا اخ خليل
ناصر عجمايا ( 2017 / 9 / 8 - 01:32 )
شكرا عزيزي
كل ما ذكرته صحيحاً وليس غريباً علينا أبداً
الجحش يقود الشعب الكوردستاني بكل مكوناته ، والمناضلين راخيصي دمائهم من أجل كوردستان لم يتم أنصافهم قيد شعرة ، وأنا واحداً من الآلاف المؤلفة ، علماً نحن لا نريد شيئاً مادياً بل معنوياً فقط ، ومع هذا نشكر مداخلتكم القيمة مع التقدير

اخر الافلام

.. الحصاد- قضية القدس.. في الموقف السعودي


.. الحصاد- غارات التحالف باليمن.. بنك أهداف مثير للجدل


.. أمهات مختطفين يمنيين يستنكرن قصف التحالف




.. لماذا تغير الموقف السعودي من قضية القدس؟


.. هل أفشلت الخلافات الأميركية الروسية مفاوضات جنيف8؟