الحوار المتمدن - موبايل



لها..! واليها!!

طالب الجليلي

2017 / 10 / 8
الادب والفن


بهداي اطرز الحجي
واهديه الك بهداي
من فاركيتك ولك
جسمي نحل بهداي!
كمت اجمع اسنيني
وَلِفْ!
مثل الجكاير ولف!
وانت الولف والداي..!!!

طالب
6 تش 2017








اخر الافلام

.. فيلم يروي قصة لاجئ سوري يترشح إلى أوسكار 2019


.. فنانون سوريون يحولون -أنفاق الموت- في جوبر إلى أعمال فنية


.. ثقافة العيب تمنع إحصاء مرضى الزهايمر في فلسطين




.. مزاد في لندن لتذكارات مأخوذة من أهم الأفلام في السنوات الأرب


.. المغرب: موسيقى -العيطة- مع إيقاعات غربية في مهرجان الجاز بال