الحوار المتمدن - موبايل



التخريب والنهب والبلطجة في شريعة التوراة

طلعت خيري

2017 / 10 / 12
العلمانية، الدين السياسي ونقد الفكر الديني



1 و ملك يهورام بن اخاب على اسرائيل في السامرة في السنة الثامنة عشرة ليهوشافاط ملك يهوذا ملك اثنتي عشرة سنة* 2 و عمل الشر في عيني الرب و لكن ليس كابيه و امه فانه ازال تمثال البعل الذي عمله ابوه* 3 الا انه لصق بخطايا يربعام بن نباط الذي جعل اسرائيل يخطئ لم يحد عنها* 4 و كان ميشع ملك مواب صاحب مواش فادى لملك اسرائيل مئة الف خروف و مئة الف كبش بصوفها* 5 و عند موت اخاب عصى ملك مواب على ملك اسرائيل* 6 و خرج الملك يهورام في ذلك اليوم من السامرة و عد كل اسرائيل* 7 و ذهب و ارسل الى يهوشافاط ملك يهوذا يقول قد عصى علي ملك مواب فهل تذهب معي الى مواب للحرب فقال اصعد مثلي مثلك شعبي كشعبك و خيلي كخيلك* 8 فقال من اي طريق نصعد فقال من طريق برية ادوم* 9 فذهب ملك اسرائيل و ملك يهوذا و ملك ادوم و داروا مسيرة سبعة ايام و لم يكن ماء للجيش و البهائم التي تبعتهم* 10 فقال ملك اسرائيل اه على ان الرب قد دعا هؤلاء الثلاثة الملوك ليدفعهم الى يد مواب* 11 فقال يهوشافاط اليس هنا نبي للرب فنسال الرب به فاجاب واحد من عبيد ملك اسرائيل و قال هنا اليشع بن شافاط الذي كان يصب ماء على يدي ايليا* 12 فقال يهوشافاط عنده كلام الرب فنزل اليه ملك اسرائيل و يهوشافاط و ملك ادوم* 13 فقال اليشع لملك اسرائيل ما لي و لك اذهب الى انبياء ابيك و الى انبياء امك فقال له ملك اسرائيل كلا لان الرب قد دعا هؤلاء الثلاثة الملوك ليدفعهم الى يد مواب* 14 فقال اليشع حي هو رب الجنود الذي انا واقف امامه انه لولا اني رافع وجه يهوشافاط ملك يهوذا لما كنت انظر اليك و لا اراك* 15 و الان فاتوني بعواد و لما ضرب العواد بالعود كانت عليه يد الرب* 16 فقال هكذا قال الرب اجعلوا هذا الوادي جبابا جبابا* 17 لانه هكذا قال الرب لا ترون ريحا و لا ترون مطرا و هذا الوادي يمتلئ ماء فتشربون انتم و ماشيتكم و بهائمكم* 18 و ذلك يسير في عيني الرب فيدفع مواب الى ايديكم* 19 فتضربون كل مدينة محصنة و كل مدينة مختارة و تقطعون كل شجرة طيبة و تطمون جميع عيون الماء و تفسدون كل حقلة جيدة بالحجارة* 20 و في الصباح عند اصعاد التقدمة اذا مياه اتية عن طريق ادوم فامتلات الارض ماء* 21 و لما سمع كل الموابيين ان الملوك قد صعدوا لمحاربتهم جمعوا كل متقلدي السلاح فما فوق و وقفوا على التخم* 22 و بكروا صباحا و الشمس اشرقت على المياه و راى الموابيون مقابلهم المياه حمراء كالدم* 23 فقالوا هذا دم قد تحارب الملوك و ضرب بعضهم بعضا و الان فالى النهب يا مواب* 24 و اتوا الى محلة اسرائيل فقام اسرائيل و ضربوا الموابيين فهربوا من امامهم فدخلوها و هم يضربون الموابيين* 25 و هدموا المدن و كان كل واحد يلقي حجره في كل حقلة جيدة حتى ملاوها و طموا جميع عيون الماء و قطعوا كل شجرة طيبة و لكنهم ابقوا في قير حارسة حجارتها و استدار اصحاب المقاليع و ضربوها* 26 فلما راى ملك مواب ان الحرب قد اشتدت عليه اخذ معه سبع مئة رجل مستلي السيوف لكي يشقوا الى ملك ادوم فلم يقدروا* 27 فاخذ ابنه البكر الذي كان ملك عوضا عنه و اصعده محرقة على السور فكان غيظ عظيم على اسرائيل فانصرفوا عنه و رجعوا الى ارضهم*


التصحيح التعبيري




ملك يهورام بن أخاب على إسرائيل في السامرة اثنتي عشرة سنة - وعمل الشر في عيني الرب ولكن ليس كابية -- فأزال تمثال البعل --وكان ميشع ملك مواب صاحب مواش يؤدي سنويا لملك إسرائيل مئة ألف خروف ومائة ألف كبش بصوفها -- وعند موت أخاب عصى ملك مواب على ملك إسرائيل --- فأرسل الملك السامرة يهورام الى يهوشافاط ملك يهوذا يقول له --قد عصى علي ملك مواب فهل تذهب معي لقتاله --قال اصعد مثلي مثلك شعبي كشعبك وخيلي كخيلك -- قال له--من اي طريق نصعد قال من طريق برية أدوم --فتقدما باتجاه أدوم مسيرة سبعة أيام ولم يكن للجيش ماء فقال ملك إسرائيل آه الرب دعا هؤلاء الملوك الثلاثة ليدفعهم الى يد مواب-- فقال يهوشافاط أليس هنا نبي فنسال --فأجاب احد عبيد ملك إسرائيل—قائلا-- هنا اليشع بن شافاط صديق إيليا-- فنزل إليه ملك إسرائيل ويهوشافاط وملك أدوم فقال اليشع لملك إسرائيل ما لي ولك اذهب الى أنبياء أبيك وأمك --فقال له ملك إسرائيل كلا لان الرب دعا هؤلاء الثلاثة ملوك ليدفعهم الى يد مواب -- فقال اليشع الحي هو رب لولا بينكم يهوشافاط ملك يهوذا لما نظرت إليك -- قال اليشع --أتوني بعيدان ولما ضربها ببعضها --قال الرب اجعلوا هذا الوادي( جبابا جبابا ---مفردها جب تعني حفر لجمع للماء ) فلا ترون ريحا ولا مطرا فيمتلئ الوادي ماءَ-- فتشربون انتم وماشيتكم وبهائمكم --- فيدفع الرب مواب الى أيديكم فتضربون كل مدينة محصنة ومختارة وتقطعون كل شجرة طيبة وتطمون جميع عيون الماء وتفسدون الحقول بالحجارة-- وفي الصباح إذا مياه آتية من اتجاه أدوم ملئت الأرض ماء-- ولما سمع الموابيين ان الملوك صعدوا لمحاربتهم جمعوا كل متقلد للسلاح فما فوق فوقفوا على التخم ومع شروق الشمس على المياه ورأى والموابيون المياه حمراء كالدم -- فقالوا هذا دم فضرب بعضهم بعضا والان يا مواب فإلى النهب واتوا الى محلة إسرائيل فقام إسرائيل وضربوا الموابيين فهربوا من أمامهم فهدموا المدن واتلفوا الحقول بالحجارة وطموا جميع عيون الماء وقطعوا كل شجرة طيبة وابقوا في قير حارسة حجارتها واستدار أصحاب المقاليع وضربوها فلما رأى ملك مواب ان الحرب قد اشتدت عليه اخذ معه سبع مئة رجل مستلي السيوف للهرب الى أدوم فلم يقدروا -- فاخذ ابنه البكر الذي كان ملك عوضا عنه واصعده محرقة على السور فكان غيظ عظيم على إسرائيل فانصرفوا عنه ورجعوا الى أرضهم



الكتاب المقدس –التوراة –سفر الملوك الثاني – إصحاح 3
https://www.enjeel.com/bible.php?op=read&bk=3


تعليق



البلطجة--

يدفع ميشع ملك مواب مئة ألف خروف ومائة ألف كبش بصوفها سنويا لاخاب ملك إسرائيل


الإصحاح ----وكان ميشع ملك مواب صاحب مواش يؤدي سنويا لملك إسرائيل مئة ألف خروف ومائة ألف كبش بصوفها -- وعند موت أخاب عصى ملك مواب على ملك إسرائيل --- فأرسل الملك السامرة يهورام الى يهوشافاط ملك يهوذا يقول له --قد عصى علي ملك مواب فهل تذهب معي لقتاله --قال اصعد مثلي مثلك شعبي كشعبك وخيلي كخيلك -- قال له--من اي طريق نصعد قال من طريق برية أدوم


النهب


الإصحاح ---ومع شروق الشمس على المياه ورأى والموابيون المياه حمراء كالدم -- فقالوا هذا دم فضرب بعضهم بعضا فالآن يا مواب إلى النهب



التخريب

الإصحاح---واتوا الى محلة إسرائيل فقام إسرائيل وضربوا الموابيين فهربوا من أمامهم فهدموا المدن واتلفوا الحقول بالحجارة وطموا جميع عيون الماء وقطعوا كل شجرة طيبة







التعليقات


1 - 4
نصير الاديب العلي ( 2017 / 10 / 12 - 21:21 )
فالتفتَ ، فعرفَ النَّبيَّ صلَّى اللَّهُ عليهِ وسلَّمَ ، فجعلَ لا يألو ما ألزقَ ظَهْرَهُ بصَدرِ النَّبيِّ صلَّى اللَّهُ عليهِ وسلَّمَ حينَ عرفَهُ ، وجعلَ النَّبيُّ صلَّى اللَّهُ عليهِ وسلَّمَ يقولُ : من يشتَري العبدَ ؟ ، فقالَ : يا رسولَ اللَّهِ ، إذًا واللَّهِ تَجِدُني كاسدًا ، فقالَ النَّبيُّ صلَّى اللَّهُ عليهِ وسلَّمَ : لَكِن عندَ اللَّهِ لَستَ بِكاسِدٍ ، أو قالَ : لَكِن عندَ اللَّهِ أنتَ غالٍ
الراوي:  أنس بن مالك المحدث:البيهقي – المصدر: السنن الكبرى للبيهقي – الصفحة أو الرقم: 10/248 – خلاصة حكم المحدث: لم يثبت، وفيه اختلاف.
مقطع فيديو يوضح فيه شيخ إسلامي واقعة الاحتضان من الخلف: 

 
ج)النبي مص لسان الحسن أو شفتيه :
رأيت رسول الله ‏ ‏صلى الله عليه وسلم ‏ ‏ يمص لسانه ‏ ‏أو قال شفته ‏ ‏يعني ‏ ‏الحسن بن علي ‏ ‏صلوات الله عليه ‏ ‏وإنه ‏ ‏لن يعذب لسان أو شفتان مصهما رسول الله ‏ ‏صلى الله عليه وسلم                                   :


2 - 5
نصير الاديب العلي ( 2017 / 10 / 12 - 21:22 )
6931 وبه : عن ابن عباس قال : لما ماتت فاطمة أم [ ص: 473 ] علي بن أبي طالب خلع رسول الله صلى الله عليه وسلم قميصه ، وألبسها إياه ، واضطجع معها في قبرها ، فلما سوى عليها التراب ، قال بعضهم : يا رسول الله رأيناك صنعت شيئا لم تصنعه بأحد ، فقال : ” إني ألبستها قميصي لتلبس من ثياب الجنة ، واضطجعت معها في قبرها ليخفف عنها من ضغطة القبر ، إنها كانت أحسن خلق الله إلي صنيعا بعد أبي طالب ” . 
 المعجم الأوسط للطبراني  » باب الميم  » من اسمه محمد  » محمد بن الحسن بن البستنبان.
للمزيد حول الأفعال الجنسية الشاذة للرسول انظر الفصل الثاني عشر موضوعات متنوعة  ) الباب الثاني عشر : زواج

الطفلات ومعاشرتهن جنسيا” قبل البلوغ.

اخر الافلام

.. كيف رفض العالم الاسلامي قرار ترمب حول القدس


.. عرض عسكري في بغداد احتفالا بالانتصار على تنظيم -الدولة الإسل


.. اعتداء بزجاجات حارقة على كنيس يهودي في السويد




.. كل يوم - تحية خاصة من عمرو أديب للبابا وشيخ الأزهر بسبب موقف


.. الكنيسة ترفض لقاء نائب ترامب فى جولة إخبارية جديدة مع حسن مج