الحوار المتمدن - موبايل



الوطن قتلني

احمد الخالصي

2017 / 10 / 13
الادب والفن


سُئلت بنبرة
الغريب
عن وطني
وانا في
وطني
من أنت
فأجبت صارخًا
يابن زانية الفتن
ازح لثام الوطن
عن حقد وجهك
ضحك بأستهزاء
تاركٌ سم السؤال
يبث الشكوك
في عقلي
وعلامة الاستفهام
تنتحل اسم
السائل
ثم علمت الاجابة
عندما القى بي
العراق
إلى الحدود
فغادرت إلى
وطنٍ
فيه كل مقومات
الانتماء
إلا أمي
وهناك لم يختلف
الامر سوى أن
النيل أسند النهرين
بماء الاهرامات
ليتشارك مع
نبوخذنصر
دموع الحضارة
لكن مشاهد
التراجيديا
مع صديقي المصري
اوقفها سؤال
شرطة الحدود
من أي بلد أنتم
فاجبت
نحن من بلدانٍ أرخت
سراويلها من ثم اشتكت
عيون الناظرين







اخر الافلام

.. الحكومة المصرية تنشئ شركة للإنتاج السينمائي والثقافي


.. بي_بي_سي_ترندينغ| #بالفيديو: لوحات فنية بحقول الأرز في #الص


.. فنان عراقي يجسّد تاريخ بغداد بأعمال استثنائية




.. الفنان الكبير حسين نعمة واغنية ياحريمة


.. حسناء الزمالك : حوادث السيرك أخطاء نادرة و -كوبر - أسدى الم