الحوار المتمدن - موبايل



الحكمة في بلاد الرافدين

نادية خلوف

2017 / 10 / 20
دراسات وابحاث في التاريخ والتراث واللغات


الحكمةُ نبتتْ على ضفافِ الرافدين ، ثم نمتْ وترعرعتْ حتى امتدتْ فروعُها إلى الشعوبِ المجاورةِ إلى أن وصلتْ إلى الآشوريين حيثُ أينعتْ في عهدِهم وأزهرتْ على لسانِ "أحيقار" وزيرُ الملكِ الآشوريِّ "سنحريب" وذلكَ في القرنِ السابعِ قبل الميلاد . كان الحكماءُ في وادي الرافدينِ بمثابةِ مستشارين للملوكِ ، كما أنهم أسهموا في تطويرِ المعارفِ الإنسانيةِ . كي يكونَ أحدهم حكيماً : لابدَّ أن يجيدَ العلومَ. القوانين الاجتماعية . فقه القانون . الهندسة . فن تشييد المعابد . تعليم الزراعة وإلى آخرِ ما هنالكَ من علومٍ متنوعةٍ . ظهرَ الحكماءُ في المنحوتاتِ على شكلِ سمكةٍ ،أو طيرٍ . قد يكونُ "أحيقار" أسطورةً ، أو أنهُ هناك أكثرُ من شخصٍ تعاقبوا على هذا الاسمِ .قد تعني هذه الكلمة ُفيما تعنيهِ أيضاً " أخا الكرم "
أحداثُ القصةِ تقولُ : كان أحيقار حكيماً عظيماً ذا مالٍ وفيرٍ ، ومعرفةٍ وتدبيرٍ . لم ينجبْ الأطفالَ رغمَ أنه تزوجَ من نساءٍ كثيراتٍ . كان كثيرَ الهمِّ بسببِ عدمِ الإنجابِ . لكنَّهُ سمعَ صوتاً من السماءِ يقولُ له : خذْ ابن أختك " نادان " واجعلْهُ وريثَك . علّمهُ علمُك . لقِّنْه حكمتُك . . أخذَ الحكيم أحيقار" نادان "وكانَ طفلاً رضيعاً علّمَهُ القراءةَ والكتابة والفلسفةَ والعلوم . وعندما شاخَ أحيقار. سألَهُ الملكُ عمن يخلفُه ، فأشارَ عليه بنادان . أُعجِبَ الملكُ بأدبِ نادان وحكمتِه ووافقَ على تعيينه . كما أن أحيقار استمرَ في نصحِ ابنِ أختهِ .وإطلاعهِ على سرِّ النجاحِ . كانَ يعطيهِ من تجاربهِ . تنازلَ لهُ عن وظيفتهِ وثروتِه من أموالٍ وممتلكاتٍ وعبيدٍ ،ولم يحتفظْ لنفسِه إلا بجزءٍ يسيرٍ . لكنَّ نادان يخيِّبُ أملَ أحيقار ويبدِّدُ الثروةَ ، فيعاقبُه الخالُ ويستردُّ منهُ الميراثَ مانحاً إياهُ لأخيهِ الأصغرَ .
يحقدُ نادان على خالِهِ ويضمرُ لهُ العداءَ ويدبرُ خطةً للإيقاعِ بهِ . يدسُّ خطابين موقعين باسمِه الأول إلى ملكِ الفرس ،والثاني إلى فرعون مصر يظهرُ فيهما أن أحيقار خائناً لوطنِه ولملكِه لأنه طلبَ وفقَ الخطابين المزورينِ من الملكينِ المجيءَ إلى بلادِ آشور كي يتسلموا المملكةَ دون حربٍ .
يصدرُ الملكُ أمراً بالقبضِ على أحيقار وقطعِ رأسه . تشاءُ الصدفُ أن يكون أحيقار قد أنقذَ سابقاً الرجلَ الذي أوكلَ إليه الملكُ أمرَ إعدامِه . يدبرُ السيافُ هو وامرأةُ أحيقار أمرَ نجاتِه . يُنفَذُ الحكمُ بأحدِ المحكوم عليهم ، بينما يختبئُ أحيقار في حديقةِ الدارِ لايعلمُ به أحدٌ . يصبحُ نادان من جديدٍ مستشارَ الملك الضعيفِ . يستغلُ فرعونُ مصرَ الفرصةََ ليحرجَ ملكِ آشورِ . يرسلُ إليه مخبراً يُخيِّرُهُ بينَ أمرينِ : أن يرسلَ من يبني له قصراً في الهواءِ ، ويردُّ على أسئلتِه فتدفعُ له مصر الجزيةَ ثلاثَ سنواتٍ ، أو يعجزُ عن ذلك فيدفعُ الجزيةَ لمصر .
جمعَ ملكُ آشور العلماءَ والحكماءَ والعرافين . أقروا بعجزِهم . أغتمَّ الملكُ . أسفَ على قتلِ أحيقار ، لكنَّ السيافَ يعترفُ له بما جرى . يستدعي الملكُ أحيقار ويعرضُ عليهِ الرسالةَ . يعدُّ أحيقار نسرين كبيرين ،وغلامين ، وشريطين طويلين من القطنِ طولُ كل منهما ألف ذراعٍ . يربطُ الشريطين بالنسرين ثم يدربُ الغلامينِ في الركوبِ على ظهرِ النسرينِ ويطلقُهما فيطيران في الجوِّ فإذا وصلا الحدَ الأعلى صاحَ الغلامان : قدموا لنا الحجارةَ والملاط لنبني البيتَ . يخرجُ الفرعونُ ومن معه ويرونَ استحالةَ تلبيةِ طلب الغلامين . يعترف فرعون مصر لأحيقار بالنصرِ ويجري له سنحريب ملك آشور استقبالاً حافلاً .
ينتقمُ أحيقار من نادان. يربطُه بسلسلةٍ من حديدٍ ويلقيهِ في مكانٍ مظلمٍ . تقولُ القصةُ : أن نادان انتفخَ ثم انفجرَ فماتَ .
يقالُ أن شهرزادَ قد روت قصةَ أحيقار لشهريار في حديثٍ إضافيٍ في بعض الليالي كما أنه في القرنِ الخامسِ قبل الميلاد زارَ الفيلسوفُ اليوناني ديموقريطس " مؤسسُ الفلسفةِ الماديةِ " مدينةَ بابل حيث اكتشفَ حِكمَ أحيقار ،وترجمها إلى اليونانيةِ .
قد يكونُ أحيقار أسطورةً ، أو اسمَ شخصٍ ، أو لقباً لكن أصبحت أسطورة لأن " التاريخَ يبدأُ حين يبدأ الناسُ في التفكير بانقضاءِ الزمن ، بوصفِه سلسلةٌ من الأحداثِ المحددةِ التي ينخرطُ الناسُ فيها بصفةٍ] واعية " هذا ما يقوله المؤرخ " إداورد كار "
لابدَّ لنا من القولِ : أن كتابَ أحيقار الأول يضمُ النصائحَ والحكم ، وفي الثاني يضمُ الروايات والحكايات الغريبة مثله مثل كليلة ودمنة . ومن بين أقوالِ أحيقار الكثيرةِ قولهُ لنادان :
يا بني اقبل تعاليمي
يا بني . . إذا ضربتك فلن تموت
وإن تركتك تتبع هوى قلبك فلن تحيا .

- المراجع
من كتاب بعنوان أحيقار حكيم من نينوى للأستاذ " خليل قاشا " من جامعة الموصل كلية التربية قسم التاريخ







اخر الافلام

.. أخبار منوعة | ظهرت و #النحل يغطي بطنها.. أمريكية تلد إبنها م


.. أخبار عربية | -أسواق العبيد- في #ليبيا تثير الغضب والاستنكار


.. شمس -كريستالية- تسطع في سماء دبي.. هل تعرف قصّتها؟




.. عرض فني كويتي من أجل -الروهينغا-


.. صيغة اتفاق بين بغداد وأربيل للخروج من أزمة الاستفتاء