الحوار المتمدن - موبايل



الحاكمون .. وأبواق المنتفعين

عباس عطيه عباس أبو غنيم

2017 / 10 / 28
مواضيع وابحاث سياسية


الحاكمون .. وأبواق المنتفعين
عباس عطيه عباس أبو غنيم
كثيرة هي مسميات لحكام الصدفة من بعد سقوط صدام ولحد الأن الذين استشرى بهم الفساد الخلقي لنهب المال العام مع نهب خيرات البلد وما قول أحد الاخوة لماذا تقولون فلان سرق بل قولوا فلان أشتغل ؟وما هذا الا دليل كبير من عملية السطو على الاعراف والقوانين واستغفال الشعب من أجل الاثراء على حساب الاصابع البنفسجة التي جاءت بهؤلاء الترهات التي جعلت العراق من سيد القوم الى ضعيف يختطفه الطير.
يشهد العراق اليوم وبسبب قادة العراق القديم وجهل أهلة ومن المفيد والاصلح لقيادة البلد هذه جعلت القائد يسرق رعيته في وضح النهار ويقف يصلي لله بعدها ولسان حاله يقول أتوب للرحمن من بعد سنتين هذا هو واقع الحال المؤلم في هذا الوقت أو غيره من الاوقات لم يتحقق أي شيء سوى أثراء للعضو وحاشية العضو الذين يتملقون اليه أو استغلال منصب وكلها تصب في مصلحة الاثراء العام .
هذه الابواق التي سعت لتغيير حالها في ليلة وضحاها من قبل منتفعين الذين جعلت لهم من دولة الفساد مقراً كبيراً لتخدم مصالحها دون الوعي لما بعد هذا وهو الموت الذي كتب على جباه الخلق وأن تكرر المشهد اليومي لمجالس العزاء وهم يشاركون في هذا الوضع المأساوي لقتل الحسين (ع) بنهجهم الدموي الفاسد.
لقد كانت أبواق السلطة الحاكمة من قبل لم تصدأ أبواق منتفعيها رغم تغير معادلة عراق صدام حسين في ليلة وضحاها ومن الله علينا بنعمة لم نحلم بتغيريها لكن الله غيرهم دون رجعة مع العلم بقياها لحد الأن تتحكم في بقايا الدولة دون تغيريهم أو تحاول الدولة تسليط الضوء عليهم لكي تحيلهم على التقاعد اليوم الابواق الجديدة لم تصدأ وتعالج صدئها بتغيير كل مصلح وبث روح الهزيمة فيه وتكالب قوى الشر على كل مصلح يريد تغير دوائر الدولة واستعادة عافيتها من جديد لكن المسؤولين لم يرغبوا به لأن جيوب المفسدين سوف تصدأ وتبلا .
الخلاصة
مع الاسف في بلدي أصوات نشاز تحركها الدوائر مع وجود مخلصين أحبوا تربة هذا الوطن الا انهم تحركهم يد العابثين لنيل مركزهم هذه اليد العابثة قد زخرفت حبائل الشيطان لأصحاب الجباة السوداء تطلب عزل كل كفوء لكي يجعل من فشل وغباء الحاكمين وتدهور حال الرعية نتيجة تعاطفهم مع قادتهم الجدد ( حسبالك رحت نرتاح حسبالك .. نفس الصفكوا من نصبوا التمثال همّ الصفكوا من طاح تمثالك ) .
ورحم الله الشاعر ( الرصافي ) حين قال :
يا قوم لا تتكلمـــــوا .. إن الكلام محـــــرّم
ناموا ولا تستيقظوا .. ما فاز إلاّ النـــــوّم







اخر الافلام

.. إيغوري لاجئ: نساؤنا يغتصبون في المعسكرات القسرية


.. الجبير: لن نسلم مواطنينا إلى تركيا


.. القمة الخليجية.. التصدي لعدائية إيران وخطر الإرهاب




.. السترات الصفراء.. خيارات باريس والكلفة الباهظة


.. اليمن.. حوار السلم وقناصة الميليشيات