الحوار المتمدن - موبايل



لا أهاب الذهاب .. لكن أخاف الرجوع

محمد نور الدين بن خديجة

2017 / 12 / 2
الادب والفن


لا أهاب الذهاب
لكن أخاف الرجوع ...
----------------------------
أقف أمام غصنك
والريح تمر في خشوع ..
من يسمع مافي العش
من خربشات الصمت
على الموت
من يكرع كأسها المر
تركته -كأسها المر-
وانغرست كالطعنة
بين الضلوع ..
سأحكي
لكن صفير الخراب يسبقني .


حذار أيها الذاهبون
حذار
لا أهاب الذهاب
لكن أخاف الرجوع ..
كيف الريح تمر في خشوع؟ ..
كيف الهوى يسقط عصفورا
من غصن عينيك
كيف لا أطيل
على قبره
تسابيح الركوع ..
...
...
مات طائرك
فمن يسمع مافي القلب
من دقات احتجاج
على باب الخوف .
...
...
أقف أمام غصنك
والريح تمر في خشوع ...
...
...
...
شعر : محمد نور الدين بن خديجة
30/11/2017 المغرب







اخر الافلام

.. هذا الصباح -مهرجان الفيلم اللبناني يكرم المرأة


.. عبد الحكيم قطيفان – فنان سوري – أنا من هناك


.. عمرو يوسف : أطمح بتقديم عمل سينمائي يرتقي للتطعات الجمهور




.. إيران تفتتح مدارس باللغة الفارسية بالرقة وزعيم ميليشيا عراقي


.. بالرقص والغناء الأفريقي .. جماهير هورويا الغيني تساند فريقها