الحوار المتمدن - موبايل



عجلة الماضي

وليد المسعودي

2017 / 12 / 2
الادب والفن


عجلة الماضي

بضحكاتنا المجنونة ،
بلا مبالاة ،
نسخر من العالم
الذي يضيع الناس
في متاهة الاحزان
لطم وبكاء وعويل
ولا ندري متى تتوقف
هذه العجلة التي تسير
في كل مكان .
عجلة الماضي تدوس
على وجه النهار
فتمحو اي ساعات جديدة
نحن الشموع الخافتة
يهمنا الاندلاق بالضحك
آخر أمنياتنا
بعد ان فقدنا عضوية الانتشار
او التحول الى نجوم صغيرة
ساقطة باحضان الظلمة .
هكذا نسخر من العالم
الف ضحكة بيضاء
تعادل اطنان من البكاء الزائف
الروح ميتة كنهر جاف
والحقول يابسة من القلوب
كيف تودع السنبلة يومها ؟
بالاتكاء على الفقدان :
هواء قبلة من نار
وشم عطر تاه في الحروب
ياتي الماضي ، يكمل المسيرة
عجلة تدوس على وجه النهار
فتمحو اي ساعات سعيدة
ولا نملك نحن الشموع الخافتة
سوى الضحك المجنون
وبعد الصحو
يغور عميقا في قلوبنا الالم
على عمر لا يضيء
او ينخر متاهة الاحزان







اخر الافلام

.. أغاني الفنان الكبير قحطان العطار حاضرة في شارع المتنبي في ال


.. ما أسباب تعري الفنان السوري أمام الجمهور في مهرجان قرطاج - ه


.. لغز الموسيقى الكبير... وفاة عملاق الموسيقى الكلاسيكية موزارت




.. بيت القصيد | سوسن معالج - فنانة وناشطة تونسية | PROMO


.. بكاء ابنة محمود القلعاوى فى أحضان الفنان صلاح عبدالله