الحوار المتمدن - موبايل



فاس: تحتضن المؤتمر التأسيسي للائتلاف المدني من أجل الجبل بالمغرب و محمد الديش منسقا وطنيا

محسن كفحالي

2017 / 12 / 4
المجتمع المدني


احتضن فندق رويال ميراج بمدينة فاس أيام : السبت و الأحد 02و 03 دجنبر المؤتمر التأسيسي للائتلاف المدني من أجل الجبل ، و يأتي هذا الحدث في إطار مشروع " عدالة و إنصاف الجبل" الذي يشرف عليه الائتلاف المدني من أجل الجبل و جمعية الهدف بولمان، بشراكة مع منظمة international counterpart و بدعم من الوكالة الأمريكية للتنمية الدولية USAID .
عرفت الجلسة الافتتاحية حضورا وازنا للعديد من الفعاليات المدنية و السياسية و الحقوقية و الأكاديمية ، كما تميزت بالعديد من التدخلات و في هذا السياق ألقى السيد محمد الديش كلمة باسم الائتلاف المدني من أجل الجبل وضح فيها الخطوط العريضة لهذه الحركة الجبلية و دواعي تأسيسها ، مؤكدا أن الائتلاف المدني من أجل الجبل و الذي انطلق منذ سنة 2015 في مدينة أزرو جاء نتيجة شروط موضوعية لما تعانيه ساكنة المناطق الجبلية من إقصاء مزدوج ، و جاء الوقت للمرافعة من أجل تحسين شروط عيشها و تقليص الفوارق المجالية و الاجتماعية ، و شدد في هذا السياق على أن الجبل ليس كتلة صخرية كما يتصور البعض ، بل الجبل منتج للثروة البشرية و الطبيعية و الثقافية و لكن لا يستفيد منها. وفي الاخر سرد عمل الائتلاف المدني من أجل الجبل و تجربته الترافعية . كما تميز المؤتمر بتخل كل من السيد محمد السباعي ممثل المجلس الوطني للحقوق الإنسان و الذي نوه بالعمل الكبير الذي يقوم به الائتلاف المدني من أجل و الذي يدخل في إطار الدفاع عن الحقوق المشروعة و العادلة لساكنة المناطق الجبلية و من جانبه أوضح السيد رشيد أوطاهر ممثل counterpart international أن المنظمة لا تعتبر ممولا للائتلاف المدني من أجل الجبل و لكن شريكا له ، في نفس السياق شرح عمل المنظمة و كيفية اشتغالها داخل المغرب و أبدى سعادته بالعمل إلى جانب مجموعة من المنظمات المدنية . كما عرفت الجلسة الافتتاحية كلمة ممثلة وزارة الطاقة و المعادن .
و على هامش المؤتمر ، نظم الائتلاف المدني من أجل الجبل المنتدى الوطني الثاني حول المناطق الجبلية و رهانات التنمية ، التي شارك فيه كل من السوسيولوجي المغربي قيس المرزوقي الو رياشي الذي قدم قراءةسيميائية –تاريخية – اجتماعية للجبل ، باعتباره منتجا للثروة و في نفس الوقت يعش الفقر و التهميش ، مطالبا في نفس الوقت على ضرورة تصالح الدولة مع ساكنة المغرب بصفة عامة عامة و ساكنة الجبل بصفة خاصة ، و هذا يعني توزيع العادل للثروات و تقسيم السلط ، من جانبه نوه السيد العمراني وهو أستاذ جامعي بعمل الائتلاف المدني من أجل الجبل خصوصا في اشق المتعلق بمقترح قانون- إطار حول المناطق الجبلية ، و في هذا السياق تجدر الإشارة أن الائتلاف المدني من أجل الجبل قد أعد مقترح قانون إطار حول المناطق الجبلية و مقترح مذكرة خاصة بالسياسات العمومية المدمجة لمطالب ساكنة الجبال .
و توج هذا اللقاء بالإعلان الرسمي عن الائتلاف المدني من أجل ، كحرجة مدنية مستقلة بذاتها، تسعى لأن تكون فاعلا أساسيا في الدفاع عن الحقوق الاقتصادية و الاجتماعية و الثقافية لساكنة المناطق الجبلية بالمغرب ، التي عانت و لا زالت تعاني من الإقصاء و التهميش و تستنزف ثرواتها ، و قوة إقتراحية من أجل سن سياسات عمومية متكاملة تحمي المجال الجبلي البيئي و الاجتماعي و الاقتصادي و الثقافي .







اخر الافلام

.. فلسطينيو 48 يتظاهرون في سخنين انتصارًا للقدس


.. المصادقة على -ميثاق تونس- لحماية اللاجئين والمهاجرين


.. أردوغان: سنبادر على صعيد الأمم المتحدة لإلغاء القرار الأمريك




.. سفيرة واشنطن في الأمم المتحدة تدعو لتشكيل تحالف ضد ايران


.. أجواء متوترة في صنعاء جراء الاعتقالات على يد الحوثيين