الحوار المتمدن - موبايل



ترزي : يدعو للاستنفار والوقوف صفا واحد في وجه كيان العدو لحماية المقدسات الاسلامية والمسيحية

سهيل نقولا ترزي

2017 / 12 / 5
القضية الفلسطينية


ترزي : يدعو للاستنفار والوقوف صفا واحد في وجه كيان العدو لحماية المقدسات الاسلامية والمسيحية
دعى سهيل نقولا ترزي مدير مؤسسة بلست الوطنية للدراسات والنشر والاعلام الجماهير الفلسطينية للوقوف في وجه الهجمة الشرسة على القدس والمقدسات الاسلامية والمسيحية في ظل النية الأمريكية لنقل سفارة واشنطن إلى مدينة القدس المحتلة وإعلانها عاصمة لدولة كيان الاحتلال الصهيوني.

وقال ترزي في تصريح صحفي له مساء اليوم الثلاثاء بأن الولايات المتحدة الامريكية تقوم بين الحين والأخر بتصريحات صحفية لنقل السفارة الامريكية إلى القدس المحتلة لاعتياد الشارع الفلسطيني والعربي والإسلامي على هذه التصاريح حتى لو نقلت السفارة الى القدس يكون الانسان العربي قد اعتاد على هذه الفكرة.

وطالب ترزي دول العالم “التي قالت كلمتها في اجتماع الجمعية العامة للأمم المتحدة وصوتت بأغلبية ساحقة ضد تبعية القدس لدولة الاحتلال وقالت ان لا صلة للقدس بكيان العدو الصهيوني أن تسعى جاهدة ومعها كل أحرار العالم لمنع تنفيذ تلك الجريمة من قبل إدارة ترامب المجنونة”.

وقال شعبنا الفلسطيني يعيش تحت ظلم وعنجهية الاحتلال الاسرائيلي العنصري البغيض ومطالبه حق تقرير المصير وإقامة دولته الفلسطينية كاملة السيادة على ارض فلسطين وعاصمتها القدس المحتلة.

وقال ترز ي “إن الهجمة المسعورة والممنهجة التي تشنها العصابة الحاكمة في دولة الاحتلال بدعم امريكي ضد مدينة القدس مسرى رسولنا العربي الكريم صلوات الله عليه وسلم ومحط الديانات السماوية وقلب العالم والأمة العربية والإسلامية تأتي من خلال استهداف كل ما من شأنه إضفاء صبغة العروبة والإسلام بالشطب والإلغاء والتهويد والأسرلة للمدينة المقدسة وطمس هوية المقدسيين وتغيير الواقع الجغرافي والديمغرافي للمدينة بما يخدم سياسات الاحتلال ومصالحه التوسعية الاحلالية ألعنصرية.

القدس "فيها ومنها شع نور الحبِّ الإلهي لكلِّ المؤمنين الأوفياء، فيها وفي ساحتها فرد المسيح عليه السلام جناح الحب والسلام رغم النزيف والآلام بصبر تعجز عنه الأفكار والأقلام ، ومنها عرج الى السماء السابعة خاتم الأنبياء والمراسلين نبي الإسلام والإنسان في كُلِّ زمانٍ ومكان، وفيها بعد فتحها من قبل العرب والمسلمين العهدة العمرية التي رسّخت أواصر المحبة بين المسلم والمسيحي حتى صار توأماً مستميتاً في الدفاع عنها بأغلى ما يملك الإنسان الفلسطيني في ماراثون الآلام الذي فاق حدَّ التعب والنصب إلى حدِّ الصراخ في وجه الظلم والظلام والطغيان"

وأضاف مدير مؤسسة بيلست الوطنية “القدس هي بوابة الحرب والسلام واستمرار التصعيد ضد عروبتها هي بمثابة إعلان حرب وشطب لكل المواثيق والأعراف والقوانين الدولية”.

وتابع ترزي قائلا “يأتي هذا التصعيد في ظل تصعيد أمريكي يتمثل في نية الإدارة الأمريكية المنحازة بكل صلف وعنجهية دولة الاحتلال نقل السفارة الأمريكية لمدينة القدس والاعتراف بها عاصمة لدولة الاحتلال مما يعني إضفاء الشرعية السياسية والقانونية لدولة الاحتلال وإعطائها الحق في الوصاية والسيطرة على معالم المدينة المقدسة كافة دون رقيب أو حسيب وضرب كل جهود ما يسمى بالسلام ومشروع حل الدولتين بعرض الحائط”.

وطالب ترزي الفلسطينيين إلى الوحدة ورص الصفوف والانتفاضة في وجه تلك الخطوات المدمرة تحت شعار " القدس والمقدسات الاسلامية والمسحية خط احمر"

نعم يدا بيد لتوجيه البوصلة لتحرير فلسطين والقدس والاقصى والقيامة وجميع مقدساتنا الاسلامية والمسيحية







التعليقات


1 - طالب بمقدسات وكنائس المسيحيين المسروقة
سيلوس العراقي ( 2017 / 12 / 5 - 16:08 )
لم يطلب أحد منك الدفاع عن مقدسات المسيحيين
فمقدسات المسيحية وكنيسة القيامة في اسرائيل بخير
دافع عما تراه يهمك وبحسب ايديولوجيتك
وإن كنت تحب الدفاع عن مقدسات المسيحيين فاسأل رجاء المسلمين ليردوا كنائس واديرة مسيحية الى اصحابها المسيحيين
ان كنت تبحث عن الامانة والصدق والحق


2 - سيلوس العراقي
نصير الاديب العلي ( 2017 / 12 / 5 - 19:11 )
من قال لك ان المسيحين لا يطالبون بذلك وانت كيهودي تعرف معاناتنا قبل ماساتكم و هذا لايبرر ان تكون بعض الكنائس محتلة بحجة ان بعض الكنائس مغتصبة في بلاد الدين الحنيف
فالامر سيان اذا كان كنيس او كانت كنيسة او كان مسجد او جامع


3 - نصير العلي
سيلوس العراقي ( 2017 / 12 / 5 - 21:52 )
أنا أقول لك وواثق من معلوماتي
هاتني أنت بطلب قامت به كنيسة من الكنائس المسيحية تدعي به بأن اسرائيل سيطرت على مبنى كنسي لها عنوة
ان كل الكنائس والاماكن المقدسة المسيحية تدار كلها ،يا نصير ، كلها ،من قبل سلطات الكنائس المختلفة
وكل وارداتها هي في كيسها الخاص وهي بمليارات الدولارات سنويا من جيوب السواح
ان كانت معلوماتك قليلة وقاصرة لا تجادل رجاءا بل جئني بوثيقة واحدة
كل شيء مكشوف وشفاف في عالمنا
ولا يخفى شيء
لماذا لا تطالبون أنتم بالكنائس والاديرة والاماكن المقدسة للمسيحية التي سيطر عليها المسلمون في أغلب بلدان الاسلام ؟
اليهود لم يستولوا على أي كنيسة مسيحية في اسرائيل، بل بالبعكس هناك عدد قليل من الكنائس التي بنيت في مواقع كانت سيناغوغات وغيرها


4 - سيلوس العراقي
نصير الاديب العلي ( 2017 / 12 / 5 - 22:46 )
يبدو انك تسرعت قليلا بنصف شيكل او بنصف دينار عراقي في الجواب فانا قلت لك ان هذا لا يبرر ان كان كنيس او كنيسة او جامع او مسجد ولم اتطرق الى إسرائيل ابدا وقلت لك أيضا من قال لك اننا لانطالب الدول الإسلامية
لا تتسرع وتخسر شيكلا او نصف دينار عراقي قبل فهمك للرد


5 - نصير العلي
سيلوس العراقي ( 2017 / 12 / 6 - 07:25 )
لم أخسر اي درهم في ردي عليك يا أخي
لكنني شخصيًا لم يطرق سمعي أن قام أحد من رؤساء الكنائس الشرقية أن تقدم بطلب من جهات حكومية أو دولية باعادة كنائس تم الاستيلاء عليها من قبل المسلمين في حقب تاريخية مختلفة
تحية
ملاحظة : كيف عرفت بانني يهودي؟ من قال لك هذا؟


6 - سيلوس العراقي
نصير الاديب العلي ( 2017 / 12 / 6 - 14:07 )
استنتاجي من كتاباتك انك يهودي فالعربي لا يمكن ان يكتب الا وان تكون مقالته ممزوجة في الدين الإسلامي ولم المس ان مسلما خلا الشيوعيون كتبوا مثلك للدفاع عن الحقيقة و الوطن رغم بعدكم عنه ورغم ما لحق باليهود من ظلم إسلامي وبعيدا فالعرب جلهم عقائديون لا يدافعون عن الوطن ما لم يكن فيه دافع إسلامي بغية محو الاخرين في سبيل دينهم

اخر الافلام

.. تصريحات مدرب ولاعبي الملعب التونسي بعد لقاء الترجي


.. تصريحات الاطار الفني و لاعبي الترجي بعد لقاء البقلاوة


.. استمرار ظاهرة اغتيال الأئمة في اليمن




.. شفيق يعود مجددا إلى واجهة المشهد المصري


.. الحصاد-اليمن.. جراح المآذن والمنابر