الحوار المتمدن - موبايل



أوراقٌ حالمةٌ ( سرد تعبيري )

علاء الدليمي

2017 / 12 / 7
الادب والفن


الذكرياتُ عالقةٌ بأغصان الروح تتنفسُ ندى الأيام ذات الربيع الممطر شهبآ ونيازكآ قد ملأت الكون نورا… .
لقد تخضبت بيداء بالحناءِ ثم نثرت عبق شذاها زاكيآ ولون ليلها الأسود كـالموجِ يتمايل على الأرداف فلما اشرق نورها تساقطت الرقاب قتلى لحاظ سهامها المدببة السواد ، إذ أسفر الصبح عن حلمٍ ليته باقٍ فما عادت بتول ولا بانت سعاد والنبض موسوم بجميلةٍ مذ رأى ذاك المنام ، المجد لمن إجتاز الصعاب وتحدى الشتاء وجاب البحار فأتى بالمحار في صدفه لآلئ وخيرات حسان وأطواق زينة والماس يزين جيدها حتمآ ستفرح حياة ، وأي حياةٍ والقلب مخمور والعين تبكي فقدك لوعة واشتياق ، عليل والدواء ما بين الأضلعِ ينتظر الوصال ، الفجرُ آتٍ مشعشعآ في أُخرياتهِ شمسٍ ستعيد الحياة ستورق الأوراق فتنمو الأغصان وتغرد البلابل فرحآ بحلول الصباح .







اخر الافلام

.. مبادرة -بالعربي- تعزز استخدام اللغة العربية في التواصل عبر ا


.. المراجعة النهائية في اللغة العربية للصف الثالث الإعدادي- قصة


.. «Star Wars:The Last Jedi» يتصدر إيرادات السينما الأمريكية له




.. بيت بيروت... من شاهد على الحرب إلى فنون السلام


.. هدوء حذر في الجزائر بعد احتجاجات على رفض البرلمان فرض تدريس