الحوار المتمدن - موبايل



ليس شعرا...(13)

ياسر المندلاوي

2018 / 1 / 12
الادب والفن


26- ألَق

لولاكِ ما كُنْتُ أَلقا
ألظُّ بِكِ ساهِماً مُحْتَرِقا
أنْتِ الحَرور وأنا اللّظى
دونَكِ الحشا والرمقا
شموس الدهر آفِلةٌ
وشمسكِ عليهنّ مُشفقا
شفَقاً هَوَيْنَ إلى سافِعٍ
فكنتِ الساطعات غسقا
أسابقُ الريحَ بنار الفؤاد
وما النار للريح مسابقا
هَبَّت في الخافِقاتِ الصَّبابةُ
فكنتِ للأرواحِ خافِقا

27- لا أُحبّ

قلتُ:

لا أُحِِبُّ بَشَراً غَيْري أنا
لا أُحِبُّ شَجَراً وإنْ دَنا
لا أُحِبُّ حَجَراًً ألقموهُ الكلبَ هيّنا
لا أُحِبُّ شَمساً، طيراً، قمراً
بل أُحِبُّ شَخصي أنا

ثمَّ قلتُ:

أنا هُمُ وهُمُ أنا







اخر الافلام

.. ست الحسن - بداية المطربة -إيناس عزالدين- الغناء قبل عملية ال


.. طاقم العمل في أول برنامج كوميدي يجمع كل ما في البرامج والمسل


.. شابان سوريان يلجآن لمواقع التواصل لإظهار موهبتهم في الغناء




.. هذا الصباح- الركشة.. تنقل تقليدي بثقافة بنغالية خاصة


.. هذا الصباح- أزمة الكهرباء في أفريقيا بأعين فنانين تشكيليين