الحوار المتمدن - موبايل



إستجداء

منصور الريكان

2018 / 1 / 13
الادب والفن


1
أجلس في المقهى
أحتسي الشاي أرى امرأة نورانية تستجديْ
وبنات بعمر الورد يقولن من مال الله
أركض في الشارع سابقني متسول أدردْ
أجلس في الحافلة الشيخ استعطفني وأعطيته دينارْ
أنزل أمشي للبيت رأتني عجوز عاجزة بالعكازْ
تمد يديها يا لله
في البيت وأنا مستلقي أسمع طرق البابْ
أخرج وارى احدهم دس لي ورقه كي أقرأها
مكتوباً فيها عاجز محتاجْ
أذهب للدائرة وأرى أطفالاً ملتحفين الشارعْ
والأم ملثمة تمد يديها وتقول من مال الله
2
يا وطني لماذا الزمان غريبْ ؟؟؟
هؤلاء بحضنك كالغريبْ
أساءل نفسي وكل الأحبة أن يكونوا بدفئك فاحتضنهمْ
وما بدا مِنْهُمْ
سوى فقرهمْ
وطني احفظهمْ
3
في زمن العولمة بعض الناس عراةْ
ولصوص الزمن الأغبر تربعوا فوق الآهاتْ
من بعض المستجدين لقوها حرفةْ
عندهمو عماراتْ
هذا ما دونه الشافي بالصدفةْ
فانبلجي يا روحي قد ضاع الفقراءْ
من يشفينا يا وطني من هذا الداءْ







اخر الافلام

.. ترويج/ خارج النص- مسرحية -فيلم أميركي طويل- لزياد الرحباني


.. مقابلة مع ميسا قرعة الفنانة اللبنانية الحاصلة علي جائزة غرام


.. لن تصدق أن رجل أمضى 35 سنة لانهاء هذه التحفة الفنية المدهشة




.. البحوث الإسلامية: أكاديمية الأزهر ترجمة لجهود مواجهة التطرف


.. فرقة مسرحية في إيران تحول رواية -البؤساء- إلى عرض موسيقي ممي