الحوار المتمدن - موبايل



مابين سائرون العراق ..والى أين نحن سائرون لغورباتشوف

جاسم محمد كاظم

2018 / 2 / 2
ابحاث يسارية واشتراكية وشيوعية


في منتصف العقد الثمانيني صعد غور بتشوف إلى سدة الزعامة في الاتحاد السوفيتي ..ووجد السكرتير الأول أن دولة لينين في هذا الزمن تسير على عقرب الساعة وضد كل ما تنبأ بة ثائر أكتوبر .
فبدا المسيرة بثورة تصحيح لإعادة المسار نحو الطريق الصحيح للاشتراكية .
كتب المحللون في شتى البقاع بان دولة لينين لم تصل إلى الاشتراكية وكل ما قدمته للتاريخ رأسمالية الدولة بدل رأسمالية المحتكرين وسلطت الجهاز الحزبي على رقاب العمال وهم بذلك رددوا فقط ما يكرهون وتناسوا دور أكتوبر الظافرة في تغيير التاريخ نجو الأحسن وظهور إنسان القرن العشرين المختلف جذريا عن إنسان القرن التاسع عشر المملوء بالعبودية .
بسرعة البرق خطت أكتوبر على طريق النجاح وبلسان غورباتشوف نفسه قائلا بان أكتوبر قد حققت في سبعين عام ما عجزت عنة البشرية أن تحققه في 7 ألاف سنة .
شخص غورباتسشوف مواطن الخلل بدقة بان البيروقراطية المقيتة والمحسوبية قد طغت على علاقات الحزب وان التصنيع العسكري الثقيل قد قوض موارد الدولة وان العمال لم يعد لهم مكان في صنع القرار .

وان دولة لينين نشرت الفكر أكثر مما نشرت البضاعة والعمل المنتج على عكس دولة ماو تسي تونغ التي اهتمت بالصناعة المقلدة بأبخس الأسعار لقتل الرأسمال في أي مكان وتهديد أسواقة .
واظهر غورباتشوف رغبة شديدة بالعودة إلى كل ما قال لينين في التنظيم الحزبي وان القيادة يجب أن يعاد النظر بها من جديد .
وان عاد وقال بأنة لا توجد هناك وصفات جاهزة تلاءم كل الأوضاع .
وأشار إلى أن دولة لينين أظهرت المدنية للعالم ودور المرأة الجبار في التصنيع الاشتراكي الهائل .
الزمن لم يمهل غورباتشوف كثيرا فتسارع بتعجيل شديد أدت في النهاية إلى حل دولة لينين والسماح للرأسمال من جديد بغزو الدولة أدت إلى حل المؤسسات وطرد الاشتراكية من التاريخ وانسحاب روسيا كقوة عظمى في الكون .
إلى أين نحن سائرون لغورباتشوف في البيروسترويكا بقيت نهايتها مفزعة للعالم لأنها ارتبطت بمصير البشرية جمعاء لانتصار الاشتراكية الكبير وانتهاء تاريخ الاستغلال البشع وظهور العالم الجديد الإنساني الجديد .
سائرون غورباتشوف أدت في نهايتها إلى هزيمة البشرية و موت الإنسان وظهور العولمة القبيحة وهيمنة الامبريالية على كل شي في العالم وانتشار شبح رأس المال العالمي الساحق الذي تخطى الحدود وعبر حواجز الدولة نحو بربرية مقيتة بشعة كان من نتائجها دخول العراق عصر البربرية وعودة الماضي السحيق لحكم المستقبل .
وبعد غورباتشوف القرن العشرين بربع قرن عاودت سائرون للظهور في بلد حمو رابي بالدعوة إلى الدولة المدنية والإصلاح الجذري ومحاربة الفساد الذي نخر العمود الفقري لدولة النفط الهائل وجعلها دولة مدينة تستجدي عطف صندوق النقد واجلس كل قاطنيها على رصيف البطالة بعدما كانت في يوم ما يعادل دينارها الواحد 3 دولارات في سوق الصرف العالمي .
سائرون اليوم يحمل معه كل أماني متظاهري ساحة التحرير بعد أن أنهكم حر الصيف وسدت آذان السلطة أمام صيحاتهم واحدة بطين وأخرى بعجين ولم تظهر لهم أي صورة أو تصريح في قنوات السلطة الصفراء فهل ينتصف سائرون لكل الآهات بكل من سيشاركها مسيرة الطريق الطويل ويعيد للمظلومين من طبقة الموظفين بأقل احتمال كل المخصصات المقطوعة ويفتح الرواتب المسكنة للفئات المستعبدة في العراق الذي أصبحت فيه موارد النفط نهبا للفئات القوية والمتنفذة التي لا تعرف شكل العمل وتستلم نصف إيرادات الميزانية أم أن الزمن سيحمل معه نفس الجواب السابق بتوقف عجلاتها عن المسير ليختزل الزمن نفسه بكارثة يكون وقعها مثل الصاعقة على رؤوس كل من داعبه حلم الدولة المدنية وتغيير التاريخ نحو الأحسن ....

/////////////////////////
جاسم محمد كاظم







التعليقات


1 - الرفاق الاعزاء في الحوار
جاسم محمد كاظم ( 2018 / 2 / 2 - 17:55 )
تنوية السطر الثاني ..على عكس عقرب الساعة ..


2 - فاقد الشيء لا يعطيه..!!
حميد الواسطي ( 2018 / 2 / 3 - 10:45 )
السَيِّد الكاتب جاسم محمد كاظم.. بَعد التحيَّة، وكمَا قيل - فاقد الشيء لا يعطيه - سائرون - أو الشيوصدرية.. وحسَب رؤيتي وتجربتي وإستقرائي بَينَ طرفين متناقضين بَيدَ أنهُمَا وكُلّ طرف - يغني على ليلاه - الطرف الصدري يُريد أن يعكس على أساس أنه علماني وَ وجه مقبول لأطراف أجنبية أو إقليمية ويحاول تغيير صورته غير المقبولة لتِلكَ الأطراف مقابل أن يمنح مقعد أو مقعدين لصالح شيوعيو رائد فهمي الذين وحدهم لا يستطيعون لعمري الحصول على أكثر من مقعد واحد أو إثنين..!! أمَّا كون سائرون أو الشيوصدرية سوف تكون أو يكون لصالح الوطن والمواطنين..؟ ليتَ شِعري - فاقد الشيء لا يعطيه -..! وشُكراً – حميد الواسطي.


3 - اقلام صفراء
د.قاسم الجلبي ( 2018 / 2 / 3 - 13:33 )
الخ جاسم مقالتك هذه فيها بعض النصاف والطرح الموضوعي ولكن هناك بعض المعلقين اللذين يحاولون تشويه اي فكر تحرري جديد يظهر على السياسة العراقية .قائمة سائرون هي القائمة الوحيدة في نظري تتمكن ان تحقق بعض مطاليب شعب العراق .ان الاتفاق بين الحزب الشيوعي العراقي والصدريين هو اتفاق اولي يجمعهم محاربة الفاسدين ودلة علمانية عابرة للطائفية وهذا ما عبرا عنه في المظاهرات في ساحة ة التحرير.لا ادري لم هذه الافكار المشحونة من قبل البعض للوقوف ضد هذه التوجهات العلمانية .هناك العديد من رجال الدين المعتدلتين وقفوا الى جانب الحزب في العهود الماضية وناصروهم ودافعوا عن جميع مطاليب وشعارات الحزب في الخمسينات من القرن الماضي .مثل هؤلاء الحاقدون الجالسون في ابراجهم العالية وينتقدون هذا وذاك.قائمة سائرون هي الاصلح وسوق اعطي صوتي لهم رغم هذه الابواق النشاز.مع التقدير


4 - ردّاً:إلى/ قاسم الجلبي..
حميد الواسطي ( 2018 / 2 / 3 - 14:13 )
ردّاً:إلى/ قاسم الجلبي.. أقول، أنَّ كتاباتي ليست صفراء بل تبحث عن الحقيقة وتدور معها حيثما تدور، بَيدَ أنها تحصر بالطبقة الواعية وبَدهي لا تتناسب أو لا تتناغم مَع المُستفيدين أو الغوغاء ..! وأعتقد جازماً بأنَّ شيوعيو رائد فهمي يدركون بأنهم لن يستطيعوا الحصول على مقعد واحد بدون أن يتطفلوا على الصدريين ولكن بالشيوصدرية سوف يكرمهم مقتدى الصدر و- لغاية في نفس يعقوب - بمقعدين زائد ناقص 1 – (يعني من 1 إلى 3) وبهذا سيحصل فهمي وَ واحد أو واحدة معه على إمتيازات مقعد في مجلس النواب مسروقة مِن قوت وحقوق الشعب.. ضارباً الشيوعية وماركس ولينين عرض الحائط..! وأمَّا صوتك الذي ستعطيه؟ فحنون ما زيَّد الإسلام خردلة.... ألخ. حميد الواسطي.


5 - الاخ حميد الواسطي الف تحية
جاسم محمد كاظم ( 2018 / 2 / 3 - 16:29 )
الطرف الصدري اعرب في تصريحاتة بانة يريد دولة مدنية لكي يستطيع محاربة الفاسدين المختبئين وراء عباءة الدين وتنازل عن كل رموزة القديمة فلنعطي التاريخ دفعة الى الامام الف تحية


6 - د قاسم الجلبي الف تحية
جاسم محمد كاظم ( 2018 / 2 / 3 - 16:31 )
انا مع ماتقولة لاتوجد في عراق اليوم اي دعوة للمدنية الا في هذة القائمة فللنتظر من التاريخ الاجابة الف تحية


7 - الاخ حميد الواسطي الف تحية
جاسم محمد كاظم ( 2018 / 2 / 3 - 16:34 )
لايهم دعنا نرى فمقعدين للشيوعيين افضل من اللاشي فنرى ماذا سيقوموا بة الف تحية


8 - اقلام صفراء ٢-;-
د.قاسم الجلبي ( 2018 / 2 / 4 - 11:11 )
العزيز جاسم .هؤل اء اصحاب الاقلام الصفراء قرئنا لهم سابقا ولاحقا زمرة متمردة تحاول وضع العصي على عجلات التقدم .سابقا كتبوا الكثير من النشاز على السكرتير هذاالحزب السابق حميد مجيد موسى كيف كان البرلماني النشط وفضح كل العيب البرلماني واعطى صورة واضحة للشعب العراقي على كل السرقات .ونراهم. الان يتطاولون عل الرفيق رائد فهمي انهم فاشلون ساكنون في ابراجهم العالية وينتقدون هذا وذاك وبدون واعز ضمير .اعتقد كل الخيريين والاحر ار سيلبون نداء الحزب الشيوعي العراثي لاءنتخاب قائمة سائرون واصحاب الاقلام الصفراء الى قوائم المالكي او قائمة الفتح لصحبه هادي العمري مع التقدير


9 - د قاسم الجلبي الف تحية
جاسم محمد كاظم ( 2018 / 2 / 5 - 17:07 )
امنيتنا ان نرى مدني في البرلمان ينادي بارجاع حقنا السليب بعد ان مللنا من الصياح كل التحية

اخر الافلام

.. شاهد: زعيم حزب -فرنسا الأبية- اليساري يتهجم على الشرطة في با


.. هل يقلب التحالف السياسي الجديد بين -الاتحاد الوطني الحر- و-ن


.. ما تداعيات انتهاء التوافق بين نداء تونس وحركة النهضة؟




.. ماذا حدث عندما دخل جمال عبد الناصر إلى سوريا في عهد الوحدة -


.. Socialism episode 3: Antisemitism - what it is and how to fi