الحوار المتمدن - موبايل



في عيد الحب/ يقودني إلى ال

عايده بدر

2018 / 2 / 13
الادب والفن


في عيد الحب

يقودني إلى الــ ...
يقودني إلى الـ هناااكــ
احتفي بتناقض وجهات النظر بين أنامله
تزيح عن الليل هواجس ما ارتشفه من ظلام
تركض سماء خلف نجمات اختبأن في شعري
؛
يقودني إلى وجهه
فــ يطل من عينيَّ
انتبه لتلك الغمزة تصارع الغرق
مع كل خصلة يفككها من ضفائري يعلق نجمة
؛
يقودني إلى صوته
يجدل من قصب فمي أغنيته
فتتعثر أنفاسي.....
؛
يرحل
تاركاً كل ثقوب صوته تقوده إليَّ
فيخطو اسمي على أحبال حنجرته
خطوة ... تعلق الليل في عينيه
خطوة ... تعيد لأنامله كل ضفائري
و ما تبقى بيننا من نجوم
......... تـ بـ عـ ثـ ر







اخر الافلام

.. لن تصدق أن رجل أمضى 35 سنة لانهاء هذه التحفة الفنية المدهشة


.. البحوث الإسلامية: أكاديمية الأزهر ترجمة لجهود مواجهة التطرف


.. فرقة مسرحية في إيران تحول رواية -البؤساء- إلى عرض موسيقي ممي




.. صباح العربية | أغنية -حيرانة ليه- أدخلت ليلى مراد إلى السينم


.. عشاق أفلام بوليوود على موعد مع الرقص بالأردن