الحوار المتمدن - موبايل



حلم الجوعان عيش

ايليا أرومي كوكو

2018 / 2 / 18
كتابات ساخرة


حلم الجوعان عيش وليس بالخبز وحده يحيا الانسان لكن الجوع كافر
أني احلم اذا فأنا انسان حي وموجود قد استطيع تحقيق بعض احلامي
احلامنا ليست بالضرورة مادية بحته فبعض الاحلام روحيه او معنويه

لست بمتشائم لكنني أخشي انها الحقيقة المرة تراجعت احلامنا
فحلمنا الكبير اليوم هو كيف الحصول علي الرغيفة ابو جنيه

تواضعت احلامنا جداً بل صرنا لا ننام حتي تأتينا او تزورنا الاحلام
فجل اوقاتنا نقضيها في الطوابير الطويلة في صفوف الخبز والوقود الخ

أسف جداً أن اقول بأن وطني العزيز السودان أضحي مقبرة كبيرة للأحلام
فلا تسألوا الشباب لماذا تهاجرون عندما يكون كل الحلم هو الهروب من الوطن

كم كم من الاحلام تحطمت أمام انظارنا واستحالت الي كوابيس لانهائية
تكسرت شراع قاربنا وضاعت منا المجاديف فغرقنا في بحور الاحلام

نحلم بالسفر الي ما وراء البحار اغتراب وهجرة الي المدن البعيدة
و كثيرون منا تدفن احلامهم في رمل الصحاري واخرون في البحار

احلام بعضنا كثيرة من الطموحات والتمنيات والاماني المستحيلة
ولا مستحيل تحت الشمس فأحلم ما فيه الكفاية ولا تكف عن الاحلام

يا ويحك عندما يكون حلمك في النوم واليقظة هو لقاء أمك حبيبة قلبك
فهذا الحلم يراودني في الحل والترحال حلم اخشي ان لا يتحقق فأقلق

لست أدري ان كنت سأعيش حتي أري بعيوني بعض أحلامي تتحقق
فاكبر احلامي هي أعظم أمنياتي ان يتحقق السلام في ربوع وطني العزيز

جبال النوبة ليست حلم بالنسبة لنا لكنها واقع مقلق وحرب مستمر خوف ورعب ارهاب
حالة اللأ حرب واللأ سلام واللأ ستقرار حالة الجوع والمرض والتخلف حالة اللآ حلم







اخر الافلام

.. ترويج/ خارج النص- مسرحية -فيلم أميركي طويل- لزياد الرحباني


.. مقابلة مع ميسا قرعة الفنانة اللبنانية الحاصلة علي جائزة غرام


.. لن تصدق أن رجل أمضى 35 سنة لانهاء هذه التحفة الفنية المدهشة




.. البحوث الإسلامية: أكاديمية الأزهر ترجمة لجهود مواجهة التطرف


.. فرقة مسرحية في إيران تحول رواية -البؤساء- إلى عرض موسيقي ممي