الحوار المتمدن - موبايل



هل مقتدى الصدر... عميل

بلال النوري

2018 / 3 / 14
مواضيع وابحاث سياسية



منذ سقوط صنم بغداد ومقتدى الصدر لا يهدأ تارة يقوم باغتيال السيد عبد المجيد الخوئي رحمه الله ثم يقوم بتأسيس المحاكم الشرعية في النجف أبان سيطرته عليها ولن ينسى العراقيون ما وُجد في سراديب النجف من ضحايا هذه المحاكم... ولم ينتهي مسلسل حُب الظهور عند مقتدى الصدر حتى شكل جيش المهدي بحجة مقاتلة المحتل ولكنه أيضا قاتل الجيش العراقي في صولة الفرسان في الجنوب علما انه قام بتفخيخ الشوارع كافة لإعاقة تقدم الجيش العراقي لبسط سيطرته على الأراضي العراقية ثم سرايا السلام التي تقوم اليوم بمقاتلة اللواء 75 واغتيال العميد شريف المرشدي أمر اللواء.. يتسائل الكثير من العراقيون لماذا فقط جيش المهدي أو سرايا السلام هي التي تقاتل الجيش العراقي فلك نسمع قبلا أن منظمة بدر أو العصائب أو الكتائب قامت بالتعرض لقوة من الجيش ولماذا حتى في مقاتلة داعش تنسحب سرايا السلام من مواقع معينة على عكس بقية المليشيات التي استمرت بالقتال ما هي دوافع وغايات مقتدى الصدر أو بعبارة أخرى لماذا فقط ميليشيات مقتدى الصدر هي من يقاتل الجيش العراقي من هو الذي يحرك مقتدى الصدر هل هي دول إقليمية أو ربما ال A. I. C نفسها هي من تحركه لغايات ومصالح أمريكية وأن دور البطولة والمقاومة ما هو إلا غطاء لاستغفال العراقيين خصوصا أن أمريكا لو أرادت التخلص من مقتدى لفعلت منذ وقت طويل جدا أو ربما انه مقتدى يتخبط فعلا فليس يعرف ما يريد ويقوم بعض مرافقيه بالتحكم به هذه الأسئلة هي اسئلة كثير من العراقيين وتعمقت أكثر بعد ما حدث مؤخرا باغتيال العميد شريف المرشدي







اخر الافلام

.. مباحثات بشأن مكافحة الإرهاب في بغداد


.. وزير الخارجية البحريني يتهم قطر بالتآمر


.. العراق يلجأ لحلول عالمية لمواجهة مشكلة الكهرباء




.. سكان العريش يثمنون جهود الجيش والشرطة في تأمين شمال سيناء من


.. نشرة الرابعة | احتفاء سعودي وعالمي بفورمولا الدرعية إي