الحوار المتمدن - موبايل



ثلاثة بوستات صباحية:

إبراهيم اليوسف

2018 / 3 / 14
مواضيع وابحاث سياسية





1-
بعد انتهاء- دراما عفرين الأبية- أقول: طوبى لمن لم يضع أمام عينيه إلا مصلحة عفرين، وشعبه، على امتداد بطء دوران عقرب ساعة الأسابيع السبع الماضيات، في نهر الدم،. نعمَ من كان" مهربجه": ضميره، وأمثاله، لاطرفاً على حساب طرف..!
2-
رسالة إلى قيادة" المجلس الوطني الكردي"
عليكم بثُّ الحياة في خلايا روحكم، من جديد، أو إعادة بنائكم: المرحلة صعبة
على كواهلكم تقع مهمات ثقيلة: كل من يفكر بمراتب، ومرابت، شخصية، بئسَه، ليتنحَّ، و عليه أن يفسح المجال: لمن يتفانون. بينكم الكثيرون من الجديرين...؟؟؟؟؟
لاتعيدوا خطيئة فقدان-عنان- اللحظة، مرة أخرى، كما فعلتموها، وسامحناكم...
-لن نرحمكم المرة-
3- إلى أخوتنا في " ب ي د"
لقد توضَّح كل شيء لكل ذي بصيرة، إلا لمن هو وريث فكرالعصبية
ليس لكم إلا أهلوكم، فضاؤكم، مكانكم بين أهلكم. لقد سقطت فراديس"الطوباوية-
كنتم خير أبطال. خيرمخلصين، لترابكم:
إنسانكم أيضاً، جدير، بأن تجسروا نحوه...!
أنتم أهلنا
ونحبُّكم.
ولاأعني: من استثمروكم..!
**حذارِ من أية مهمَّات لرفع وتيرة الضغينة و الثأر من أهلكم...
كما سينصرف إلى سنِّها" بعض" من هم وراء مآسينا، في قنديل...!


https://www.facebook.com/ibrahim.elyousef.1







اخر الافلام

.. مجلس العموم يصوت على خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي


.. ما الهدف من السيطرة على ميناء الحديدة باليمن؟


.. فرنسا.. مجلس الشيوخ يناقش مشروع قانون الهجرة المثير للجدل




.. ليبيا.. مساع للحد من الخسائر المادية والبشرية الناجمة عن الح


.. مقتل نحو30 شرطيا في هجوم نفذته طالبان غرب أفغانستان