الحوار المتمدن - موبايل



وردة حمراء

فيصل يعقوب

2018 / 4 / 13
الادب والفن


وردة حمراء
كمهرة من الريح بلا لجام
أتت من عمق الأعماق
هائمة مدنفة
عبر الصحاري و البحار
تكاد تذبل عطشاً
في عينيها مسحة حزن
لامست شغاف القلب
كلمسة الملح لجرح نازف
ألهبت جمرة الذاكرة
احمرارا
أسفل خصلات شعرها
آثار قبلات قديمة
تروي قصة عشق
لم تنتهي مع رحيل
مراكب العشاق
تروي قصص عن
الحمقى و الخونة
و الأحلام
بجفون نصف مفتوحة
تسأل كيف الهروب
من التراب و الأحلام
.
فـ يعقوب







اخر الافلام

.. انهيار الفنان أحمد سعيد عبد الغنى من البكاء على جثمان والده


.. سعيد عبدالغني .. محطات في حياة برنس السينما المصرية


.. تشيع جثمان الفنان سعيد عبد الغنى من مسجد الصديق




.. الشاعر الكويتي سلطان بن بندر


.. واجهات الـمحلات في تونس باللغة العربية.. انتصار للهوية أم ضر