الحوار المتمدن - موبايل



بدون قوافي

فوزية بن عبد الله

2018 / 4 / 16
الادب والفن


لا شيء يستحق المناكفة
الدوامة ليس لها نهاية
القصيدة عارية بدون قوافي
الشوارع صاخبة لا تهدأ أبدا
الأصوات عالية هنا وهنالك
الطوفان يترقب السفينة
السفينة معطوبة تتربص باليابسة
لم يعد اصل الانواع ازواجا
متعددون هم لا نوع لهم ولا جنس
الوسيلة لا تهم
الغاية انا وأنت
يسكنون معنا ! نعم
نسكن معهم! نعم
لكن لا يعرفونا ولا نعرفهم
لا مفر منهم غير الانتظار
لعل القصيدة تنتهي كما بدأت صدفة







اخر الافلام

.. وزيرة الثقافة بافتتاح المهرجان القومي للمسرح: مصر تحتفى بحصا


.. وزيرة الثقافة ونجوم الفن فى افتتاح المهرجان القومى للمسرح


.. سامح شكرى ومسئولون سودانيون يتفاعلون مع فرقه الفنون الشعبية




.. «صلاح» ومي عز الدين يستجمان .. وصورة لعمرو وهبة مع الفنانين


.. صناعة الغيتار بأيدي طلاب الموسيقى