الحوار المتمدن - موبايل



بدون قوافي

فوزية بن عبد الله

2018 / 4 / 16
الادب والفن


لا شيء يستحق المناكفة
الدوامة ليس لها نهاية
القصيدة عارية بدون قوافي
الشوارع صاخبة لا تهدأ أبدا
الأصوات عالية هنا وهنالك
الطوفان يترقب السفينة
السفينة معطوبة تتربص باليابسة
لم يعد اصل الانواع ازواجا
متعددون هم لا نوع لهم ولا جنس
الوسيلة لا تهم
الغاية انا وأنت
يسكنون معنا ! نعم
نسكن معهم! نعم
لكن لا يعرفونا ولا نعرفهم
لا مفر منهم غير الانتظار
لعل القصيدة تنتهي كما بدأت صدفة







اخر الافلام

.. إدانة الممثل الأمريكي بيل كوسبي بالاعتداء الجنسي


.. بتحلى الحياة – فقرة الأفلام مع تانيا فخري


.. موسيقى القوالي... تكافح التطرف




.. مهرجان الأسكندرية للأفلام القصيرة في دورته الرابعة


.. العلاج بالموسيقى... جديد الطب النفسي في لبنان