الحوار المتمدن - موبايل



الأرق...ذاك الحب...!

فاطمة شاوتي

2018 / 4 / 18
الادب والفن


1// معلقة ..
بين وطنه ووطني
أيهما أنا...؟
سألك الظل :
وهو يختطف الشمس
من قلبي...
ويقدم للنهار
فاكهة الصمت....
فتنام الوسادة وحيدة
وأنام في قلبي
سيدة...


2// معلقة...
بين صمته وضجيجي
هواجسي...
صور تتحرك
في وجهه....
أسألها :
أين أنا...؟
من أنا...؟


3// معلقة....
بين ليله ونهاري
أيهما يحلم
أكثر...؟
النهار
جبين مُتَجَعِّدٌ
في السقف...
الليل
نهار شبه نائم
في السواد...


4// عندما يُصَاب الليل
بالأرق...
يسقط الجدار من كعبه العالي
يسقط الوقت من قلبينا
يستيقط النوم من الوسادة
أسقط أنا
في قلبي...



5// يُغْمِضٌ الليل عينيه
فأصعد الكوابيس...
دون نهار كامل
البياض...
و أسكب على الليل
فائضاً من نوم
يستعد لقضاء ليلة
بيضاء...

عندها ألتهم قلبي...
وأشرب الملح
في خاتم أبي
دون فَصٍّ....







اخر الافلام

.. خارج النص- مسرحية -فيلم أميركي طويل- لزياد الرحباني


.. فيلم المفضلة يسبر سوداوية طبيعة البشر


.. تفاعلكم | جامعة الطائف السعودية تعلم الغناء والعزف




.. طارق لطفي يكشف سبب المشاركة في فيلم 122 والممثل رقم واحد في


.. لقاء خاص مع أبطال فيلم 122